فسر حلمك : رؤية الاب اثناء نومك هل ابوك يحبك ام يكرهك ام ماذا يدل على هذا ! هل هذا حلم جيد ام لا ! اليك الجوب هنا

شرح بصيرة الاب في الحلم
يقول العلامة ابن سيرين في شرح بصيرة الاب في الحلم أو المنام  ما يلي ذكره .
من رأى أن أباه يقطع غصن شجرة محددة فإنه يدل على الفراق بين الأب والرائي لأن الغصن في المنام هي زهرة الشبان في عمر الإنسان .
ومن رأى أن أباه يجلس بقرب حائط مهدم فإن ذلك الحائط هو حياة الرائي أي أنه سيعيش حياةً عسيرة مليئة بالحزن وضيق النفس والمشقة والتعب ، أما إن كان في الحائط فيه مجرد خدوش أو شروخ طفيفة فإنه يدل على الإصابة بمرض مزمن خطير .
ومن رأى أن أباه بشوش الوجه ضاحكاً فإنه يدل على أن الرائي سيسمع خبراً يشفى به كل همومه إن كان مهموماً .
ومن رأى أن أباه قد أهداه عطية في المنام فإنه يدل على أن أبا الرائي سيهديه منحة بنفس قيمة المنحة التي رآها في المنام .
شرح حلم بصيرة الأب للبنت العزباء والمتزوجة و الحامل أو للحامل :
صرح إبن سيرين بأن بصيرة الأب طول الوقتً سرور وخير عظيم فإن رأت البنت العزباء أو المتزوجة أو الحامل أن أباها قد غرس في الأرض نبتة فإنه يدل على النكاح إن قد كانت عزباء وإن قد كانت متزوجة أو حامل فإنه يدل على إنجاب مولود يتسم بمعظم الصفات الحميدة مثل بر الأبوين والصدق والإيمان وإلى آخره من صفات محمودة
ومن رأى أنه في منامه أحس بإحساس حضور بعض العداوة بينه وبين أبيه فإنه يدل على أنه سيعلم سراً أيماً كان مخفياً عنه من مدة عظيمة من الزمان .

ومن رأى أنه تنازع أو تعارك مع أباه في المنام على شيء فإنه يدل على أن الرائي سيصادف موقفاً من المواقف المحرجة .

ومن رأى أنه قد زار أبيه في المستشفى لمرضٍ محدد فإنه يدل على أن الرائي سيزور أحد يعز عليه غير أبيه فيكون مريضاً فيزوره .

ومن رأى أن أباه قد نبش في الأرض فإنها تدل على قبره أو على الارجح كان ضريح الرائي وفي ذلك الحين كان تفسيره بأنه حزنٌ سيدخل الفؤاد لمدة هائلة .

ومن رأى مرض أباه في المنام فإنه يدل على مرض الرائي في اليقضة أو أن وضْعه الذي هو فيه سيتغير للأسوأ وهذا في حال أن يكون الحلم واقعياً .

ومن رأى أن أباه يتجهز للسفر القريب ويحزم أمتعته للسفر فإنه يدل على هبوط صحة الأب إن كان حياً فإن لم يكن حياً فإن هذا يصيب الرائي

ومن رأى أنه قد عابت أباه في المنام لفعلته شيئاً من الأشياء فإنه يدل على أن الرائي قد تصرف شيئاً وهو نادمٌ على فعله أما من رأى أن أباه هو الذي يعاتبه فإنه يدل على أن أباه سيقدم له منحة .

ومن رأى أن أباه قد مات فإنه يدل على مرور الرائي بحالة بعض اليأس و التضاؤل في إتخاذ المرسوم الصحيح لمدة ثم تتلاشى عنه تلك الوضعية بعد مرحلة .
والله تعالى اعلى واعلم
استمرو بمتابعتنا على صفحات المسجلة لمعرفة المزيد عن توضيح الرؤى والأحلام التي نراها يومياً في احلامنا ومناماتنا .
توضيح الاب فى الاحلام

الاب فى الحلم يمثل العنايه الالهية والسلطة المحاطه كما توميء الصورة الى احتياج الحالم للنفوذ والامان .

مشاهدة الاب فى الحلم او اذا رايت شخصا حسبته اباك معناه :

عنايه الهية وان هناك من سيقدم اليك إعانته اوحمايته .

اذا رايت فى الحلم اباك ميتا معناه :

ستشعر بتدهور وذل .

اذا رايت فى الحلم اباك مريضا معناه :

ان الحالم سيمر بظروف معاكسه وقد صعبه الا اذا قد كانت احلام الحالم من الاحلام الواقعية واذا كان لديه الحاسه

السادسه فقد ترشدك حاستك الى مرحلة صعبه نتيجة لـ وضعية صحيه .

اذا حلمت ان اباك يتهيأ للسفر وهو ليس من عداد الركاب او ينوى سفرا معناه :

سيمر بتوعكات صحيه .اذا كان الاب ميتا فالتفسير يعنى الحالم ذاته .

اذا شعرت بعداوة من قبل ابيك معناه :

ستعلم سرا .

اذا حلمت انك تتعارك مع والدك معناه :

خلاف معه .

اذا حلمت انك تعاتب اباك تفسيره : ستندم على إجراء قمت به .

وان كان والدك يعاتبك تفسيره : سيقدم اليك عون او تكريما .

اذا حلمت انك تتشاجر مع ابيك معناه :

ستصادف موقفا حرجا .

واذا رايته فى مشفى معناه : ستزور مريضا .

واذا رايته ينبش أرضا تفسيره : حزن ،، وفاة .

واذا شاهدته يقطع شجرة او غصا تفسيرة : خلاف ،فراق والغصن يوميء الى انسان فى مقتبل السن .

واذا رايته قرب حائط مهدم معناه : ضيق ، فشل ، حزن .

واذا كان للحائط لاغير شروخ معناه : مرض ، خطر .

اذا رايته يغرس شجرة او بذورا تفسيره : نكاح ولادة .

رؤيه الاب مشرق الوجه معناه : نبأ سار يحظى الحالم بتوصية او عون .

الهديه والعطاءمن الاب يفسر كما هو فى اليقظه .
شاهدت والدي في المنام

يتضح الأب في الحلم أو المنام ، تعبيرا عن وضعية وجدانية أو رومانسية خاصة ، لأن الأب يرمز للأمان وهو داع في وجودنا . الأب في أحلامنا له دلالات كثيرة و متميزة ، كل هذه الدلالات في أغلبها موجبَة .
يشارك الأب في زيادة وعي ابنه و تكوين شخصيته و تشكيل وعيه و مشاهدته للحياة ، الأب في الرؤيا يحمل صفات مثالية مثل الاستقامة و الصراحة و حتى الخبرة و المعرفة ، مشاهدة الأب في المنام ، حتى و إن كان ميتا ، تعد برقية مهمة مشحونة بالتفاؤل و النظرة الايجابية للواقع أو المستقبل .

لو كان الأب في الحلم مبتسما أو منشرحا أو يقدم منحة ثمينة ، فإن الرائي يحظى بعناية إلهية فائقة أو هو يقطن في انسجام مطلق مع ذاته و مع الآخرين ايضا، لأن الأبوة قيمة نبيلة و مشرفة و درجة عالية من الخلق و الصدق و الأمانة .
الإنصات إلى خطاب الأب و أيضا نصحه و إرشاده يُعد في توضيح الأحلام ، رافدا من روافد التوفيق و النجاح في الحياة لقوله تعالى :
{ ووصينا الإنسان بوالديه حملته والدته وهنا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إلي المصير وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به معرفة فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفا واتبع طريق من أناب إلي ثم إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون}.
على الرائي أو صاحب الحلم أن ينتبه جيدا لقول أو خطاب أبيه في الرؤيا ، قد يعد هذا توصية أو تحذيرا أو دلالة أو شيئا من ذلك القبيل . يلزم أخذ هذه العبارات على محمل الجد ، فليس من كائن على تلك الأرض أرحم من الوالد أو أعز منه.
حيث يقول الشاعر في ذلك الصدد :
يـا والدي أنت حبيبي 💚💚💚💚💚أنت أهل المكرمات
منك مجدي منك عزّي 💚💚💚💚💚 منك ذاتي وصفاتي
أنت تحاول لسروري💚💚💚💚💚 أنت تشـقى لنجاتي
كل شـيء تبتـغيه 💚💚💚💚💚 أن تراني في الفجرِ
ولأمي كــل فضل 💚💚💚💚💚 ٍفهي روحي وحياتي
أنتـما ضوء سمائي💚💚💚💚💚كالنجوم الساطعات
لكمـا ما عشت حبي 💚💚💚💚💚 ودعائي في صلاتي

توضيح بصيرة الأب في منام العزباء

غالبا يتضح الأب أو يتجلى في حلم الفتاة ، فهو نموزج للأمان كما ذكرنا و هو معبر عن الخير في كل مسألة تشغل فكر العزباء خاصة هذه المرتبطة بالزواج أو الارتباط . و أبرز المعاني التي تستنتجها العزباء نحو مشاهدة أبيها في الحلم ، هذه التي تستشفها من لفظ اسمه . الأب يرمز أيضاً لتجاوز المحن و عبور الظروف الحرجة ، حيا كان أو ميتا فهو عنوان المكرمات و الفرح والسعادة وهو المجأ الآمن و الصدر الحنون وهو تعبير عن الخلاص و النجاة .

توضيح بصيرة الأب في منام المتزوجة

الأب المبتسم في منام المرأة المتزوجة يعبر عن الخير في ميدان الرزق و من المحتمل دل على سعادة فائقة أو حظ عظيم و قد يبشر بخبر سعيد عن طريق كلامه أو وصيته و من المحتمل دل المرأة إلى سبيل النجاة و الصواب .

توضيح مشاهدة الأب في منام المرأة الحامل

الأب في منام المرأة الحامل هو أيضا نموزج للأمان و قد يتضح في الحلم مبشرا أو محملا بالنبأ السعيد ، قوله من الممكن أن يكون حقا أو يصيب ووصيته نافذة .

توضيح حنق الأب في المنام

يذهب بعض المفسرين إلى تأويل حنق الأب في المنام بالمحبة الفائقة أو حرصه القوي على سلامة ابنه أو ابنته . ولكن حنق الأب في أكثرية الأوضاع قد يعبر على اللوم أو العتاب ، من المحتمل لخطأ ارتكبه الرائي في حق ذاته أو غيره . الهام في شرح حنق الأب في الرؤيا أنه ليس بالغضب السلبي إنما إحساس أو شعور قوي لدى الرائي بأنه أذنب في أمر أو شديد طفيفا عن النهج القويم و السليم و عليه ، يلزم على الرائي أن يتدارك كلفه و أن يحاول أن بكل مداركه أن يصوب ذاته و يعمل بتعليمات أبويه .

شرح ضرب الأب لابنته أو ابنه في المنام

ضرب الأب لأحد أبنائه أو بناته ، بصيرة متداولة على نحو واسع و من أكثر أهمية مدلولاتها أنهاتحث الرائي على سلوك منهج قويم في حياته فالهدف من الضرب في المنام ، ليس التعنيف و لكنه الإرشاد و التقويم و على الارجح دل ايضاً على منفعة يصيبها الرائي من أبيه ، من الممكن أن تكون في أغلبها عينية .

شرح مشاهدة الأب الميت أو المتوفى في الحلم

الأب الميت أو المتوفى في المنام يرمز إلى الرحمة أو صلة الرحم . فهو يجلس إلى الرائي أو يحدثه و يذكره بالآخرة و يحثه على تصرف الخير فإذا جلس فرد مع أبيه الميت في الرؤيا و تناول معه طعاما أو شرابا فإن الرائي يصيب رزقا أو خيرا في اليقظة . و الفتاة التي تشاهد أبوها المتوفى قد أعطاها نقودا أو ثوبا فإنها تبشر بزواج قريب فإن قد كانت متزوجة فإنها تبشر بحمل أو رزق كريم و الله أعلم . أما بكاء الأب المتوفى في الحلم فيعبر عن موجة من الشوق و الحنين يعيشها الرائي حصيلة فقدانه لشخص عزيز .

توضيح الأب العليل في الحلم

مرض الأب في المنام قد يدل على ضعف أوضاع الرائي النفسية أو العينية أو هو مؤشر مشقة مؤقت يتلاشى بعد وقت قريب بإذن الله . عموما ، الفرد الذي يشاهد أبوه مريضا أو ملقى على فراش الداء ، يكون شخصا يتكبد من أزمة نفسية حادة و يملك إحساس أليم بالمرارة أو الوحدة و على الارجح يشكو نقصا عاطفيا حادا وهو بالتالي محتاج لمن يؤنسه أو يقلل عنه وطأة و وجع الوحدة .

بإمكانكم ايضا الإطلاع على توضيح الأم في المنام
تتغاير تفسيرات بصيرة الأبوين أو أحدهما في الأحلام على حسب وضعية الرائي والمرئي .
مشاهدة الوالد ( الاب)  في الحلم :-
الأب هو نموزج للسند والقوة والصبر والتحمل فيما يتعلق للأولاد وتتغاير بصيرة الأب عن بصيرة الأم فى المنام حيث أن الأم هى نموزج للحنان والعاطفة
مشاهدة الأب تكون مثل مثابة تحذيرات وأنذرات للرائى
مشاهدة الرائى لأباه فى المنام ضاحك ومبتسم وسعيد بشارة للرائى بقدوم الأنباء السعيدة والأفراح أو الفرج والمساعدة من الأخرين فيما يتعلق أحتياج الرائى لهذا
بصيرة الأب فى المنام ترمز إلى الرعاية والعناية الألهية للرائى
توميء مشاهدة الرائى لأباه كأنه يقوم بزرع بذور ونباتات فى المنام إلى قرب زواج الرائى أو رزق الرائى بمولود بعد وقت قريب
أما عن مشاهدة الرائى كأن هناك خصومة وعداوة وقعت بينه وبين أباه فذلك يوميء إلى أن الرائى سيكتشف ويعرف أسرار ستهمه حياته ومستقبله جدا
ومن يشاهد كأن أبوه يعاتبه فى المنام فذلك يوميء إلى عون الأب لأبنه وقيام الأب برفعه شأن أبنه
وفي ذلك الحين توميء مشاهدة الرائى لشخص كأنه أباه فى المنام إلى حصول الرائى على عون من ذلك الفرد أو الإحساس بعاطفة نحوه
بصيرة قطع الأب لشجره فى الحلم يرمز إلى الخلافات والخصومة ،وبصيرة مرض الأب فى المنام تنوه بمرض الرائى القوي ،وأيضاً مشاهدة سفر الأب المتوفى فى المنام تحذر بمرض الرائى ،أما بصيرة سفر الأب الذى مازال على قيد الحياة تنبه بمرض الأب ذاته
مشاهدة وفاة الأب الذى لا يزال على قيد الحياة تنبه الرائى بضعفه والشعور بالذل ،لا قدر الله.
وبصيرة الرائى كأنه يعاتب أبوه فى الحلم تنوه الرائى بشعوره الهائل بالندم تجاه أمر أرتكبه وقام به
من يشاهد أباه يعطيه هديه فى المنام مثلا كأنه أعطاه منزل ليسكن به فذلك يعنى قيام الرائى باستكمال ما كان يقوم به الأب من ممارسات أو إجراءات تخص الدين والدنيا..

اهم ما ورد في شرح حالات مشاهدة الاب في  الحلم لابن سيرين :-

أفاد إبن سيرين أنه من رأى الأب في المنام وقد كان الرائي في الحقيقة أو اليقظة مهوماً بشيء أو يتطلب المعاون فإن توضيح الرؤيا بأن هناك القلة من الناس ذوي القرابة للرائي سيقدمون له العون وأنه مع تلك العون سينتهي كل همومه فليصبر طفيفاً .

ومن رأى أن أباه قد مات فإنه يدل على مرور الرائي بحالة بعض اليأس و التضاؤل في إتخاذ المرسوم الصحيح لمدة ثم تنقضي عنه تلك الوضعية بعد مرحلة .

ومن رأى مرض أباه في المنام فإنه يدل على مرض الرائي في اليقضة أو أن وضْعه الذي هو فيه سيتغير للأسوأ وهذا في حال أن يكون الحلم واقعياً .

ومن رأى أن أباه يتجهز للسفر القريب ويحزم أمتعته للسفر فإنه يدل على هبوط صحة الأب إن كان حياً فإن لم يكن حياً فإن هذا يصيب الرائي

ومن رأى أنه قد عابت أباه في المنام لفعلته شيئاً من الأشياء فإنه يدل على أن الرائي قد إجراء شيئاً وهو نادمٌ على فعله أما من رأى أن أباه هو الذي يعاتبه فإنه يدل على أن أباه سيقدم له شيء ذو قيمة كهدية .

ومن رأى أنه في منامه أحس بإحساس وجود بعض العداوة بينه وبين أبيه فإنه يدل على أنه سيعلم سراً أيماً كان مخفياً عنه من مدة عظيمة من الزمان .

ومن رأى أنه تنازع أو تعارك مع أباه في المنام على شيء فإنه يدل على أن الرائي سيصادف موقفاً من المواقف المحرجة .

ومن رأى أنه قد زار أبيه في المستشفى لمرضٍ محدد فإنه يدل على أن الرائي سيزور أحد يعز عليه غير أبيه فيكون مريضاً فيزوره .

ومن رأى أن أباه قد نبش في الأرض فإنها تدل على قبره أو من المحتمل كان ضريح الرائي وقد كان تفسيره بأنه حزنٌ سيدخل الفؤاد لمدة عظيمة .
 ذلك والله تعالى اعلى واعلم
تكلمنا في ذلك النص عن تفسيرات متنوعة لحالات متنوعة لرؤية الاب في الاحلام .وان شاء الله سوف نتكلم عن تفسيرات مشاهدة الام في الحلم  فتابعونا على صفحات المسجلة

الأب في المنام هو المرغوب، وخير ما يشاهد الرجل في منامه أبواه وأجداده أو جداته.

ومن رأى: في منامه أباه، وقد كان محتاجاً جاءه رزقه من حيث لا يحتسب أو جاد أحد عليه، وإن كان له غائب قدم عليه، وإن كان به وجع تخلص منه.

ومن رأى: أن أباه أسكنه بنياناً، ورفع هو سمكه فإنه يتم صنائع أبيه التي قد كانت له في دين أو دنيا.
كثيراً منا من يشاهد أبوه في منامه وخاصتاً ان كان متوفي فأن رآه بهيئة حسنه ضاحكاً مبتسماً فقد يوميء على حالته نحو ربه وعن وصول الصدقه والدعاء من الابن الصالح ان شاء الله

ولكني هنا اريد ان اضيف عن منحى آخر محسوس من حياتنا المعاصرة عن قدوم الاب الميت لتفسير رموزها واسبابها في غرائب الاحلام والرؤى , فأن كثيراً من الاخوة والاخوات من يشاهد أبوه الراحل يأتيه في المنام , فهو قد يجيء في المنام لاسباب العديد من من ظمنها:
ان يجيء لاقتراب موته ولايزال ذكراه في العقل والفؤاد
ممايجعل الانسان ينتج ذلك ذاته لشدة فيض الاشتياق والحنين.

وربما يجيء الاب في المنام للتطمين من البغي المحاط بالحالم واغلب تلك الرؤى تصيب الاناث اكثر من الذكور وهذا لان الاب يوميء للامن والحمايه وفقده فقد الامان,وربما يجيء الاب لورود ذكره قبل المنام في مواضيع سبقت المنام,وربما يجيء لاتمام سنة اخرى على موته لسبب ذكره بالسنة الفائتة ,وكل ماذكر سابقاً يعتبر من عصري النفس لسبوق الاحداث قبل المنام,

ولكن من الممكن أن يكون في رجوعه في منامك بشرى ليبشرك بأمراً ما وهذا في قدومه مستبشراً او مسلماً,او لتحذيرك من امراً ما وهذا نحو عبوس الاب وعدم رضاه,او يجيء ليحثك ويرشدك للقيام بأمراً ما وهذا عندما تشاهده في منامك منهمك في عملاً ما فعمله مجرد نموزج ليحثك لإجراء امراً ما مشابه للرمز لاغير,فعودة الاب في المنام له العديد من تفسيرات مبشرة

فقدومه قدوم خير لصاحب المنام فقد يوميء الاب على ماتركه ورائه من خير او ورث اوسمعه,

ووجوده عايش بين اسرته فهي اشارة بأن اسرته لاتزال تنعم في خيره وحسه,

وفي ذلك الحين يوميء على ابنائه لنصحهم وارشادهم وهذا في عبوسه وعدم ورضاه من احدهم .

وقدوم الاب ودخوله البيت لهو بشرى لاهل البيت بمناسبة طيبة ستقع في اطار العائِلة كمثل التبشير بالزواج او التبشير بزيادة نسل اهل البيت اوالتبشير بالحمل او بمولود وماشابه هذا .
وأيضا فأن قدومه يوميء الى فوز صاحب الرؤيا في عمل من اعمال اليقظه ,

وعدم رضى الاب تنبيه من هذا الشغل الذي يشغل الحالم قبل رؤياه لوالده .

وايضاً قدوم الاب في المنام يوحي بنجاح الحالم وتفوقه وانتصاره على مايشغله

فأن رؤيا منامك تعتبرك كمثل طفل ضئيل تحاصرة الاعداء (المتمثله بالهموم) فعند قدوم الاب حقيقه لجوار ابنه سنرى الابن عادةً يتشجع ويتفوق على اعدائه وهذا لرؤياه لوالده بجواره فيولي اعداءة فراراً منه وخوفاً من أبوه

(لتشير بوجود حمايه وتوحي الرؤيا بأنتصار الحالم)

ونستخلص من هذا فما وجود الاب في منام الابن او الابنه الامجرد نموزج للامن والحمايه ويشير لنصرة الحالم على همومه وعلى مشاغله سواء قد كانت الاسرية او العمليه سواء.

ذلك والله اعلم.

احدى الاخوات تسأل و تقول : اتمنى ان توضح ماتم ذكره ماضي ليصبح الموضوع إجمالي بكل شي ومرجع لمن ارد ان يفهم نمازج رجوع الاب الميت

رحم الله أبي وجميع موتى المسلمين

اشكر الاخت على سؤالها المهم والذي اشارت فيه للالمام بالموضوع ليصبح إجمالي مع انه يصعب ان نلم بجميع محتوى غايات (رجوع الاب الميت في المنام) ولكن… بمساهمة الجميع فلعلنا قد نصل مع بعض الى بعض هذه الغايات والله اعلم.

وسأتطرق للشق الاول من سؤالها على حسب مانلتمسه من ارض الواقع ومن واقعنا ومن واقع رؤى القلة الصالحة.

ماذا إذا كان الاب عليل ويطلب الدواء؟
وماذا إذا كان الاب غير عليل ويطلب الدواء؟
وقبل الاجابه على هذا فيجب ان تعلم ان الاب والوالدين على العموم إستيعاب لهم منزله عليا ولقد كرمهم الله عز وجل.

أفاد تعالى : { وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا} سورة الاسراء23

وصرح تعالى {وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ } سورة لقمان14

فلقد جعل الله للوالدين منزلة هائلة لا تعادلها منزلة، فجعل برهما والإحسان إليهما والعمل على رضاهما فرض كبير , وفي ذلك الحين دعا الإسلام إلى البر بالوالدين والإحسان إليهما وذكره بعد الشأن بعبادته .

وتحدث النبي محمد صلي الله عليه و سلم : (من أرضى أبويه فقد أرضى الله، ومن أسخط أبويه فقد أسخط الله) (عصري مرفوع)

والجنة تحت أقدام الأمهات:
أتى رجل إلى النبي يرغب في الجهاد، فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يعود ويبر والدته، فأعاد الرجل رغبته في الجهاد، فأمره النبي أن يعود ويبر والدته. وفي المرة الثالثة، صرح له النبي: (ويحك! الزم رِجْلَهَا فثم الجنة) [ابن ماجه].

وأتى رجل على الرسول، فقال: أبايعك على الهجرة والجهاد؛ أبتغي الأجر من الله، فقال صلى الله عليه وسلم: (فهل من والديك أحد حي؟). أفاد: نعم. لكن كلاهما. فقال النبي: (فتبتغي الأجر من الله؟). فقال: نعم. صرح النبي محمد: (فارجع إلى والديك، فأَحْسِنْ صُحْبَتَهُما) [مسلم].

وبِرُّ الأبوين من أعظم أبواب الخير
وربما أتى هذا في الجديد الذي سأل فيه عبد الله بن مسعود النبي قائلاً: أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللهِ؟ قَالَ : “الصَّلاَةُ عَلَى وَقْتِهَا”. صرح: ثمَّ أيٌّ؟ صرح: “ثُمَّ بِرُّ الْوَالِدَيْنِ”. أفاد: ثمَّ أيٌّ؟ صرح: “الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ”.

فالمسلم يبر أبويه في حياتهما، ويبرهما بعد موتهما؛ بأن يدعو لهما بالرحمة والمغفرة , وينَفِّذَ عهدهما , ويكرمَ أصدقاءهما .
يحكي أن رجلا من بني سلمة أتى إلى النبي فقال: يا رسول الله، هل بقي من بر أبوي شيء أبرُّهما به من بعد موتهما؟ صرح: (نعم. الصلاة عليهما (الدعاء)، والاستغفار لهما، وإيفاءٌ بعهودهما من بعد موتهما، وإكرام صديقهما، رابط الرحم التي لا توصل سوى بهما) [ابن ماجه]

فعندما يأتيك المنام بأحدهما ليخبرك بأنه عليل كمثل ان تشاهد والدك في منامك عليل وقد كان يطلب منك الدواء فبالتأكيد ستغفل عن بعض الامور الهامه وسيذهب فكرك
لجهة واحدة لاغير الا وهي:
الصدقه او الدعاء لاغير

فيذهب الحالم للتصدق لأجل وفاة والدة
والبعض قد يلجأ للدعاء لوالديه ويكتفي نحو هذا .
وذلك لا شك فيه , فوصول مكافأة الصدقة والدعاء للميت هو من تصرف غيره عنه، وهذا لم ينقطع، أما سعي الإنسان لنفسه فينقطع بموته سوى في المسائل التي كان له مشقة في تحصيلها قبل وفاته، فلا تضاد إذن بين وصول مكافأة الصدقة والدعاء وبين قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا وافته المنية ابن آدم انقطع عمله سوى من ثلاث: صدقة جارية أو معرفة ينتفع به أو ولد صالح يدعو له.

ولكن هل مجيئه في المنام لأجل ذلك لاغير؟
وماهو الموضوع الآخر الذي من الممكن أن يكون غفل عنه الحالم؟
فالاب كماذكرناه سابقاً هو نموزج للحي فهو نموزج لما تركه وراءه

فمالمقصود من ان تأتي الابن رؤيا لوالده وهو عليل ويطلب الدواء !!؟
الابن يشاهد أبوه عليل في منامه ويطلب منه شيئ او يطلب منه الدواء ويذهب الابن ليتصدق لأجل وفاة أبوه وبذلك في كل مرة يشاهد أبوه بهذه الهيئه سيذهب على الفور للتصدق او الدعاء!!

فمالفائدة التي ترجع للأبن بقيامه للتصدق عن روح أبوه والابن لايزال عاق لوالده!!؟
كيف يكون الابن عاق لوالده مع ان أبوه توفي وهو راضي عن ابنه!!!؟

فألأب هو مجرد نموزج على ماتركه وراءه , واي تقصير من الابن في ماتركه أبوه فقد يكون السبب بمرض أبوه في منامه.

فعندما يهدر مال ابيه او يطغى بماتركه اباه فقد تأتي الابن رؤيا لوالده بهيئة عليل فتلك الهيئة هي مجرد نموزج لتصبح اشارة اخبارية للأبن بأنه قصر في حق اباه ولذا هو عاق,
وكيف لايكون الاب عليل وابنه مقصر في حق اباه.

فعندما الابن يظلم امه او يقاطعها فقد يأتيه أبوه بهذه الهيئة ليعاتبه على تقصيره بحق شريكة عمره التي من الممكن أن تكون امه او زوجة اباه ,

وكيف لايكون ألأب عليل والابن مقصر او قاطع او ظالماً لأخته او لأخاه ,

وكيف لايكون عليل والابن مقصر او قاطع او ظالماً لرحم ابيه فألأب نموزج للأقارب إستيعاب اهله ورحمه,

وكيف لايكون عليل والابن مقصر مع من كان أبوه يصلهم ويودّهم ,

وكيف لايكون ألأب عليل والابن يعادي اصدقاء اباه ,

وكيف لايكون عليل والابن يظلم اخوته ,

كيف لايكون عليل والأخ يشاهد شقيقته في همّ او في ضيقة ولايلتفت لها ولايساندها  وكيف وكيف..الخ.

فعندما يجيء الابن رؤيا لوالده بهيئة عليل ويطلب من ابنه الدواء فهو فعلاً يطلب من ابنه الدواء !!
فماهو الدواء؟
فهو يطلب من ابنه دواء هذه الامور التي قصر فيها الابن ويحثه ليعفوا ويصفح ويسامح ويبلغ من قطعهم فهؤلاء هم من تركهم وراءه ومايضرّهم يضرّه , فليس المطلوب من الابن الصدقه ويكتفي بها لاغير وهو مقصر في بعض هذه الامور.

فعلى الابن عندما يشاهد أبوه بهذه الهيئه فليقف ليعيد حساباته وليتأمل في كل ماتركه أبوه وراءه وليتأمل في كل من كان أبوه يودهم ويوصلهم في حياته فقد يكون احدهم هو داع مرض اباه.

ولكن من الممكن أن يكون الابن او الابنه لم تقصر في شيئ من هذا فهل الرؤيا لاتشير الا على هؤلاء لاغير؟
فأن كان الابن لم يقصر في هذا الامر

فالرؤيا قد توميء بهيئة الاب اي كرمز على عمل ذلك الابن وعلى تجارة ذلك الابن وعلى المواقف التي تجابه الابن وعلى اي امر يجابهه هذا الابن او هذه الابنه

لتبين للحالم مواقفه القوية وصلاح عمله التي تصورت بهيئة وبصحة الاب وعلى المواقف الضعيفة والتي تصورت بمرض الاب وهذا لأجل أن تخبر الحالم عن مكامن قلة التواجد ليقوم الحالم بعلاجها الصديد .

وفي ذلك الحين توميء ايضاًً رؤيا الاب العليل على إنذار الابن من المنافقين الذين هم بشأن الابن , وفي ذلك الحين يوميء مرض الاب على رأس المال او على الترتيب العالي او على المسؤليه إستيعاب باعتبار اب الشئ فصحة الاب صلاح امره , ومرض الاب علة ماينسب له هذا الامر.

ولكن من الممكن أن يكون ألأب في المنام بصحة جيدة ورغم هذا قد تجده يطلب الدواء!!!؟
فألأب يفتقر الصدقه والدعاء من الابن الصالح , وبإلأضافه الى هذا فأنظر للرؤيا جيداً فألأب بصحة جيده ولايحتاج الدواء بمقدار مايحتاجه الحالم . فعند هذا تمعن في الحالم فقد يدل الأب على الرائي ذاته وما يتضح في أبوه يكون خاصاً بالرائي لاغير وماأباه في هذه الحاله الا نموزج على وضعية ابنه لاغير , بمعنى تمعن في تصرفات الحالم في مايشغله في يقظته فقد تجده يضخم الامور من لاشيئ او تجده يقطن في همّ وهمي , والرؤيا نحو هذا قد تنبّه الحالم ليقوم بعلاج ذاته ليخرج من همومه الوهمية التي ليس لها اساس من الصحة.

وكذلكً في ذلك التوجه فقد يشاهد الحالم بأنه يشابه اباه او اباه يشبهه فهنا قد يدل على انه سيتبع سبيل أباه في صلاحه وفلاحة وقد صنعته أو حتى عيوبه أو عاداته ,او من الممكن أن تكون الرؤيا مبشره له بمولود يشابه اباه وهذا ان كان الابن متزوج .

ذلك والله اعلم بالصواب

رؤيا الام لزوجها الراحل ورؤيا الفتاه لوالدها الراحل في المنام

جزاكم الله خير أستاذنا ومعبرنا الله يهنئ فيكم وبعلمكم
عديد شفت والدي رحمه الله في المنام أول ماتوفي والدي رحمه الله كنت أشاهد أنه رجع للحياة
وفي الواقع كنت غير مستوعبه أن والدي وافته المنية كنت في الحقيقة اقول لنفسي انه سوف يرجع ومامات
وبعد أعوام ارى ابي باستمرار في ثوب ابيض
ويأتي في المنام احيانا يكون موجود بلا خطاب
أو اذهب معه في سيارته
ولكن في اكثر المنامات…
إبي صامت وأتمنى ان يكلمني
او اسمع صوته بل افرح في وجوده واستبشر خير من الرؤيا
رحمه الله رحمه واسعه واسكنه فسيح الجنات وجميع موتى المسلمين اللهم آمين

وسائلة تقول :
امي قد كانت تري أبي عديد في المنام قبل ان تقوم بتسديد ديونه وبعده لم تشاهده للغاية متضايقه من الحال
انا واخواتي يتكرر علينا مشاهدته ودايم يكون أبي مجتمع مع امي وانا في الرويا
سواء رايتها انا او اخوتي
ارجو ان توضح لنا هل عدم روءيته من امي له مهتم ؟

وسائلة أخرى تقول :
باستمرار ارى أبي حي .. واحيانا اراه حي بيننا وكأنه يحتضر ويوشك على الوفاة ثم يرجع الى الحياه

لله ما أخذ ولله ما أعطى وكل شيء عنده بحساب واجل مسمى.

إنا لله وإنا إليه راجعون.

أحسن الله عزاءكم و جبر مصابكم و ألهمكم الصبر و السلوان وأسأل الله ان يغفر لوالدينا جميعاً وان يسكنهم فسيح جناته وان يجعلهم مع الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين اللهم آمين.

اخوتي في الله
فكملحق للتدوينات الفائتة
فعلى ضو ماقرأته في استفساراتكم
سندلي بالاجابة لتصبح كتوضيح عام والله اعلم بصواب هذا.

الام عندما تشاهد قرينها في المنام
امي قد كانت تري أبي عديد في المنام قبل ان تقوم بتسديد ديونه وبعده لم تشاهده!؟
لان الرؤيا سبقها دين لم يسدد فعدم رؤياها له فتلك بإذن الله بشرى بأتمام التسديد ان شاء الله.

ولكنه قد يرجع لها في المنام في المستقبل ليصبح رمزاً لأي مناسبة ستقع لأسرتها وكأنه أتى ليساندها او ليبشرها او ليعاتبها وهذه على حسب الاشاره التي سيقدم فيها وعلى حسب مايدور معها في اليقظه, وربما يأتيها في المنام كمثل ما كان يأتيها في حياته الفائتة فإن ركزت الحالمة على حالة قدومه وعلى أسلوب اسلوبه في المنام فسيذكرها هذا الاسلوب وهذه الوضعيه على احدى مواقف اليقظه ليصبح مقصود الرؤيا على هذا الموقف بأنه سيقع معها وستتواجه به في يقظتها, لتصبح الرؤيا اشارة على (نفس الموقف او على موقف شبيهه وسيحدث معها في يقظتها) ونجاحها بذلك الموقف فقد تظهره الرؤيا من حالته في الرؤيا, وايضا قد يجيء معاتباً فقد يوميء على ابنائها فهو مجرد نموزج على احد ابنائه او على احدى بناته لينبّه الحالمه عن حالهم , فأن كان سعيد فقد توميء الرؤيا على مناسبة سعيده ستطرق باب اسرتها لتعود البسمه مرة أخرى في تلك العائِلة كمثل حدوث مناسبة زواج او فوز او تفوق في امراً ما ,ودخوله من الباب بشرى للحالمه لأي موقف تتجاوز به في يقظتها , وفي ذلك الحين يجيء في المنام وتراه مغاير في شكله او تشاهده يشتكي من الم في جسمه ويفسر مكان الالم على حسب ماينسب اليه هذا المكان (كمثل الفخذ الذي يوميء الى القبيله وماتعانيه الحالمه من اهل هذا الزوج,والرقبه التي توميء للأمانه والذمه التي تحملت بها, ووو الخ… ) وكل هذا على حسب مايشار اليه في الرؤيا وعلى حسب مجرى الرؤيا وعلى حسب احداث يقظتها.

الفتاه عندما تشاهد أبوها الراحل في المنام !
كمثل:
أبي مجتمع مع امي وانا في الرويا !؟
فالرؤيا قد توميء على موضوع يخص التي قد كانت في الرؤيا لتشير الرؤيا على مواضيع طيبة ستقع معها ,وتحديد المقصود قد تظهره الرؤيا عن طريق حالة والديها في المنام التي قد يتضح فيها احدى الشواهد على المواضيع التي تمشي فيها الحالمه او التي تمشي فيها المقصوده بجلوسها مع والديها, الا ان ذلك الامر فيغلبه طول الوقتً الخير بجميع الحالات سواء كان مؤتمر عادي او به حزن اوبكاء وماشابه هذا ليشير الى ضد هذا ليشير الامر الى مناسبة طيبه ستقع معها وربما تكون مبشرة بزواجها , لتصبح حالة والديها اشارة عليها بأنه سيأتي الدور عليها لتصبح شبيهة لهما كأشاره بزواجها من زوج صالح.

احيانا ارى أبي حي بيننا !!
فتلك بشرى بأن الفتاه في امان وبشرى لها في اي امر يشغلها وبشرى لها بالزوج الصالح.
وفي ذلك الحين تكون اشارة على الخير الذي تركه وراءه ولايزال اهل بيته ينعمون بحسه وبماتركه لهم سواء من مال او من حسن سمعه.

ابي يحتضر ويوشك على الوفاة ثم يرجع الى الحياه !
فتلك اشارة مبشرة للحالمة كمثل مااشرنا اليه في الماضى بالبشرى , وبشرى برجوع الامل مرة أخرى للحالمه.

ارى ابي طول الوقت في ثوب ابيض !؟
فتلك حالته نحو ربه , ولكن الرؤيا قد توميء على الحي لتصبح الرؤيا مبشرة بقدوم امر سعيد على الحالمه كمثل قدوم زوج صالح ليرمز صلاحه على حسب لون ثوب اباها ,وايضا بشرى بصلاح امور الحالمه وبياض امورها وحصولها على الشغل الصالح.

يجيء ابي في المنام احيانا يكون موجود بلا خطاب !؟
فهنا الرؤيا من الممكن أن تكون تنبيه وهذا ان كان سكوته في المنام يوحي للمعاتبه او الزعل فإن كان ايضاً فعلى الحالمه ان تعيد حساباتها وان تقهقر الامور التي هي فيها مقصرة.

اما ان كان لاغير ساكت بلا زعل وبدون معاتبه فهنا من الممكن أن تكون للرؤيا امور كان يجريها اثناء سكوته في المنام لتصبح الرؤيا هي اشارة لتشجيع الحالمه لأمراً ما وهذا على حسب مايرمز له ماكان يقوم به في رؤياها.

اما ان كان ساكت لاغير بسكوت الرضى ولم يكن يعمل شيئ اثناء السكوت فالرؤيا قد توميء على الحالمه بأن لاتقلق من الانتظار في امر يخصها فأن الخير آتٍ ولكنه لم يحين أوانه.

اذهب مع أبي في سيارته!؟
فالسيارة هي مسيرة هذا الموضوع التي تمشي فيه الحالمه,وماتواجهه هذه العربة في سبيلها قد يبين المقصود , وموقعها في المركبة قد يبين مكمن القدره تملك (كمثل قيادتها لسيارة أبوها لتشير بأن زمام العائِلة بيدها ,فأن قد كانت بجواره فتلك كذلكً توميء لقوة الحجه والكلمه تملك,وجلوسها بالخلف اي لاتقدم ولاتأخر ولاتعلم بماهو آتي الا انها ستنعم بألامان والخير سيأتيها مفاجئ “وهذا لأن من يجلس بالخلف فهو لاينظر لماهو في الامام لكن ينظر على الجوانب لاغير وعندما تبلغ المركبة لموقف محدد سيتفاجئ بهذا الموقف الذي لم يشاهده نتيجة لـ جلوسه بالخلف” وبذلك..على حسب هذه الاوضاع في العربة لتقاس على مواقفه في موضوعه الذي هو في امان لوجود أبوه) , وركوبها في عربة أبوها فقد توميء الى موضوع اسري او قد توميء الى انها في كنف اباها وفي حمايته وبإذن الله تكون اشارة بأنه لن يضرها شئ من مايشغلها بدليل (وجودها في مركبة أبوها ولن يجرئ احد على مضرتها بحضور أبوها) وفي ذلك تشبيه ليشير بأنها في امان وستنتصر على مايشغلها بإذن الله.

ذلك والله اعلم بالصواب

مفسرالاحلام الدبياني
ان الحالم سيمر بظروف معاكسه وقد صعبه الا اذا قد كانت احلام الحالم من الاحلام الواقعية واذا كان لديه الحاسه

السادسه فقد ترشدك حاستك الى مرحلة صعبه نتيجة لـ وضعية صحيه .

اذا حلمت ان اباك يتهيأ للسفر وهو ليس من عداد الركاب او ينوى سفرا معناه :

سيمر بتوعكات صحيه .اذا كان الاب ميتا فالتفسير يعنى الحالم ذاته .

اذا شعرت بعداوة من قبل ابيك معناه :

ستعلم سرا .

اذا حلمت انك تتعارك مع والدك معناه :

خلاف معه .

اذا حلمت انك تعاتب اباك تفسيره : ستندم على إجراء قمت به .

وان كان والدك يعاتبك تفسيره : سيقدم اليك عون او تكريما .

اذا حلمت انك تتشاجر مع ابيك معناه :

ستصادف موقفا حرجا .

واذا رايته فى مشفى معناه : ستزور مريضا .

واذا رايته ينبش أرضا تفسيره : حزن ،، وفاة .

واذا شاهدته يقطع شجرة او غصا تفسيرة : خلاف ،فراق والغصن يوميء الى انسان فى مقتبل السن .

واذا رايته قرب حائط مهدم معناه : ضيق ، فشل ، حزن .

واذا كان للحائط لاغير شروخ معناه : مرض ، خطر .

اذا رايته يغرس شجرة او بذورا تفسيره : نكاح ولادة .

رؤيه الاب مشرق الوجه معناه : نبأ سار يحظى الحالم بتوصية او عون .

الهديه والعطاءمن الاب يفسر كما هو فى اليقظه .
شاهدت والدي في المنام

يتضح الأب في الحلم أو المنام ، تعبيرا عن وضعية وجدانية أو رومانسية خاصة ، لأن الأب يرمز للأمان وهو داع في وجودنا . الأب في أحلامنا له دلالات كثيرة و متميزة ، كل هذه الدلالات في أغلبها موجبَة .
يشارك الأب في زيادة وعي ابنه و تكوين شخصيته و تشكيل وعيه و مشاهدته للحياة ، الأب في الرؤيا يحمل صفات مثالية مثل الاستقامة و الصراحة و حتى الخبرة و المعرفة ، مشاهدة الأب في المنام ، حتى و إن كان ميتا ، تعد برقية مهمة مشحونة بالتفاؤل و النظرة الايجابية للواقع أو المستقبل .

لو كان الأب في الحلم مبتسما أو منشرحا أو يقدم منحة ثمينة ، فإن الرائي يحظى بعناية إلهية فائقة أو هو يقطن في انسجام مطلق مع ذاته و مع الآخرين ايضا، لأن الأبوة قيمة نبيلة و مشرفة و درجة عالية من الخلق و الصدق و الأمانة .
الإنصات إلى خطاب الأب و أيضا نصحه و إرشاده يُعد في توضيح الأحلام ، رافدا من روافد التوفيق و النجاح في الحياة لقوله تعالى :
{ ووصينا الإنسان بوالديه حملته والدته وهنا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إلي المصير وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به معرفة فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفا واتبع طريق من أناب إلي ثم إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون}.
على الرائي أو صاحب الحلم أن ينتبه جيدا لقول أو خطاب أبيه في الرؤيا ، قد يعد هذا توصية أو تحذيرا أو دلالة أو شيئا من ذلك القبيل . يلزم أخذ هذه العبارات على محمل الجد ، فليس من كائن على تلك الأرض أرحم من الوالد أو أعز منه.
حيث يقول الشاعر في ذلك الصدد :
يـا والدي أنت حبيبي 💚💚💚💚💚أنت أهل المكرمات
منك مجدي منك عزّي 💚💚💚💚💚 منك ذاتي وصفاتي
أنت تحاول لسروري💚💚💚💚💚 أنت تشـقى لنجاتي
كل شـيء تبتـغيه 💚💚💚💚💚 أن تراني في الفجرِ
ولأمي كــل فضل 💚💚💚💚💚 ٍفهي روحي وحياتي
أنتـما ضوء سمائي💚💚💚💚💚كالنجوم الساطعات
لكمـا ما عشت حبي 💚💚💚💚💚 ودعائي في صلاتي

توضيح بصيرة الأب في منام العزباء

غالبا يتضح الأب أو يتجلى في حلم الفتاة ، فهو نموزج للأمان كما ذكرنا و هو معبر عن الخير في كل مسألة تشغل فكر العزباء خاصة هذه المرتبطة بالزواج أو الارتباط . و أبرز المعاني التي تستنتجها العزباء نحو مشاهدة أبيها في الحلم ، هذه التي تستشفها من لفظ اسمه . الأب يرمز أيضاً لتجاوز المحن و عبور الظروف الحرجة ، حيا كان أو ميتا فهو عنوان المكرمات و الفرح والسعادة وهو المجأ الآمن و الصدر الحنون وهو تعبير عن الخلاص و النجاة .

توضيح بصيرة الأب في منام المتزوجة

الأب المبتسم في منام المرأة المتزوجة يعبر عن الخير في ميدان الرزق و من المحتمل دل على سعادة فائقة أو حظ عظيم و قد يبشر بخبر سعيد عن طريق كلامه أو وصيته و من المحتمل دل المرأة إلى سبيل النجاة و الصواب .

توضيح مشاهدة الأب في منام المرأة الحامل

الأب في منام المرأة الحامل هو أيضا نموزج للأمان و قد يتضح في الحلم مبشرا أو محملا بالنبأ السعيد ، قوله من الممكن أن يكون حقا أو يصيب ووصيته نافذة .

توضيح حنق الأب في المنام

يذهب بعض المفسرين إلى تأويل حنق الأب في المنام بالمحبة الفائقة أو حرصه القوي على سلامة ابنه أو ابنته . ولكن حنق الأب في أكثرية الأوضاع قد يعبر على اللوم أو العتاب ، من المحتمل لخطأ ارتكبه الرائي في حق ذاته أو غيره . الهام في شرح حنق الأب في الرؤيا أنه ليس بالغضب السلبي إنما إحساس أو شعور قوي لدى الرائي بأنه أذنب في أمر أو شديد طفيفا عن النهج القويم و السليم و عليه ، يلزم على الرائي أن يتدارك كلفه و أن يحاول أن بكل مداركه أن يصوب ذاته و يعمل بتعليمات أبويه .

شرح ضرب الأب لابنته أو ابنه في المنام

ضرب الأب لأحد أبنائه أو بناته ، بصيرة متداولة على نحو واسع و من أكثر أهمية مدلولاتها أنهاتحث الرائي على سلوك منهج قويم في حياته فالهدف من الضرب في المنام ، ليس التعنيف و لكنه الإرشاد و التقويم و على الارجح دل ايضاً على منفعة يصيبها الرائي من أبيه ، من الممكن أن تكون في أغلبها عينية .

شرح مشاهدة الأب الميت أو المتوفى في الحلم

الأب الميت أو المتوفى في المنام يرمز إلى الرحمة أو صلة الرحم . فهو يجلس إلى الرائي أو يحدثه و يذكره بالآخرة و يحثه على تصرف الخير فإذا جلس فرد مع أبيه الميت في الرؤيا و تناول معه طعاما أو شرابا فإن الرائي يصيب رزقا أو خيرا في اليقظة . و الفتاة التي تشاهد أبوها المتوفى قد أعطاها نقودا أو ثوبا فإنها تبشر بزواج قريب فإن قد كانت متزوجة فإنها تبشر بحمل أو رزق كريم و الله أعلم . أما بكاء الأب المتوفى في الحلم فيعبر عن موجة من الشوق و الحنين يعيشها الرائي حصيلة فقدانه لشخص عزيز .

توضيح الأب العليل في الحلم

مرض الأب في المنام قد يدل على ضعف أوضاع الرائي النفسية أو العينية أو هو مؤشر مشقة مؤقت يتلاشى بعد وقت قريب بإذن الله . عموما ، الفرد الذي يشاهد أبوه مريضا أو ملقى على فراش الداء ، يكون شخصا يتكبد من أزمة نفسية حادة و يملك إحساس أليم بالمرارة أو الوحدة و على الارجح يشكو نقصا عاطفيا حادا وهو بالتالي محتاج لمن يؤنسه أو يقلل عنه وطأة و وجع الوحدة .

بإمكانكم ايضا الإطلاع على توضيح الأم في المنام
تتغاير تفسيرات بصيرة الأبوين أو أحدهما في الأحلام على حسب وضعية الرائي والمرئي .
مشاهدة الوالد ( الاب)  في الحلم :-
الأب هو نموزج للسند والقوة والصبر والتحمل فيما يتعلق للأولاد وتتغاير بصيرة الأب عن بصيرة الأم فى المنام حيث أن الأم هى نموزج للحنان والعاطفة
مشاهدة الأب تكون مثل مثابة تحذيرات وأنذرات للرائى
مشاهدة الرائى لأباه فى المنام ضاحك ومبتسم وسعيد بشارة للرائى بقدوم الأنباء السعيدة والأفراح أو الفرج والمساعدة من الأخرين فيما يتعلق أحتياج الرائى لهذا
بصيرة الأب فى المنام ترمز إلى الرعاية والعناية الألهية للرائى
توميء مشاهدة الرائى لأباه كأنه يقوم بزرع بذور ونباتات فى المنام إلى قرب زواج الرائى أو رزق الرائى بمولود بعد وقت قريب
أما عن مشاهدة الرائى كأن هناك خصومة وعداوة وقعت بينه وبين أباه فذلك يوميء إلى أن الرائى سيكتشف ويعرف أسرار ستهمه حياته ومستقبله جدا
ومن يشاهد كأن أبوه يعاتبه فى المنام فذلك يوميء إلى عون الأب لأبنه وقيام الأب برفعه شأن أبنه
وفي ذلك الحين توميء مشاهدة الرائى لشخص كأنه أباه فى المنام إلى حصول الرائى على عون من ذلك الفرد أو الإحساس بعاطفة نحوه
بصيرة قطع الأب لشجره فى الحلم يرمز إلى الخلافات والخصومة ،وبصيرة مرض الأب فى المنام تنوه بمرض الرائى القوي ،وأيضاً مشاهدة سفر الأب المتوفى فى المنام تحذر بمرض الرائى ،أما بصيرة سفر الأب الذى مازال على قيد الحياة تنبه بمرض الأب ذاته
مشاهدة وفاة الأب الذى لا يزال على قيد الحياة تنبه الرائى بضعفه والشعور بالذل ،لا قدر الله.
وبصيرة الرائى كأنه يعاتب أبوه فى الحلم تنوه الرائى بشعوره الهائل بالندم تجاه أمر أرتكبه وقام به
من يشاهد أباه يعطيه هديه فى المنام مثلا كأنه أعطاه منزل ليسكن به فذلك يعنى قيام الرائى باستكمال ما كان يقوم به الأب من ممارسات أو إجراءات تخص الدين والدنيا..

اهم ما ورد في شرح حالات مشاهدة الاب في  الحلم لابن سيرين :-

أفاد إبن سيرين أنه من رأى الأب في المنام وقد كان الرائي في الحقيقة أو اليقظة مهوماً بشيء أو يتطلب المعاون فإن توضيح الرؤيا بأن هناك القلة من الناس ذوي القرابة للرائي سيقدمون له العون وأنه مع تلك العون سينتهي كل همومه فليصبر طفيفاً .

ومن رأى أن أباه قد مات فإنه يدل على مرور الرائي بحالة بعض اليأس و التضاؤل في إتخاذ المرسوم الصحيح لمدة ثم تنقضي عنه تلك الوضعية بعد مرحلة .

ومن رأى مرض أباه في المنام فإنه يدل على مرض الرائي في اليقضة أو أن وضْعه الذي هو فيه سيتغير للأسوأ وهذا في حال أن يكون الحلم واقعياً .

ومن رأى أن أباه يتجهز للسفر القريب ويحزم أمتعته للسفر فإنه يدل على هبوط صحة الأب إن كان حياً فإن لم يكن حياً فإن هذا يصيب الرائي

ومن رأى أنه قد عابت أباه في المنام لفعلته شيئاً من الأشياء فإنه يدل على أن الرائي قد إجراء شيئاً وهو نادمٌ على فعله أما من رأى أن أباه هو الذي يعاتبه فإنه يدل على أن أباه سيقدم له شيء ذو قيمة كهدية .

ومن رأى أنه في منامه أحس بإحساس وجود بعض العداوة بينه وبين أبيه فإنه يدل على أنه سيعلم سراً أيماً كان مخفياً عنه من مدة عظيمة من الزمان .

ومن رأى أنه تنازع أو تعارك مع أباه في المنام على شيء فإنه يدل على أن الرائي سيصادف موقفاً من المواقف المحرجة .

ومن رأى أنه قد زار أبيه في المستشفى لمرضٍ محدد فإنه يدل على أن الرائي سيزور أحد يعز عليه غير أبيه فيكون مريضاً فيزوره .

ومن رأى أن أباه قد نبش في الأرض فإنها تدل على قبره أو من المحتمل كان ضريح الرائي وقد كان تفسيره بأنه حزنٌ سيدخل الفؤاد لمدة عظيمة .
 ذلك والله تعالى اعلى واعلم
تكلمنا في ذلك النص عن تفسيرات متنوعة لحالات متنوعة لرؤية الاب في الاحلام .وان شاء الله سوف نتكلم عن تفسيرات مشاهدة الام في الحلم  فتابعونا على صفحات المسجلة

الأب في المنام هو المرغوب، وخير ما يشاهد الرجل في منامه أبواه وأجداده أو جداته.

ومن رأى: في منامه أباه، وقد كان محتاجاً جاءه رزقه من حيث لا يحتسب أو جاد أحد عليه، وإن كان له غائب قدم عليه، وإن كان به وجع تخلص منه.

ومن رأى: أن أباه أسكنه بنياناً، ورفع هو سمكه فإنه يتم صنائع أبيه التي قد كانت له في دين أو دنيا.
كثيراً منا من يشاهد أبوه في منامه وخاصتاً ان كان متوفي فأن رآه بهيئة حسنه ضاحكاً مبتسماً فقد يوميء على حالته نحو ربه وعن وصول الصدقه والدعاء من الابن الصالح ان شاء الله

ولكني هنا اريد ان اضيف عن منحى آخر محسوس من حياتنا المعاصرة عن قدوم الاب الميت لتفسير رموزها واسبابها في غرائب الاحلام والرؤى , فأن كثيراً من الاخوة والاخوات من يشاهد أبوه الراحل يأتيه في المنام , فهو قد يجيء في المنام لاسباب العديد من من ظمنها:
ان يجيء لاقتراب موته ولايزال ذكراه في العقل والفؤاد
ممايجعل الانسان ينتج ذلك ذاته لشدة فيض الاشتياق والحنين.

وربما يجيء الاب في المنام للتطمين من البغي المحاط بالحالم واغلب تلك الرؤى تصيب الاناث اكثر من الذكور وهذا لان الاب يوميء للامن والحمايه وفقده فقد الامان,وربما يجيء الاب لورود ذكره قبل المنام في مواضيع سبقت المنام,وربما يجيء لاتمام سنة اخرى على موته لسبب ذكره بالسنة الفائتة ,وكل ماذكر سابقاً يعتبر من عصري النفس لسبوق الاحداث قبل المنام,

ولكن من الممكن أن يكون في رجوعه في منامك بشرى ليبشرك بأمراً ما وهذا في قدومه مستبشراً او مسلماً,او لتحذيرك من امراً ما وهذا نحو عبوس الاب وعدم رضاه,او يجيء ليحثك ويرشدك للقيام بأمراً ما وهذا عندما تشاهده في منامك منهمك في عملاً ما فعمله مجرد نموزج ليحثك لإجراء امراً ما مشابه للرمز لاغير,فعودة الاب في المنام له العديد من تفسيرات مبشرة

فقدومه قدوم خير لصاحب المنام فقد يوميء الاب على ماتركه ورائه من خير او ورث اوسمعه,

ووجوده عايش بين اسرته فهي اشارة بأن اسرته لاتزال تنعم في خيره وحسه,

وفي ذلك الحين يوميء على ابنائه لنصحهم وارشادهم وهذا في عبوسه وعدم ورضاه من احدهم .

وقدوم الاب ودخوله البيت لهو بشرى لاهل البيت بمناسبة طيبة ستقع في اطار العائِلة كمثل التبشير بالزواج او التبشير بزيادة نسل اهل البيت اوالتبشير بالحمل او بمولود وماشابه هذا .
وأيضا فأن قدومه يوميء الى فوز صاحب الرؤيا في عمل من اعمال اليقظه ,

وعدم رضى الاب تنبيه من هذا الشغل الذي يشغل الحالم قبل رؤياه لوالده .

وايضاً قدوم الاب في المنام يوحي بنجاح الحالم وتفوقه وانتصاره على مايشغله

فأن رؤيا منامك تعتبرك كمثل طفل ضئيل تحاصرة الاعداء (المتمثله بالهموم) فعند قدوم الاب حقيقه لجوار ابنه سنرى الابن عادةً يتشجع ويتفوق على اعدائه وهذا لرؤياه لوالده بجواره فيولي اعداءة فراراً منه وخوفاً من أبوه

(لتشير بوجود حمايه وتوحي الرؤيا بأنتصار الحالم)

ونستخلص من هذا فما وجود الاب في منام الابن او الابنه الامجرد نموزج للامن والحمايه ويشير لنصرة الحالم على همومه وعلى مشاغله سواء قد كانت الاسرية او العمليه سواء.

ذلك والله اعلم.

احدى الاخوات تسأل و تقول : اتمنى ان توضح ماتم ذكره ماضي ليصبح الموضوع إجمالي بكل شي ومرجع لمن ارد ان يفهم نمازج رجوع الاب الميت

رحم الله أبي وجميع موتى المسلمين

اشكر الاخت على سؤالها المهم والذي اشارت فيه للالمام بالموضوع ليصبح إجمالي مع انه يصعب ان نلم بجميع محتوى غايات (رجوع الاب الميت في المنام) ولكن… بمساهمة الجميع فلعلنا قد نصل مع بعض الى بعض هذه الغايات والله اعلم.

وسأتطرق للشق الاول من سؤالها على حسب مانلتمسه من ارض الواقع ومن واقعنا ومن واقع رؤى القلة الصالحة.

ماذا إذا كان الاب عليل ويطلب الدواء؟
وماذا إذا كان الاب غير عليل ويطلب الدواء؟
وقبل الاجابه على هذا فيجب ان تعلم ان الاب والوالدين على العموم إستيعاب لهم منزله عليا ولقد كرمهم الله عز وجل.

أفاد تعالى : { وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا} سورة الاسراء23

وصرح تعالى {وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ } سورة لقمان14

فلقد جعل الله للوالدين منزلة هائلة لا تعادلها منزلة، فجعل برهما والإحسان إليهما والعمل على رضاهما فرض كبير , وفي ذلك الحين دعا الإسلام إلى البر بالوالدين والإحسان إليهما وذكره بعد الشأن بعبادته .

وتحدث النبي محمد صلي الله عليه و سلم : (من أرضى أبويه فقد أرضى الله، ومن أسخط أبويه فقد أسخط الله) (عصري مرفوع)

والجنة تحت أقدام الأمهات:
أتى رجل إلى النبي يرغب في الجهاد، فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يعود ويبر والدته، فأعاد الرجل رغبته في الجهاد، فأمره النبي أن يعود ويبر والدته. وفي المرة الثالثة، صرح له النبي: (ويحك! الزم رِجْلَهَا فثم الجنة) [ابن ماجه].

وأتى رجل على الرسول، فقال: أبايعك على الهجرة والجهاد؛ أبتغي الأجر من الله، فقال صلى الله عليه وسلم: (فهل من والديك أحد حي؟). أفاد: نعم. لكن كلاهما. فقال النبي: (فتبتغي الأجر من الله؟). فقال: نعم. صرح النبي محمد: (فارجع إلى والديك، فأَحْسِنْ صُحْبَتَهُما) [مسلم].

وبِرُّ الأبوين من أعظم أبواب الخير
وربما أتى هذا في الجديد الذي سأل فيه عبد الله بن مسعود النبي قائلاً: أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللهِ؟ قَالَ : “الصَّلاَةُ عَلَى وَقْتِهَا”. صرح: ثمَّ أيٌّ؟ صرح: “ثُمَّ بِرُّ الْوَالِدَيْنِ”. أفاد: ثمَّ أيٌّ؟ صرح: “الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ”.

فالمسلم يبر أبويه في حياتهما، ويبرهما بعد موتهما؛ بأن يدعو لهما بالرحمة والمغفرة , وينَفِّذَ عهدهما , ويكرمَ أصدقاءهما .
يحكي أن رجلا من بني سلمة أتى إلى النبي فقال: يا رسول الله، هل بقي من بر أبوي شيء أبرُّهما به من بعد موتهما؟ صرح: (نعم. الصلاة عليهما (الدعاء)، والاستغفار لهما، وإيفاءٌ بعهودهما من بعد موتهما، وإكرام صديقهما، رابط الرحم التي لا توصل سوى بهما) [ابن ماجه]

فعندما يأتيك المنام بأحدهما ليخبرك بأنه عليل كمثل ان تشاهد والدك في منامك عليل وقد كان يطلب منك الدواء فبالتأكيد ستغفل عن بعض الامور الهامه وسيذهب فكرك
لجهة واحدة لاغير الا وهي:
الصدقه او الدعاء لاغير

فيذهب الحالم للتصدق لأجل وفاة والدة
والبعض قد يلجأ للدعاء لوالديه ويكتفي نحو هذا .
وذلك لا شك فيه , فوصول مكافأة الصدقة والدعاء للميت هو من تصرف غيره عنه، وهذا لم ينقطع، أما سعي الإنسان لنفسه فينقطع بموته سوى في المسائل التي كان له مشقة في تحصيلها قبل وفاته، فلا تضاد إذن بين وصول مكافأة الصدقة والدعاء وبين قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا وافته المنية ابن آدم انقطع عمله سوى من ثلاث: صدقة جارية أو معرفة ينتفع به أو ولد صالح يدعو له.

ولكن هل مجيئه في المنام لأجل ذلك لاغير؟
وماهو الموضوع الآخر الذي من الممكن أن يكون غفل عنه الحالم؟
فالاب كماذكرناه سابقاً هو نموزج للحي فهو نموزج لما تركه وراءه

فمالمقصود من ان تأتي الابن رؤيا لوالده وهو عليل ويطلب الدواء !!؟
الابن يشاهد أبوه عليل في منامه ويطلب منه شيئ او يطلب منه الدواء ويذهب الابن ليتصدق لأجل وفاة أبوه وبذلك في كل مرة يشاهد أبوه بهذه الهيئه سيذهب على الفور للتصدق او الدعاء!!

فمالفائدة التي ترجع للأبن بقيامه للتصدق عن روح أبوه والابن لايزال عاق لوالده!!؟
كيف يكون الابن عاق لوالده مع ان أبوه توفي وهو راضي عن ابنه!!!؟

فألأب هو مجرد نموزج على ماتركه وراءه , واي تقصير من الابن في ماتركه أبوه فقد يكون السبب بمرض أبوه في منامه.

فعندما يهدر مال ابيه او يطغى بماتركه اباه فقد تأتي الابن رؤيا لوالده بهيئة عليل فتلك الهيئة هي مجرد نموزج لتصبح اشارة اخبارية للأبن بأنه قصر في حق اباه ولذا هو عاق,
وكيف لايكون الاب عليل وابنه مقصر في حق اباه.

فعندما الابن يظلم امه او يقاطعها فقد يأتيه أبوه بهذه الهيئة ليعاتبه على تقصيره بحق شريكة عمره التي من الممكن أن تكون امه او زوجة اباه ,

وكيف لايكون ألأب عليل والابن مقصر او قاطع او ظالماً لأخته او لأخاه ,

وكيف لايكون عليل والابن مقصر او قاطع او ظالماً لرحم ابيه فألأب نموزج للأقارب إستيعاب اهله ورحمه,

وكيف لايكون عليل والابن مقصر مع من كان أبوه يصلهم ويودّهم ,

وكيف لايكون ألأب عليل والابن يعادي اصدقاء اباه ,

وكيف لايكون عليل والابن يظلم اخوته ,

كيف لايكون عليل والأخ يشاهد شقيقته في همّ او في ضيقة ولايلتفت لها ولايساندها  وكيف وكيف..الخ.

فعندما يجيء الابن رؤيا لوالده بهيئة عليل ويطلب من ابنه الدواء فهو فعلاً يطلب من ابنه الدواء !!
فماهو الدواء؟
فهو يطلب من ابنه دواء هذه الامور التي قصر فيها الابن ويحثه ليعفوا ويصفح ويسامح ويبلغ من قطعهم فهؤلاء هم من تركهم وراءه ومايضرّهم يضرّه , فليس المطلوب من الابن الصدقه ويكتفي بها لاغير وهو مقصر في بعض هذه الامور.

فعلى الابن عندما يشاهد أبوه بهذه الهيئه فليقف ليعيد حساباته وليتأمل في كل ماتركه أبوه وراءه وليتأمل في كل من كان أبوه يودهم ويوصلهم في حياته فقد يكون احدهم هو داع مرض اباه.

ولكن من الممكن أن يكون الابن او الابنه لم تقصر في شيئ من هذا فهل الرؤيا لاتشير الا على هؤلاء لاغير؟
فأن كان الابن لم يقصر في هذا الامر

فالرؤيا قد توميء بهيئة الاب اي كرمز على عمل ذلك الابن وعلى تجارة ذلك الابن وعلى المواقف التي تجابه الابن وعلى اي امر يجابهه هذا الابن او هذه الابنه

لتبين للحالم مواقفه القوية وصلاح عمله التي تصورت بهيئة وبصحة الاب وعلى المواقف الضعيفة والتي تصورت بمرض الاب وهذا لأجل أن تخبر الحالم عن مكامن قلة التواجد ليقوم الحالم بعلاجها الصديد .

وفي ذلك الحين توميء ايضاًً رؤيا الاب العليل على إنذار الابن من المنافقين الذين هم بشأن الابن , وفي ذلك الحين يوميء مرض الاب على رأس المال او على الترتيب العالي او على المسؤليه إستيعاب باعتبار اب الشئ فصحة الاب صلاح امره , ومرض الاب علة ماينسب له هذا الامر.

ولكن من الممكن أن يكون ألأب في المنام بصحة جيدة ورغم هذا قد تجده يطلب الدواء!!!؟
فألأب يفتقر الصدقه والدعاء من الابن الصالح , وبإلأضافه الى هذا فأنظر للرؤيا جيداً فألأب بصحة جيده ولايحتاج الدواء بمقدار مايحتاجه الحالم . فعند هذا تمعن في الحالم فقد يدل الأب على الرائي ذاته وما يتضح في أبوه يكون خاصاً بالرائي لاغير وماأباه في هذه الحاله الا نموزج على وضعية ابنه لاغير , بمعنى تمعن في تصرفات الحالم في مايشغله في يقظته فقد تجده يضخم الامور من لاشيئ او تجده يقطن في همّ وهمي , والرؤيا نحو هذا قد تنبّه الحالم ليقوم بعلاج ذاته ليخرج من همومه الوهمية التي ليس لها اساس من الصحة.

وكذلكً في ذلك التوجه فقد يشاهد الحالم بأنه يشابه اباه او اباه يشبهه فهنا قد يدل على انه سيتبع سبيل أباه في صلاحه وفلاحة وقد صنعته أو حتى عيوبه أو عاداته ,او من الممكن أن تكون الرؤيا مبشره له بمولود يشابه اباه وهذا ان كان الابن متزوج .

ذلك والله اعلم بالصواب

رؤيا الام لزوجها الراحل ورؤيا الفتاه لوالدها الراحل في المنام

جزاكم الله خير أستاذنا ومعبرنا الله يهنئ فيكم وبعلمكم
عديد شفت والدي رحمه الله في المنام أول ماتوفي والدي رحمه الله كنت أشاهد أنه رجع للحياة
وفي الواقع كنت غير مستوعبه أن والدي وافته المنية كنت في الحقيقة اقول لنفسي انه سوف يرجع ومامات
وبعد أعوام ارى ابي باستمرار في ثوب ابيض
ويأتي في المنام احيانا يكون موجود بلا خطاب
أو اذهب معه في سيارته
ولكن في اكثر المنامات…
إبي صامت وأتمنى ان يكلمني
او اسمع صوته بل افرح في وجوده واستبشر خير من الرؤيا
رحمه الله رحمه واسعه واسكنه فسيح الجنات وجميع موتى المسلمين اللهم آمين

وسائلة تقول :
امي قد كانت تري أبي عديد في المنام قبل ان تقوم بتسديد ديونه وبعده لم تشاهده للغاية متضايقه من الحال
انا واخواتي يتكرر علينا مشاهدته ودايم يكون أبي مجتمع مع امي وانا في الرويا
سواء رايتها انا او اخوتي
ارجو ان توضح لنا هل عدم روءيته من امي له مهتم ؟

وسائلة أخرى تقول :
باستمرار ارى أبي حي .. واحيانا اراه حي بيننا وكأنه يحتضر ويوشك على الوفاة ثم يرجع الى الحياه

لله ما أخذ ولله ما أعطى وكل شيء عنده بحساب واجل مسمى.

إنا لله وإنا إليه راجعون.

أحسن الله عزاءكم و جبر مصابكم و ألهمكم الصبر و السلوان وأسأل الله ان يغفر لوالدينا جميعاً وان يسكنهم فسيح جناته وان يجعلهم مع الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين اللهم آمين.

اخوتي في الله
فكملحق للتدوينات الفائتة
فعلى ضو ماقرأته في استفساراتكم
سندلي بالاجابة لتصبح كتوضيح عام والله اعلم بصواب هذا.

الام عندما تشاهد قرينها في المنام
امي قد كانت تري أبي عديد في المنام قبل ان تقوم بتسديد ديونه وبعده لم تشاهده!؟
لان الرؤيا سبقها دين لم يسدد فعدم رؤياها له فتلك بإذن الله بشرى بأتمام التسديد ان شاء الله.

ولكنه قد يرجع لها في المنام في المستقبل ليصبح رمزاً لأي مناسبة ستقع لأسرتها وكأنه أتى ليساندها او ليبشرها او ليعاتبها وهذه على حسب الاشاره التي سيقدم فيها وعلى حسب مايدور معها في اليقظه, وربما يأتيها في المنام كمثل ما كان يأتيها في حياته الفائتة فإن ركزت الحالمة على حالة قدومه وعلى أسلوب اسلوبه في المنام فسيذكرها هذا الاسلوب وهذه الوضعيه على احدى مواقف اليقظه ليصبح مقصود الرؤيا على هذا الموقف بأنه سيقع معها وستتواجه به في يقظتها, لتصبح الرؤيا اشارة على (نفس الموقف او على موقف شبيهه وسيحدث معها في يقظتها) ونجاحها بذلك الموقف فقد تظهره الرؤيا من حالته في الرؤيا, وايضا قد يجيء معاتباً فقد يوميء على ابنائها فهو مجرد نموزج على احد ابنائه او على احدى بناته لينبّه الحالمه عن حالهم , فأن كان سعيد فقد توميء الرؤيا على مناسبة سعيده ستطرق باب اسرتها لتعود البسمه مرة أخرى في تلك العائِلة كمثل حدوث مناسبة زواج او فوز او تفوق في امراً ما ,ودخوله من الباب بشرى للحالمه لأي موقف تتجاوز به في يقظتها , وفي ذلك الحين يجيء في المنام وتراه مغاير في شكله او تشاهده يشتكي من الم في جسمه ويفسر مكان الالم على حسب ماينسب اليه هذا المكان (كمثل الفخذ الذي يوميء الى القبيله وماتعانيه الحالمه من اهل هذا الزوج,والرقبه التي توميء للأمانه والذمه التي تحملت بها, ووو الخ… ) وكل هذا على حسب مايشار اليه في الرؤيا وعلى حسب مجرى الرؤيا وعلى حسب احداث يقظتها.

الفتاه عندما تشاهد أبوها الراحل في المنام !
كمثل:
أبي مجتمع مع امي وانا في الرويا !؟
فالرؤيا قد توميء على موضوع يخص التي قد كانت في الرؤيا لتشير الرؤيا على مواضيع طيبة ستقع معها ,وتحديد المقصود قد تظهره الرؤيا عن طريق حالة والديها في المنام التي قد يتضح فيها احدى الشواهد على المواضيع التي تمشي فيها الحالمه او التي تمشي فيها المقصوده بجلوسها مع والديها, الا ان ذلك الامر فيغلبه طول الوقتً الخير بجميع الحالات سواء كان مؤتمر عادي او به حزن اوبكاء وماشابه هذا ليشير الى ضد هذا ليشير الامر الى مناسبة طيبه ستقع معها وربما تكون مبشرة بزواجها , لتصبح حالة والديها اشارة عليها بأنه سيأتي الدور عليها لتصبح شبيهة لهما كأشاره بزواجها من زوج صالح.

احيانا ارى أبي حي بيننا !!
فتلك بشرى بأن الفتاه في امان وبشرى لها في اي امر يشغلها وبشرى لها بالزوج الصالح.
وفي ذلك الحين تكون اشارة على الخير الذي تركه وراءه ولايزال اهل بيته ينعمون بحسه وبماتركه لهم سواء من مال او من حسن سمعه.

ابي يحتضر ويوشك على الوفاة ثم يرجع الى الحياه !
فتلك اشارة مبشرة للحالمة كمثل مااشرنا اليه في الماضى بالبشرى , وبشرى برجوع الامل مرة أخرى للحالمه.

ارى ابي طول الوقت في ثوب ابيض !؟
فتلك حالته نحو ربه , ولكن الرؤيا قد توميء على الحي لتصبح الرؤيا مبشرة بقدوم امر سعيد على الحالمه كمثل قدوم زوج صالح ليرمز صلاحه على حسب لون ثوب اباها ,وايضا بشرى بصلاح امور الحالمه وبياض امورها وحصولها على الشغل الصالح.

يجيء ابي في المنام احيانا يكون موجود بلا خطاب !؟
فهنا الرؤيا من الممكن أن تكون تنبيه وهذا ان كان سكوته في المنام يوحي للمعاتبه او الزعل فإن كان ايضاً فعلى الحالمه ان تعيد حساباتها وان تقهقر الامور التي هي فيها مقصرة.

اما ان كان لاغير ساكت بلا زعل وبدون معاتبه فهنا من الممكن أن تكون للرؤيا امور كان يجريها اثناء سكوته في المنام لتصبح الرؤيا هي اشارة لتشجيع الحالمه لأمراً ما وهذا على حسب مايرمز له ماكان يقوم به في رؤياها.

اما ان كان ساكت لاغير بسكوت الرضى ولم يكن يعمل شيئ اثناء السكوت فالرؤيا قد توميء على الحالمه بأن لاتقلق من الانتظار في امر يخصها فأن الخير آتٍ ولكنه لم يحين أوانه.

اذهب مع أبي في سيارته!؟
فالسيارة هي مسيرة هذا الموضوع التي تمشي فيه الحالمه,وماتواجهه هذه العربة في سبيلها قد يبين المقصود , وموقعها في المركبة قد يبين مكمن القدره تملك (كمثل قيادتها لسيارة أبوها لتشير بأن زمام العائِلة بيدها ,فأن قد كانت بجواره فتلك كذلكً توميء لقوة الحجه والكلمه تملك,وجلوسها بالخلف اي لاتقدم ولاتأخر ولاتعلم بماهو آتي الا انها ستنعم بألامان والخير سيأتيها مفاجئ “وهذا لأن من يجلس بالخلف فهو لاينظر لماهو في الامام لكن ينظر على الجوانب لاغير وعندما تبلغ المركبة لموقف محدد سيتفاجئ بهذا الموقف الذي لم يشاهده نتيجة لـ جلوسه بالخلف” وبذلك..على حسب هذه الاوضاع في العربة لتقاس على مواقفه في موضوعه الذي هو في امان لوجود أبوه) , وركوبها في عربة أبوها فقد توميء الى موضوع اسري او قد توميء الى انها في كنف اباها وفي حمايته وبإذن الله تكون اشارة بأنه لن يضرها شئ من مايشغلها بدليل (وجودها في مركبة أبوها ولن يجرئ احد على مضرتها بحضور أبوها) وفي ذلك تشبيه ليشير بأنها في امان وستنتصر على مايشغلها بإذن الله.

ذلك والله اعلم بالصواب

مفسرالاحلام الدبياني
ولكنه قد يرجع لها في المنام في المستقبل ليصبح رمزاً لأي مناسبة ستقع لأسرتها وكأنه أتى ليساندها او ليبشرها او ليعاتبها وهذه على حسب الاشاره التي سيقدم فيها وعلى حسب مايدور معها في اليقظه, وربما يأتيها في المنام كمثل ما كان يأتيها في حياته الفائتة فإن ركزت الحالمة على حالة قدومه وعلى أسلوب اسلوبه في المنام فسيذكرها هذا الاسلوب وهذه الوضعيه على احدى مواقف اليقظه ليصبح مقصود الرؤيا على هذا الموقف بأنه سيقع معها وستتواجه به في يقظتها, لتصبح الرؤيا اشارة على (نفس الموقف او على موقف شبيهه وسيحدث معها في يقظتها) ونجاحها بذلك الموقف فقد تظهره الرؤيا من حالته في الرؤيا, وايضا قد يجيء معاتباً فقد يوميء على ابنائها فهو مجرد نموزج على احد ابنائه او على احدى بناته لينبّه الحالمه عن حالهم , فأن كان سعيد فقد توميء الرؤيا على مناسبة سعيده ستطرق باب اسرتها لتعود البسمه مرة أخرى في تلك العائِلة كمثل حدوث مناسبة زواج او فوز او تفوق في امراً ما ,ودخوله من الباب بشرى للحالمه لأي موقف تتجاوز به في يقظتها , وفي ذلك الحين يجيء في المنام وتراه مغاير في شكله او تشاهده يشتكي من الم في جسمه ويفسر مكان الالم على حسب ماينسب اليه هذا المكان (كمثل الفخذ الذي يوميء الى القبيله وماتعانيه الحالمه من اهل هذا الزوج,والرقبه التي توميء للأمانه والذمه التي تحملت بها, ووو الخ… ) وكل هذا على حسب مايشار اليه في الرؤيا وعلى حسب مجرى الرؤيا وعلى حسب احداث يقظتها.

الفتاه عندما تشاهد أبوها الراحل في المنام !
كمثل:
أبي مجتمع مع امي وانا في الرويا !؟
فالرؤيا قد توميء على موضوع يخص التي قد كانت في الرؤيا لتشير الرؤيا على مواضيع طيبة ستقع معها ,وتحديد المقصود قد تظهره الرؤيا عن طريق حالة والديها في المنام التي قد يتضح فيها احدى الشواهد على المواضيع التي تمشي فيها الحالمه او التي تمشي فيها المقصوده بجلوسها مع والديها, الا ان ذلك الامر فيغلبه طول الوقتً الخير بجميع الحالات سواء كان مؤتمر عادي او به حزن اوبكاء وماشابه هذا ليشير الى ضد هذا ليشير الامر الى مناسبة طيبه ستقع معها وربما تكون مبشرة بزواجها , لتصبح حالة والديها اشارة عليها بأنه سيأتي الدور عليها لتصبح شبيهة لهما كأشاره بزواجها من زوج صالح.

احيانا ارى أبي حي بيننا !!
فتلك بشرى بأن الفتاه في امان وبشرى لها في اي امر يشغلها وبشرى لها بالزوج الصالح.
وفي ذلك الحين تكون اشارة على الخير الذي تركه وراءه ولايزال اهل بيته ينعمون بحسه وبماتركه لهم سواء من مال او من حسن سمعه.

ابي يحتضر ويوشك على الوفاة ثم يرجع الى الحياه !
فتلك اشارة مبشرة للحالمة كمثل مااشرنا اليه في الماضى بالبشرى , وبشرى برجوع الامل مرة أخرى للحالمه.

ارى ابي طول الوقت في ثوب ابيض !؟
فتلك حالته نحو ربه , ولكن الرؤيا قد توميء على الحي لتصبح الرؤيا مبشرة بقدوم امر سعيد على الحالمه كمثل قدوم زوج صالح ليرمز صلاحه على حسب لون ثوب اباها ,وايضا بشرى بصلاح امور الحالمه وبياض امورها وحصولها على الشغل الصالح.

يجيء ابي في المنام احيانا يكون موجود بلا خطاب !؟
فهنا الرؤيا من الممكن أن تكون تنبيه وهذا ان كان سكوته في المنام يوحي للمعاتبه او الزعل فإن كان ايضاً فعلى الحالمه ان تعيد حساباتها وان تقهقر الامور التي هي فيها مقصرة.

اما ان كان لاغير ساكت بلا زعل وبدون معاتبه فهنا من الممكن أن تكون للرؤيا امور كان يجريها اثناء سكوته في المنام لتصبح الرؤيا هي اشارة لتشجيع الحالمه لأمراً ما وهذا على حسب مايرمز له ماكان يقوم به في رؤياها.

اما ان كان ساكت لاغير بسكوت الرضى ولم يكن يعمل شيئ اثناء السكوت فالرؤيا قد توميء على الحالمه بأن لاتقلق من الانتظار في امر يخصها فأن الخير آتٍ ولكنه لم يحين أوانه.
السادسه فقد ترشدك حاستك الى مرحلة صعبه نتيجة لـ وضعية صحيه .

اذا حلمت ان اباك يتهيأ للسفر وهو ليس من عداد الركاب او ينوى سفرا معناه :

سيمر بتوعكات صحيه .اذا كان الاب ميتا فالتفسير يعنى الحالم ذاته .

اذا شعرت بعداوة من قبل ابيك معناه :

ستعلم سرا .

اذا حلمت انك تتعارك مع والدك معناه :

خلاف معه .

اذا حلمت انك تعاتب اباك تفسيره : ستندم على إجراء قمت به .

وان كان والدك يعاتبك تفسيره : سيقدم اليك عون او تكريما .

اذا حلمت انك تتشاجر مع ابيك معناه :

ستصادف موقفا حرجا .

واذا رايته فى مشفى معناه : ستزور مريضا .

واذا رايته ينبش أرضا تفسيره : حزن ،، وفاة .

واذا شاهدته يقطع شجرة او غصا تفسيرة : خلاف ،فراق والغصن يوميء الى انسان فى مقتبل السن .

واذا رايته قرب حائط مهدم معناه : ضيق ، فشل ، حزن .

واذا كان للحائط لاغير شروخ معناه : مرض ، خطر .

اذا رايته يغرس شجرة او بذورا تفسيره : نكاح ولادة .

رؤيه الاب مشرق الوجه معناه : نبأ سار يحظى الحالم بتوصية او عون .

الهديه والعطاءمن الاب يفسر كما هو فى اليقظه .
شاهدت والدي في المنام

يتضح الأب في الحلم أو المنام ، تعبيرا عن وضعية وجدانية أو رومانسية خاصة ، لأن الأب يرمز للأمان وهو داع في وجودنا . الأب في أحلامنا له دلالات كثيرة و متميزة ، كل هذه الدلالات في أغلبها موجبَة .
يشارك الأب في زيادة وعي ابنه و تكوين شخصيته و تشكيل وعيه و مشاهدته للحياة ، الأب في الرؤيا يحمل صفات مثالية مثل الاستقامة و الصراحة و حتى الخبرة و المعرفة ، مشاهدة الأب في المنام ، حتى و إن كان ميتا ، تعد برقية مهمة مشحونة بالتفاؤل و النظرة الايجابية للواقع أو المستقبل .

لو كان الأب في الحلم مبتسما أو منشرحا أو يقدم منحة ثمينة ، فإن الرائي يحظى بعناية إلهية فائقة أو هو يقطن في انسجام مطلق مع ذاته و مع الآخرين ايضا، لأن الأبوة قيمة نبيلة و مشرفة و درجة عالية من الخلق و الصدق و الأمانة .
الإنصات إلى خطاب الأب و أيضا نصحه و إرشاده يُعد في توضيح الأحلام ، رافدا من روافد التوفيق و النجاح في الحياة لقوله تعالى :
{ ووصينا الإنسان بوالديه حملته والدته وهنا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إلي المصير وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به معرفة فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفا واتبع طريق من أناب إلي ثم إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون}.
على الرائي أو صاحب الحلم أن ينتبه جيدا لقول أو خطاب أبيه في الرؤيا ، قد يعد هذا توصية أو تحذيرا أو دلالة أو شيئا من ذلك القبيل . يلزم أخذ هذه العبارات على محمل الجد ، فليس من كائن على تلك الأرض أرحم من الوالد أو أعز منه.
حيث يقول الشاعر في ذلك الصدد :
يـا والدي أنت حبيبي 💚💚💚💚💚أنت أهل المكرمات
منك مجدي منك عزّي 💚💚💚💚💚 منك ذاتي وصفاتي
أنت تحاول لسروري💚💚💚💚💚 أنت تشـقى لنجاتي
كل شـيء تبتـغيه 💚💚💚💚💚 أن تراني في الفجرِ
ولأمي كــل فضل 💚💚💚💚💚 ٍفهي روحي وحياتي
أنتـما ضوء سمائي💚💚💚💚💚كالنجوم الساطعات
لكمـا ما عشت حبي 💚💚💚💚💚 ودعائي في صلاتي

توضيح بصيرة الأب في منام العزباء

غالبا يتضح الأب أو يتجلى في حلم الفتاة ، فهو نموزج للأمان كما ذكرنا و هو معبر عن الخير في كل مسألة تشغل فكر العزباء خاصة هذه المرتبطة بالزواج أو الارتباط . و أبرز المعاني التي تستنتجها العزباء نحو مشاهدة أبيها في الحلم ، هذه التي تستشفها من لفظ اسمه . الأب يرمز أيضاً لتجاوز المحن و عبور الظروف الحرجة ، حيا كان أو ميتا فهو عنوان المكرمات و الفرح والسعادة وهو المجأ الآمن و الصدر الحنون وهو تعبير عن الخلاص و النجاة .

توضيح بصيرة الأب في منام المتزوجة

الأب المبتسم في منام المرأة المتزوجة يعبر عن الخير في ميدان الرزق و من المحتمل دل على سعادة فائقة أو حظ عظيم و قد يبشر بخبر سعيد عن طريق كلامه أو وصيته و من المحتمل دل المرأة إلى سبيل النجاة و الصواب .

توضيح مشاهدة الأب في منام المرأة الحامل

الأب في منام المرأة الحامل هو أيضا نموزج للأمان و قد يتضح في الحلم مبشرا أو محملا بالنبأ السعيد ، قوله من الممكن أن يكون حقا أو يصيب ووصيته نافذة .

توضيح حنق الأب في المنام

يذهب بعض المفسرين إلى تأويل حنق الأب في المنام بالمحبة الفائقة أو حرصه القوي على سلامة ابنه أو ابنته . ولكن حنق الأب في أكثرية الأوضاع قد يعبر على اللوم أو العتاب ، من المحتمل لخطأ ارتكبه الرائي في حق ذاته أو غيره . الهام في شرح حنق الأب في الرؤيا أنه ليس بالغضب السلبي إنما إحساس أو شعور قوي لدى الرائي بأنه أذنب في أمر أو شديد طفيفا عن النهج القويم و السليم و عليه ، يلزم على الرائي أن يتدارك كلفه و أن يحاول أن بكل مداركه أن يصوب ذاته و يعمل بتعليمات أبويه .

شرح ضرب الأب لابنته أو ابنه في المنام

ضرب الأب لأحد أبنائه أو بناته ، بصيرة متداولة على نحو واسع و من أكثر أهمية مدلولاتها أنهاتحث الرائي على سلوك منهج قويم في حياته فالهدف من الضرب في المنام ، ليس التعنيف و لكنه الإرشاد و التقويم و على الارجح دل ايضاً على منفعة يصيبها الرائي من أبيه ، من الممكن أن تكون في أغلبها عينية .

شرح مشاهدة الأب الميت أو المتوفى في الحلم

الأب الميت أو المتوفى في المنام يرمز إلى الرحمة أو صلة الرحم . فهو يجلس إلى الرائي أو يحدثه و يذكره بالآخرة و يحثه على تصرف الخير فإذا جلس فرد مع أبيه الميت في الرؤيا و تناول معه طعاما أو شرابا فإن الرائي يصيب رزقا أو خيرا في اليقظة . و الفتاة التي تشاهد أبوها المتوفى قد أعطاها نقودا أو ثوبا فإنها تبشر بزواج قريب فإن قد كانت متزوجة فإنها تبشر بحمل أو رزق كريم و الله أعلم . أما بكاء الأب المتوفى في الحلم فيعبر عن موجة من الشوق و الحنين يعيشها الرائي حصيلة فقدانه لشخص عزيز .

توضيح الأب العليل في الحلم

مرض الأب في المنام قد يدل على ضعف أوضاع الرائي النفسية أو العينية أو هو مؤشر مشقة مؤقت يتلاشى بعد وقت قريب بإذن الله . عموما ، الفرد الذي يشاهد أبوه مريضا أو ملقى على فراش الداء ، يكون شخصا يتكبد من أزمة نفسية حادة و يملك إحساس أليم بالمرارة أو الوحدة و على الارجح يشكو نقصا عاطفيا حادا وهو بالتالي محتاج لمن يؤنسه أو يقلل عنه وطأة و وجع الوحدة .

بإمكانكم ايضا الإطلاع على توضيح الأم في المنام
تتغاير تفسيرات بصيرة الأبوين أو أحدهما في الأحلام على حسب وضعية الرائي والمرئي .
مشاهدة الوالد ( الاب)  في الحلم :-
الأب هو نموزج للسند والقوة والصبر والتحمل فيما يتعلق للأولاد وتتغاير بصيرة الأب عن بصيرة الأم فى المنام حيث أن الأم هى نموزج للحنان والعاطفة
مشاهدة الأب تكون مثل مثابة تحذيرات وأنذرات للرائى
مشاهدة الرائى لأباه فى المنام ضاحك ومبتسم وسعيد بشارة للرائى بقدوم الأنباء السعيدة والأفراح أو الفرج والمساعدة من الأخرين فيما يتعلق أحتياج الرائى لهذا
بصيرة الأب فى المنام ترمز إلى الرعاية والعناية الألهية للرائى
توميء مشاهدة الرائى لأباه كأنه يقوم بزرع بذور ونباتات فى المنام إلى قرب زواج الرائى أو رزق الرائى بمولود بعد وقت قريب
أما عن مشاهدة الرائى كأن هناك خصومة وعداوة وقعت بينه وبين أباه فذلك يوميء إلى أن الرائى سيكتشف ويعرف أسرار ستهمه حياته ومستقبله جدا
ومن يشاهد كأن أبوه يعاتبه فى المنام فذلك يوميء إلى عون الأب لأبنه وقيام الأب برفعه شأن أبنه
وفي ذلك الحين توميء مشاهدة الرائى لشخص كأنه أباه فى المنام إلى حصول الرائى على عون من ذلك الفرد أو الإحساس بعاطفة نحوه
بصيرة قطع الأب لشجره فى الحلم يرمز إلى الخلافات والخصومة ،وبصيرة مرض الأب فى المنام تنوه بمرض الرائى القوي ،وأيضاً مشاهدة سفر الأب المتوفى فى المنام تحذر بمرض الرائى ،أما بصيرة سفر الأب الذى مازال على قيد الحياة تنبه بمرض الأب ذاته
مشاهدة وفاة الأب الذى لا يزال على قيد الحياة تنبه الرائى بضعفه والشعور بالذل ،لا قدر الله.
وبصيرة الرائى كأنه يعاتب أبوه فى الحلم تنوه الرائى بشعوره الهائل بالندم تجاه أمر أرتكبه وقام به
من يشاهد أباه يعطيه هديه فى المنام مثلا كأنه أعطاه منزل ليسكن به فذلك يعنى قيام الرائى باستكمال ما كان يقوم به الأب من ممارسات أو إجراءات تخص الدين والدنيا..

اهم ما ورد في شرح حالات مشاهدة الاب في  الحلم لابن سيرين :-

أفاد إبن سيرين أنه من رأى الأب في المنام وقد كان الرائي في الحقيقة أو اليقظة مهوماً بشيء أو يتطلب المعاون فإن توضيح الرؤيا بأن هناك القلة من الناس ذوي القرابة للرائي سيقدمون له العون وأنه مع تلك العون سينتهي كل همومه فليصبر طفيفاً .

ومن رأى أن أباه قد مات فإنه يدل على مرور الرائي بحالة بعض اليأس و التضاؤل في إتخاذ المرسوم الصحيح لمدة ثم تنقضي عنه تلك الوضعية بعد مرحلة .

ومن رأى مرض أباه في المنام فإنه يدل على مرض الرائي في اليقضة أو أن وضْعه الذي هو فيه سيتغير للأسوأ وهذا في حال أن يكون الحلم واقعياً .

ومن رأى أن أباه يتجهز للسفر القريب ويحزم أمتعته للسفر فإنه يدل على هبوط صحة الأب إن كان حياً فإن لم يكن حياً فإن هذا يصيب الرائي

ومن رأى أنه قد عابت أباه في المنام لفعلته شيئاً من الأشياء فإنه يدل على أن الرائي قد إجراء شيئاً وهو نادمٌ على فعله أما من رأى أن أباه هو الذي يعاتبه فإنه يدل على أن أباه سيقدم له شيء ذو قيمة كهدية .

ومن رأى أنه في منامه أحس بإحساس وجود بعض العداوة بينه وبين أبيه فإنه يدل على أنه سيعلم سراً أيماً كان مخفياً عنه من مدة عظيمة من الزمان .

ومن رأى أنه تنازع أو تعارك مع أباه في المنام على شيء فإنه يدل على أن الرائي سيصادف موقفاً من المواقف المحرجة .

ومن رأى أنه قد زار أبيه في المستشفى لمرضٍ محدد فإنه يدل على أن الرائي سيزور أحد يعز عليه غير أبيه فيكون مريضاً فيزوره .

ومن رأى أن أباه قد نبش في الأرض فإنها تدل على قبره أو من المحتمل كان ضريح الرائي وقد كان تفسيره بأنه حزنٌ سيدخل الفؤاد لمدة عظيمة .
 ذلك والله تعالى اعلى واعلم
تكلمنا في ذلك النص عن تفسيرات متنوعة لحالات متنوعة لرؤية الاب في الاحلام .وان شاء الله سوف نتكلم عن تفسيرات مشاهدة الام في الحلم  فتابعونا على صفحات المسجلة

الأب في المنام هو المرغوب، وخير ما يشاهد الرجل في منامه أبواه وأجداده أو جداته.

ومن رأى: في منامه أباه، وقد كان محتاجاً جاءه رزقه من حيث لا يحتسب أو جاد أحد عليه، وإن كان له غائب قدم عليه، وإن كان به وجع تخلص منه.

ومن رأى: أن أباه أسكنه بنياناً، ورفع هو سمكه فإنه يتم صنائع أبيه التي قد كانت له في دين أو دنيا.
كثيراً منا من يشاهد أبوه في منامه وخاصتاً ان كان متوفي فأن رآه بهيئة حسنه ضاحكاً مبتسماً فقد يوميء على حالته نحو ربه وعن وصول الصدقه والدعاء من الابن الصالح ان شاء الله

ولكني هنا اريد ان اضيف عن منحى آخر محسوس من حياتنا المعاصرة عن قدوم الاب الميت لتفسير رموزها واسبابها في غرائب الاحلام والرؤى , فأن كثيراً من الاخوة والاخوات من يشاهد أبوه الراحل يأتيه في المنام , فهو قد يجيء في المنام لاسباب العديد من من ظمنها:
ان يجيء لاقتراب موته ولايزال ذكراه في العقل والفؤاد
ممايجعل الانسان ينتج ذلك ذاته لشدة فيض الاشتياق والحنين.

وربما يجيء الاب في المنام للتطمين من البغي المحاط بالحالم واغلب تلك الرؤى تصيب الاناث اكثر من الذكور وهذا لان الاب يوميء للامن والحمايه وفقده فقد الامان,وربما يجيء الاب لورود ذكره قبل المنام في مواضيع سبقت المنام,وربما يجيء لاتمام سنة اخرى على موته لسبب ذكره بالسنة الفائتة ,وكل ماذكر سابقاً يعتبر من عصري النفس لسبوق الاحداث قبل المنام,

ولكن من الممكن أن يكون في رجوعه في منامك بشرى ليبشرك بأمراً ما وهذا في قدومه مستبشراً او مسلماً,او لتحذيرك من امراً ما وهذا نحو عبوس الاب وعدم رضاه,او يجيء ليحثك ويرشدك للقيام بأمراً ما وهذا عندما تشاهده في منامك منهمك في عملاً ما فعمله مجرد نموزج ليحثك لإجراء امراً ما مشابه للرمز لاغير,فعودة الاب في المنام له العديد من تفسيرات مبشرة

فقدومه قدوم خير لصاحب المنام فقد يوميء الاب على ماتركه ورائه من خير او ورث اوسمعه,

ووجوده عايش بين اسرته فهي اشارة بأن اسرته لاتزال تنعم في خيره وحسه,

وفي ذلك الحين يوميء على ابنائه لنصحهم وارشادهم وهذا في عبوسه وعدم ورضاه من احدهم .

وقدوم الاب ودخوله البيت لهو بشرى لاهل البيت بمناسبة طيبة ستقع في اطار العائِلة كمثل التبشير بالزواج او التبشير بزيادة نسل اهل البيت اوالتبشير بالحمل او بمولود وماشابه هذا .
وأيضا فأن قدومه يوميء الى فوز صاحب الرؤيا في عمل من اعمال اليقظه ,

وعدم رضى الاب تنبيه من هذا الشغل الذي يشغل الحالم قبل رؤياه لوالده .

وايضاً قدوم الاب في المنام يوحي بنجاح الحالم وتفوقه وانتصاره على مايشغله

فأن رؤيا منامك تعتبرك كمثل طفل ضئيل تحاصرة الاعداء (المتمثله بالهموم) فعند قدوم الاب حقيقه لجوار ابنه سنرى الابن عادةً يتشجع ويتفوق على اعدائه وهذا لرؤياه لوالده بجواره فيولي اعداءة فراراً منه وخوفاً من أبوه

(لتشير بوجود حمايه وتوحي الرؤيا بأنتصار الحالم)

ونستخلص من هذا فما وجود الاب في منام الابن او الابنه الامجرد نموزج للامن والحمايه ويشير لنصرة الحالم على همومه وعلى مشاغله سواء قد كانت الاسرية او العمليه سواء.

ذلك والله اعلم.

احدى الاخوات تسأل و تقول : اتمنى ان توضح ماتم ذكره ماضي ليصبح الموضوع إجمالي بكل شي ومرجع لمن ارد ان يفهم نمازج رجوع الاب الميت

رحم الله أبي وجميع موتى المسلمين

اشكر الاخت على سؤالها المهم والذي اشارت فيه للالمام بالموضوع ليصبح إجمالي مع انه يصعب ان نلم بجميع محتوى غايات (رجوع الاب الميت في المنام) ولكن… بمساهمة الجميع فلعلنا قد نصل مع بعض الى بعض هذه الغايات والله اعلم.

وسأتطرق للشق الاول من سؤالها على حسب مانلتمسه من ارض الواقع ومن واقعنا ومن واقع رؤى القلة الصالحة.

ماذا إذا كان الاب عليل ويطلب الدواء؟
وماذا إذا كان الاب غير عليل ويطلب الدواء؟
وقبل الاجابه على هذا فيجب ان تعلم ان الاب والوالدين على العموم إستيعاب لهم منزله عليا ولقد كرمهم الله عز وجل.

أفاد تعالى : { وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا} سورة الاسراء23

وصرح تعالى {وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ } سورة لقمان14

فلقد جعل الله للوالدين منزلة هائلة لا تعادلها منزلة، فجعل برهما والإحسان إليهما والعمل على رضاهما فرض كبير , وفي ذلك الحين دعا الإسلام إلى البر بالوالدين والإحسان إليهما وذكره بعد الشأن بعبادته .

وتحدث النبي محمد صلي الله عليه و سلم : (من أرضى أبويه فقد أرضى الله، ومن أسخط أبويه فقد أسخط الله) (عصري مرفوع)

والجنة تحت أقدام الأمهات:
أتى رجل إلى النبي يرغب في الجهاد، فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يعود ويبر والدته، فأعاد الرجل رغبته في الجهاد، فأمره النبي أن يعود ويبر والدته. وفي المرة الثالثة، صرح له النبي: (ويحك! الزم رِجْلَهَا فثم الجنة) [ابن ماجه].

وأتى رجل على الرسول، فقال: أبايعك على الهجرة والجهاد؛ أبتغي الأجر من الله، فقال صلى الله عليه وسلم: (فهل من والديك أحد حي؟). أفاد: نعم. لكن كلاهما. فقال النبي: (فتبتغي الأجر من الله؟). فقال: نعم. صرح النبي محمد: (فارجع إلى والديك، فأَحْسِنْ صُحْبَتَهُما) [مسلم].

وبِرُّ الأبوين من أعظم أبواب الخير
وربما أتى هذا في الجديد الذي سأل فيه عبد الله بن مسعود النبي قائلاً: أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللهِ؟ قَالَ : “الصَّلاَةُ عَلَى وَقْتِهَا”. صرح: ثمَّ أيٌّ؟ صرح: “ثُمَّ بِرُّ الْوَالِدَيْنِ”. أفاد: ثمَّ أيٌّ؟ صرح: “الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ”.

فالمسلم يبر أبويه في حياتهما، ويبرهما بعد موتهما؛ بأن يدعو لهما بالرحمة والمغفرة , وينَفِّذَ عهدهما , ويكرمَ أصدقاءهما .
يحكي أن رجلا من بني سلمة أتى إلى النبي فقال: يا رسول الله، هل بقي من بر أبوي شيء أبرُّهما به من بعد موتهما؟ صرح: (نعم. الصلاة عليهما (الدعاء)، والاستغفار لهما، وإيفاءٌ بعهودهما من بعد موتهما، وإكرام صديقهما، رابط الرحم التي لا توصل سوى بهما) [ابن ماجه]

فعندما يأتيك المنام بأحدهما ليخبرك بأنه عليل كمثل ان تشاهد والدك في منامك عليل وقد كان يطلب منك الدواء فبالتأكيد ستغفل عن بعض الامور الهامه وسيذهب فكرك
لجهة واحدة لاغير الا وهي:
الصدقه او الدعاء لاغير

فيذهب الحالم للتصدق لأجل وفاة والدة
والبعض قد يلجأ للدعاء لوالديه ويكتفي نحو هذا .
وذلك لا شك فيه , فوصول مكافأة الصدقة والدعاء للميت هو من تصرف غيره عنه، وهذا لم ينقطع، أما سعي الإنسان لنفسه فينقطع بموته سوى في المسائل التي كان له مشقة في تحصيلها قبل وفاته، فلا تضاد إذن بين وصول مكافأة الصدقة والدعاء وبين قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا وافته المنية ابن آدم انقطع عمله سوى من ثلاث: صدقة جارية أو معرفة ينتفع به أو ولد صالح يدعو له.

ولكن هل مجيئه في المنام لأجل ذلك لاغير؟
وماهو الموضوع الآخر الذي من الممكن أن يكون غفل عنه الحالم؟
فالاب كماذكرناه سابقاً هو نموزج للحي فهو نموزج لما تركه وراءه

فمالمقصود من ان تأتي الابن رؤيا لوالده وهو عليل ويطلب الدواء !!؟
الابن يشاهد أبوه عليل في منامه ويطلب منه شيئ او يطلب منه الدواء ويذهب الابن ليتصدق لأجل وفاة أبوه وبذلك في كل مرة يشاهد أبوه بهذه الهيئه سيذهب على الفور للتصدق او الدعاء!!

فمالفائدة التي ترجع للأبن بقيامه للتصدق عن روح أبوه والابن لايزال عاق لوالده!!؟
كيف يكون الابن عاق لوالده مع ان أبوه توفي وهو راضي عن ابنه!!!؟

فألأب هو مجرد نموزج على ماتركه وراءه , واي تقصير من الابن في ماتركه أبوه فقد يكون السبب بمرض أبوه في منامه.

فعندما يهدر مال ابيه او يطغى بماتركه اباه فقد تأتي الابن رؤيا لوالده بهيئة عليل فتلك الهيئة هي مجرد نموزج لتصبح اشارة اخبارية للأبن بأنه قصر في حق اباه ولذا هو عاق,
وكيف لايكون الاب عليل وابنه مقصر في حق اباه.

فعندما الابن يظلم امه او يقاطعها فقد يأتيه أبوه بهذه الهيئة ليعاتبه على تقصيره بحق شريكة عمره التي من الممكن أن تكون امه او زوجة اباه ,

وكيف لايكون ألأب عليل والابن مقصر او قاطع او ظالماً لأخته او لأخاه ,

وكيف لايكون عليل والابن مقصر او قاطع او ظالماً لرحم ابيه فألأب نموزج للأقارب إستيعاب اهله ورحمه,

وكيف لايكون عليل والابن مقصر مع من كان أبوه يصلهم ويودّهم ,

وكيف لايكون ألأب عليل والابن يعادي اصدقاء اباه ,

وكيف لايكون عليل والابن يظلم اخوته ,

كيف لايكون عليل والأخ يشاهد شقيقته في همّ او في ضيقة ولايلتفت لها ولايساندها  وكيف وكيف..الخ.

فعندما يجيء الابن رؤيا لوالده بهيئة عليل ويطلب من ابنه الدواء فهو فعلاً يطلب من ابنه الدواء !!
فماهو الدواء؟
فهو يطلب من ابنه دواء هذه الامور التي قصر فيها الابن ويحثه ليعفوا ويصفح ويسامح ويبلغ من قطعهم فهؤلاء هم من تركهم وراءه ومايضرّهم يضرّه , فليس المطلوب من الابن الصدقه ويكتفي بها لاغير وهو مقصر في بعض هذه الامور.

فعلى الابن عندما يشاهد أبوه بهذه الهيئه فليقف ليعيد حساباته وليتأمل في كل ماتركه أبوه وراءه وليتأمل في كل من كان أبوه يودهم ويوصلهم في حياته فقد يكون احدهم هو داع مرض اباه.

ولكن من الممكن أن يكون الابن او الابنه لم تقصر في شيئ من هذا فهل الرؤيا لاتشير الا على هؤلاء لاغير؟
فأن كان الابن لم يقصر في هذا الامر

فالرؤيا قد توميء بهيئة الاب اي كرمز على عمل ذلك الابن وعلى تجارة ذلك الابن وعلى المواقف التي تجابه الابن وعلى اي امر يجابهه هذا الابن او هذه الابنه

لتبين للحالم مواقفه القوية وصلاح عمله التي تصورت بهيئة وبصحة الاب وعلى المواقف الضعيفة والتي تصورت بمرض الاب وهذا لأجل أن تخبر الحالم عن مكامن قلة التواجد ليقوم الحالم بعلاجها الصديد .

وفي ذلك الحين توميء ايضاًً رؤيا الاب العليل على إنذار الابن من المنافقين الذين هم بشأن الابن , وفي ذلك الحين يوميء مرض الاب على رأس المال او على الترتيب العالي او على المسؤليه إستيعاب باعتبار اب الشئ فصحة الاب صلاح امره , ومرض الاب علة ماينسب له هذا الامر.

ولكن من الممكن أن يكون ألأب في المنام بصحة جيدة ورغم هذا قد تجده يطلب الدواء!!!؟
فألأب يفتقر الصدقه والدعاء من الابن الصالح , وبإلأضافه الى هذا فأنظر للرؤيا جيداً فألأب بصحة جيده ولايحتاج الدواء بمقدار مايحتاجه الحالم . فعند هذا تمعن في الحالم فقد يدل الأب على الرائي ذاته وما يتضح في أبوه يكون خاصاً بالرائي لاغير وماأباه في هذه الحاله الا نموزج على وضعية ابنه لاغير , بمعنى تمعن في تصرفات الحالم في مايشغله في يقظته فقد تجده يضخم الامور من لاشيئ او تجده يقطن في همّ وهمي , والرؤيا نحو هذا قد تنبّه الحالم ليقوم بعلاج ذاته ليخرج من همومه الوهمية التي ليس لها اساس من الصحة.

وكذلكً في ذلك التوجه فقد يشاهد الحالم بأنه يشابه اباه او اباه يشبهه فهنا قد يدل على انه سيتبع سبيل أباه في صلاحه وفلاحة وقد صنعته أو حتى عيوبه أو عاداته ,او من الممكن أن تكون الرؤيا مبشره له بمولود يشابه اباه وهذا ان كان الابن متزوج .

ذلك والله اعلم بالصواب

رؤيا الام لزوجها الراحل ورؤيا الفتاه لوالدها الراحل في المنام

جزاكم الله خير أستاذنا ومعبرنا الله يهنئ فيكم وبعلمكم
عديد شفت والدي رحمه الله في المنام أول ماتوفي والدي رحمه الله كنت أشاهد أنه رجع للحياة
وفي الواقع كنت غير مستوعبه أن والدي وافته المنية كنت في الحقيقة اقول لنفسي انه سوف يرجع ومامات
وبعد أعوام ارى ابي باستمرار في ثوب ابيض
ويأتي في المنام احيانا يكون موجود بلا خطاب
أو اذهب معه في سيارته
ولكن في اكثر المنامات…
إبي صامت وأتمنى ان يكلمني
او اسمع صوته بل افرح في وجوده واستبشر خير من الرؤيا
رحمه الله رحمه واسعه واسكنه فسيح الجنات وجميع موتى المسلمين اللهم آمين

وسائلة تقول :
امي قد كانت تري أبي عديد في المنام قبل ان تقوم بتسديد ديونه وبعده لم تشاهده للغاية متضايقه من الحال
انا واخواتي يتكرر علينا مشاهدته ودايم يكون أبي مجتمع مع امي وانا في الرويا
سواء رايتها انا او اخوتي
ارجو ان توضح لنا هل عدم روءيته من امي له مهتم ؟

وسائلة أخرى تقول :
باستمرار ارى أبي حي .. واحيانا اراه حي بيننا وكأنه يحتضر ويوشك على الوفاة ثم يرجع الى الحياه

لله ما أخذ ولله ما أعطى وكل شيء عنده بحساب واجل مسمى.

إنا لله وإنا إليه راجعون.

أحسن الله عزاءكم و جبر مصابكم و ألهمكم الصبر و السلوان وأسأل الله ان يغفر لوالدينا جميعاً وان يسكنهم فسيح جناته وان يجعلهم مع الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين اللهم آمين.

اخوتي في الله
فكملحق للتدوينات الفائتة
فعلى ضو ماقرأته في استفساراتكم
سندلي بالاجابة لتصبح كتوضيح عام والله اعلم بصواب هذا.

الام عندما تشاهد قرينها في المنام
امي قد كانت تري أبي عديد في المنام قبل ان تقوم بتسديد ديونه وبعده لم تشاهده!؟
لان الرؤيا سبقها دين لم يسدد فعدم رؤياها له فتلك بإذن الله بشرى بأتمام التسديد ان شاء الله.

ولكنه قد يرجع لها في المنام في المستقبل ليصبح رمزاً لأي مناسبة ستقع لأسرتها وكأنه أتى ليساندها او ليبشرها او ليعاتبها وهذه على حسب الاشاره التي سيقدم فيها وعلى حسب مايدور معها في اليقظه, وربما يأتيها في المنام كمثل ما كان يأتيها في حياته الفائتة فإن ركزت الحالمة على حالة قدومه وعلى أسلوب اسلوبه في المنام فسيذكرها هذا الاسلوب وهذه الوضعيه على احدى مواقف اليقظه ليصبح مقصود الرؤيا على هذا الموقف بأنه سيقع معها وستتواجه به في يقظتها, لتصبح الرؤيا اشارة على (نفس الموقف او على موقف شبيهه وسيحدث معها في يقظتها) ونجاحها بذلك الموقف فقد تظهره الرؤيا من حالته في الرؤيا, وايضا قد يجيء معاتباً فقد يوميء على ابنائها فهو مجرد نموزج على احد ابنائه او على احدى بناته لينبّه الحالمه عن حالهم , فأن كان سعيد فقد توميء الرؤيا على مناسبة سعيده ستطرق باب اسرتها لتعود البسمه مرة أخرى في تلك العائِلة كمثل حدوث مناسبة زواج او فوز او تفوق في امراً ما ,ودخوله من الباب بشرى للحالمه لأي موقف تتجاوز به في يقظتها , وفي ذلك الحين يجيء في المنام وتراه مغاير في شكله او تشاهده يشتكي من الم في جسمه ويفسر مكان الالم على حسب ماينسب اليه هذا المكان (كمثل الفخذ الذي يوميء الى القبيله وماتعانيه الحالمه من اهل هذا الزوج,والرقبه التي توميء للأمانه والذمه التي تحملت بها, ووو الخ… ) وكل هذا على حسب مايشار اليه في الرؤيا وعلى حسب مجرى الرؤيا وعلى حسب احداث يقظتها.

الفتاه عندما تشاهد أبوها الراحل في المنام !
كمثل:
أبي مجتمع مع امي وانا في الرويا !؟
فالرؤيا قد توميء على موضوع يخص التي قد كانت في الرؤيا لتشير الرؤيا على مواضيع طيبة ستقع معها ,وتحديد المقصود قد تظهره الرؤيا عن طريق حالة والديها في المنام التي قد يتضح فيها احدى الشواهد على المواضيع التي تمشي فيها الحالمه او التي تمشي فيها المقصوده بجلوسها مع والديها, الا ان ذلك الامر فيغلبه طول الوقتً الخير بجميع الحالات سواء كان مؤتمر عادي او به حزن اوبكاء وماشابه هذا ليشير الى ضد هذا ليشير الامر الى مناسبة طيبه ستقع معها وربما تكون مبشرة بزواجها , لتصبح حالة والديها اشارة عليها بأنه سيأتي الدور عليها لتصبح شبيهة لهما كأشاره بزواجها من زوج صالح.

احيانا ارى أبي حي بيننا !!
فتلك بشرى بأن الفتاه في امان وبشرى لها في اي امر يشغلها وبشرى لها بالزوج الصالح.
وفي ذلك الحين تكون اشارة على الخير الذي تركه وراءه ولايزال اهل بيته ينعمون بحسه وبماتركه لهم سواء من مال او من حسن سمعه.

ابي يحتضر ويوشك على الوفاة ثم يرجع الى الحياه !
فتلك اشارة مبشرة للحالمة كمثل مااشرنا اليه في الماضى بالبشرى , وبشرى برجوع الامل مرة أخرى للحالمه.

ارى ابي طول الوقت في ثوب ابيض !؟
فتلك حالته نحو ربه , ولكن الرؤيا قد توميء على الحي لتصبح الرؤيا مبشرة بقدوم امر سعيد على الحالمه كمثل قدوم زوج صالح ليرمز صلاحه على حسب لون ثوب اباها ,وايضا بشرى بصلاح امور الحالمه وبياض امورها وحصولها على الشغل الصالح.

يجيء ابي في المنام احيانا يكون موجود بلا خطاب !؟
فهنا الرؤيا من الممكن أن تكون تنبيه وهذا ان كان سكوته في المنام يوحي للمعاتبه او الزعل فإن كان ايضاً فعلى الحالمه ان تعيد حساباتها وان تقهقر الامور التي هي فيها مقصرة.

اما ان كان لاغير ساكت بلا زعل وبدون معاتبه فهنا من الممكن أن تكون للرؤيا امور كان يجريها اثناء سكوته في المنام لتصبح الرؤيا هي اشارة لتشجيع الحالمه لأمراً ما وهذا على حسب مايرمز له ماكان يقوم به في رؤياها.

اما ان كان ساكت لاغير بسكوت الرضى ولم يكن يعمل شيئ اثناء السكوت فالرؤيا قد توميء على الحالمه بأن لاتقلق من الانتظار في امر يخصها فأن الخير آتٍ ولكنه لم يحين أوانه.

اذهب مع أبي في سيارته!؟
فالسيارة هي مسيرة هذا الموضوع التي تمشي فيه الحالمه,وماتواجهه هذه العربة في سبيلها قد يبين المقصود , وموقعها في المركبة قد يبين مكمن القدره تملك (كمثل قيادتها لسيارة أبوها لتشير بأن زمام العائِلة بيدها ,فأن قد كانت بجواره فتلك كذلكً توميء لقوة الحجه والكلمه تملك,وجلوسها بالخلف اي لاتقدم ولاتأخر ولاتعلم بماهو آتي الا انها ستنعم بألامان والخير سيأتيها مفاجئ “وهذا لأن من يجلس بالخلف فهو لاينظر لماهو في الامام لكن ينظر على الجوانب لاغير وعندما تبلغ المركبة لموقف محدد سيتفاجئ بهذا الموقف الذي لم يشاهده نتيجة لـ جلوسه بالخلف” وبذلك..على حسب هذه الاوضاع في العربة لتقاس على مواقفه في موضوعه الذي هو في امان لوجود أبوه) , وركوبها في عربة أبوها فقد توميء الى موضوع اسري او قد توميء الى انها في كنف اباها وفي حمايته وبإذن الله تكون اشارة بأنه لن يضرها شئ من مايشغلها بدليل (وجودها في مركبة أبوها ولن يجرئ احد على مضرتها بحضور أبوها) وفي ذلك تشبيه ليشير بأنها في امان وستنتصر على مايشغلها بإذن الله.

ذلك والله اعلم بالصواب

مفسرالاحلام الدبياني
ان الحالم سيمر بظروف معاكسه وقد صعبه الا اذا قد كانت احلام الحالم من الاحلام الواقعية واذا كان لديه الحاسه

السادسه فقد ترشدك حاستك الى مرحلة صعبه نتيجة لـ وضعية صحيه .

اذا حلمت ان اباك يتهيأ للسفر وهو ليس من عداد الركاب او ينوى سفرا معناه :

سيمر بتوعكات صحيه .اذا كان الاب ميتا فالتفسير يعنى الحالم ذاته .

اذا شعرت بعداوة من قبل ابيك معناه :

ستعلم سرا .

اذا حلمت انك تتعارك مع والدك معناه :

خلاف معه .

اذا حلمت انك تعاتب اباك تفسيره : ستندم على إجراء قمت به .

وان كان والدك يعاتبك تفسيره : سيقدم اليك عون او تكريما .

اذا حلمت انك تتشاجر مع ابيك معناه :

ستصادف موقفا حرجا .

واذا رايته فى مشفى معناه : ستزور مريضا .

واذا رايته ينبش أرضا تفسيره : حزن ،، وفاة .

واذا شاهدته يقطع شجرة او غصا تفسيرة : خلاف ،فراق والغصن يوميء الى انسان فى مقتبل السن .

واذا رايته قرب حائط مهدم معناه : ضيق ، فشل ، حزن .

واذا كان للحائط لاغير شروخ معناه : مرض ، خطر .

اذا رايته يغرس شجرة او بذورا تفسيره : نكاح ولادة .

رؤيه الاب مشرق الوجه معناه : نبأ سار يحظى الحالم بتوصية او عون .

الهديه والعطاءمن الاب يفسر كما هو فى اليقظه .
شاهدت والدي في المنام

يتضح الأب في الحلم أو المنام ، تعبيرا عن وضعية وجدانية أو رومانسية خاصة ، لأن الأب يرمز للأمان وهو داع في وجودنا . الأب في أحلامنا له دلالات كثيرة و متميزة ، كل هذه الدلالات في أغلبها موجبَة .
يشارك الأب في زيادة وعي ابنه و تكوين شخصيته و تشكيل وعيه و مشاهدته للحياة ، الأب في الرؤيا يحمل صفات مثالية مثل الاستقامة و الصراحة و حتى الخبرة و المعرفة ، مشاهدة الأب في المنام ، حتى و إن كان ميتا ، تعد برقية مهمة مشحونة بالتفاؤل و النظرة الايجابية للواقع أو المستقبل .

لو كان الأب في الحلم مبتسما أو منشرحا أو يقدم منحة ثمينة ، فإن الرائي يحظى بعناية إلهية فائقة أو هو يقطن في انسجام مطلق مع ذاته و مع الآخرين ايضا، لأن الأبوة قيمة نبيلة و مشرفة و درجة عالية من الخلق و الصدق و الأمانة .
الإنصات إلى خطاب الأب و أيضا نصحه و إرشاده يُعد في توضيح الأحلام ، رافدا من روافد التوفيق و النجاح في الحياة لقوله تعالى :
{ ووصينا الإنسان بوالديه حملته والدته وهنا على وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك إلي المصير وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به معرفة فلا تطعهما وصاحبهما في الدنيا معروفا واتبع طريق من أناب إلي ثم إلي مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون}.
على الرائي أو صاحب الحلم أن ينتبه جيدا لقول أو خطاب أبيه في الرؤيا ، قد يعد هذا توصية أو تحذيرا أو دلالة أو شيئا من ذلك القبيل . يلزم أخذ هذه العبارات على محمل الجد ، فليس من كائن على تلك الأرض أرحم من الوالد أو أعز منه.
حيث يقول الشاعر في ذلك الصدد :
يـا والدي أنت حبيبي 💚💚💚💚💚أنت أهل المكرمات
منك مجدي منك عزّي 💚💚💚💚💚 منك ذاتي وصفاتي
أنت تحاول لسروري💚💚💚💚💚 أنت تشـقى لنجاتي
كل شـيء تبتـغيه 💚💚💚💚💚 أن تراني في الفجرِ
ولأمي كــل فضل 💚💚💚💚💚 ٍفهي روحي وحياتي
أنتـما ضوء سمائي💚💚💚💚💚كالنجوم الساطعات
لكمـا ما عشت حبي 💚💚💚💚💚 ودعائي في صلاتي

توضيح بصيرة الأب في منام العزباء

غالبا يتضح الأب أو يتجلى في حلم الفتاة ، فهو نموزج للأمان كما ذكرنا و هو معبر عن الخير في كل مسألة تشغل فكر العزباء خاصة هذه المرتبطة بالزواج أو الارتباط . و أبرز المعاني التي تستنتجها العزباء نحو مشاهدة أبيها في الحلم ، هذه التي تستشفها من لفظ اسمه . الأب يرمز أيضاً لتجاوز المحن و عبور الظروف الحرجة ، حيا كان أو ميتا فهو عنوان المكرمات و الفرح والسعادة وهو المجأ الآمن و الصدر الحنون وهو تعبير عن الخلاص و النجاة .

توضيح بصيرة الأب في منام المتزوجة

الأب المبتسم في منام المرأة المتزوجة يعبر عن الخير في ميدان الرزق و من المحتمل دل على سعادة فائقة أو حظ عظيم و قد يبشر بخبر سعيد عن طريق كلامه أو وصيته و من المحتمل دل المرأة إلى سبيل النجاة و الصواب .

توضيح مشاهدة الأب في منام المرأة الحامل

الأب في منام المرأة الحامل هو أيضا نموزج للأمان و قد يتضح في الحلم مبشرا أو محملا بالنبأ السعيد ، قوله من الممكن أن يكون حقا أو يصيب ووصيته نافذة .

توضيح حنق الأب في المنام

يذهب بعض المفسرين إلى تأويل حنق الأب في المنام بالمحبة الفائقة أو حرصه القوي على سلامة ابنه أو ابنته . ولكن حنق الأب في أكثرية الأوضاع قد يعبر على اللوم أو العتاب ، من المحتمل لخطأ ارتكبه الرائي في حق ذاته أو غيره . الهام في شرح حنق الأب في الرؤيا أنه ليس بالغضب السلبي إنما إحساس أو شعور قوي لدى الرائي بأنه أذنب في أمر أو شديد طفيفا عن النهج القويم و السليم و عليه ، يلزم على الرائي أن يتدارك كلفه و أن يحاول أن بكل مداركه أن يصوب ذاته و يعمل بتعليمات أبويه .

شرح ضرب الأب لابنته أو ابنه في المنام

ضرب الأب لأحد أبنائه أو بناته ، بصيرة متداولة على نحو واسع و من أكثر أهمية مدلولاتها أنهاتحث الرائي على سلوك منهج قويم في حياته فالهدف من الضرب في المنام ، ليس التعنيف و لكنه الإرشاد و التقويم و على الارجح دل ايضاً على منفعة يصيبها الرائي من أبيه ، من الممكن أن تكون في أغلبها عينية .

شرح مشاهدة الأب الميت أو المتوفى في الحلم

الأب الميت أو المتوفى في المنام يرمز إلى الرحمة أو صلة الرحم . فهو يجلس إلى الرائي أو يحدثه و يذكره بالآخرة و يحثه على تصرف الخير فإذا جلس فرد مع أبيه الميت في الرؤيا و تناول معه طعاما أو شرابا فإن الرائي يصيب رزقا أو خيرا في اليقظة . و الفتاة التي تشاهد أبوها المتوفى قد أعطاها نقودا أو ثوبا فإنها تبشر بزواج قريب فإن قد كانت متزوجة فإنها تبشر بحمل أو رزق كريم و الله أعلم . أما بكاء الأب المتوفى في الحلم فيعبر عن موجة من الشوق و الحنين يعيشها الرائي حصيلة فقدانه لشخص عزيز .

توضيح الأب العليل في الحلم

مرض الأب في المنام قد يدل على ضعف أوضاع الرائي النفسية أو العينية أو هو مؤشر مشقة مؤقت يتلاشى بعد وقت قريب بإذن الله . عموما ، الفرد الذي يشاهد أبوه مريضا أو ملقى على فراش الداء ، يكون شخصا يتكبد من أزمة نفسية حادة و يملك إحساس أليم بالمرارة أو الوحدة و على الارجح يشكو نقصا عاطفيا حادا وهو بالتالي محتاج لمن يؤنسه أو يقلل عنه وطأة و وجع الوحدة .

بإمكانكم ايضا الإطلاع على توضيح الأم في المنام
تتغاير تفسيرات بصيرة الأبوين أو أحدهما في الأحلام على حسب وضعية الرائي والمرئي .
مشاهدة الوالد ( الاب)  في الحلم :-
الأب هو نموزج للسند والقوة والصبر والتحمل فيما يتعلق للأولاد وتتغاير بصيرة الأب عن بصيرة الأم فى المنام حيث أن الأم هى نموزج للحنان والعاطفة
مشاهدة الأب تكون مثل مثابة تحذيرات وأنذرات للرائى
مشاهدة الرائى لأباه فى المنام ضاحك ومبتسم وسعيد بشارة للرائى بقدوم الأنباء السعيدة والأفراح أو الفرج والمساعدة من الأخرين فيما يتعلق أحتياج الرائى لهذا
بصيرة الأب فى المنام ترمز إلى الرعاية والعناية الألهية للرائى
توميء مشاهدة الرائى لأباه كأنه يقوم بزرع بذور ونباتات فى المنام إلى قرب زواج الرائى أو رزق الرائى بمولود بعد وقت قريب
أما عن مشاهدة الرائى كأن هناك خصومة وعداوة وقعت بينه وبين أباه فذلك يوميء إلى أن الرائى سيكتشف ويعرف أسرار ستهمه حياته ومستقبله جدا
ومن يشاهد كأن أبوه يعاتبه فى المنام فذلك يوميء إلى عون الأب لأبنه وقيام الأب برفعه شأن أبنه
وفي ذلك الحين توميء مشاهدة الرائى لشخص كأنه أباه فى المنام إلى حصول الرائى على عون من ذلك الفرد أو الإحساس بعاطفة نحوه
بصيرة قطع الأب لشجره فى الحلم يرمز إلى الخلافات والخصومة ،وبصيرة مرض الأب فى المنام تنوه بمرض الرائى القوي ،وأيضاً مشاهدة سفر الأب المتوفى فى المنام تحذر بمرض الرائى ،أما بصيرة سفر الأب الذى مازال على قيد الحياة تنبه بمرض الأب ذاته
مشاهدة وفاة الأب الذى لا يزال على قيد الحياة تنبه الرائى بضعفه والشعور بالذل ،لا قدر الله.
وبصيرة الرائى كأنه يعاتب أبوه فى الحلم تنوه الرائى بشعوره الهائل بالندم تجاه أمر أرتكبه وقام به
من يشاهد أباه يعطيه هديه فى المنام مثلا كأنه أعطاه منزل ليسكن به فذلك يعنى قيام الرائى باستكمال ما كان يقوم به الأب من ممارسات أو إجراءات تخص الدين والدنيا..

اهم ما ورد في شرح حالات مشاهدة الاب في  الحلم لابن سيرين :-

أفاد إبن سيرين أنه من رأى الأب في المنام وقد كان الرائي في الحقيقة أو اليقظة مهوماً بشيء أو يتطلب المعاون فإن توضيح الرؤيا بأن هناك القلة من الناس ذوي القرابة للرائي سيقدمون له العون وأنه مع تلك العون سينتهي كل همومه فليصبر طفيفاً .

ومن رأى أن أباه قد مات فإنه يدل على مرور الرائي بحالة بعض اليأس و التضاؤل في إتخاذ المرسوم الصحيح لمدة ثم تنقضي عنه تلك الوضعية بعد مرحلة .

ومن رأى مرض أباه في المنام فإنه يدل على مرض الرائي في اليقضة أو أن وضْعه الذي هو فيه سيتغير للأسوأ وهذا في حال أن يكون الحلم واقعياً .

ومن رأى أن أباه يتجهز للسفر القريب ويحزم أمتعته للسفر فإنه يدل على هبوط صحة الأب إن كان حياً فإن لم يكن حياً فإن هذا يصيب الرائي

ومن رأى أنه قد عابت أباه في المنام لفعلته شيئاً من الأشياء فإنه يدل على أن الرائي قد إجراء شيئاً وهو نادمٌ على فعله أما من رأى أن أباه هو الذي يعاتبه فإنه يدل على أن أباه سيقدم له شيء ذو قيمة كهدية .

ومن رأى أنه في منامه أحس بإحساس وجود بعض العداوة بينه وبين أبيه فإنه يدل على أنه سيعلم سراً أيماً كان مخفياً عنه من مدة عظيمة من الزمان .

ومن رأى أنه تنازع أو تعارك مع أباه في المنام على شيء فإنه يدل على أن الرائي سيصادف موقفاً من المواقف المحرجة .

ومن رأى أنه قد زار أبيه في المستشفى لمرضٍ محدد فإنه يدل على أن الرائي سيزور أحد يعز عليه غير أبيه فيكون مريضاً فيزوره .

ومن رأى أن أباه قد نبش في الأرض فإنها تدل على قبره أو من المحتمل كان ضريح الرائي وقد كان تفسيره بأنه حزنٌ سيدخل الفؤاد لمدة عظيمة .
 ذلك والله تعالى اعلى واعلم
تكلمنا في ذلك النص عن تفسيرات متنوعة لحالات متنوعة لرؤية الاب في الاحلام .وان شاء الله سوف نتكلم عن تفسيرات مشاهدة الام في الحلم  فتابعونا على صفحات المسجلة

الأب في المنام هو المرغوب، وخير ما يشاهد الرجل في منامه أبواه وأجداده أو جداته.

ومن رأى: في منامه أباه، وقد كان محتاجاً جاءه رزقه من حيث لا يحتسب أو جاد أحد عليه، وإن كان له غائب قدم عليه، وإن كان به وجع تخلص منه.

ومن رأى: أن أباه أسكنه بنياناً، ورفع هو سمكه فإنه يتم صنائع أبيه التي قد كانت له في دين أو دنيا.
كثيراً منا من يشاهد أبوه في منامه وخاصتاً ان كان متوفي فأن رآه بهيئة حسنه ضاحكاً مبتسماً فقد يوميء على حالته نحو ربه وعن وصول الصدقه والدعاء من الابن الصالح ان شاء الله

ولكني هنا اريد ان اضيف عن منحى آخر محسوس من حياتنا المعاصرة عن قدوم الاب الميت لتفسير رموزها واسبابها في غرائب الاحلام والرؤى , فأن كثيراً من الاخوة والاخوات من يشاهد أبوه الراحل يأتيه في المنام , فهو قد يجيء في المنام لاسباب العديد من من ظمنها:
ان يجيء لاقتراب موته ولايزال ذكراه في العقل والفؤاد
ممايجعل الانسان ينتج ذلك ذاته لشدة فيض الاشتياق والحنين.

وربما يجيء الاب في المنام للتطمين من البغي المحاط بالحالم واغلب تلك الرؤى تصيب الاناث اكثر من الذكور وهذا لان الاب يوميء للامن والحمايه وفقده فقد الامان,وربما يجيء الاب لورود ذكره قبل المنام في مواضيع سبقت المنام,وربما يجيء لاتمام سنة اخرى على موته لسبب ذكره بالسنة الفائتة ,وكل ماذكر سابقاً يعتبر من عصري النفس لسبوق الاحداث قبل المنام,

ولكن من الممكن أن يكون في رجوعه في منامك بشرى ليبشرك بأمراً ما وهذا في قدومه مستبشراً او مسلماً,او لتحذيرك من امراً ما وهذا نحو عبوس الاب وعدم رضاه,او يجيء ليحثك ويرشدك للقيام بأمراً ما وهذا عندما تشاهده في منامك منهمك في عملاً ما فعمله مجرد نموزج ليحثك لإجراء امراً ما مشابه للرمز لاغير,فعودة الاب في المنام له العديد من تفسيرات مبشرة

فقدومه قدوم خير لصاحب المنام فقد يوميء الاب على ماتركه ورائه من خير او ورث اوسمعه,

ووجوده عايش بين اسرته فهي اشارة بأن اسرته لاتزال تنعم في خيره وحسه,

وفي ذلك الحين يوميء على ابنائه لنصحهم وارشادهم وهذا في عبوسه وعدم ورضاه من احدهم .

وقدوم الاب ودخوله البيت لهو بشرى لاهل البيت بمناسبة طيبة ستقع في اطار العائِلة كمثل التبشير بالزواج او التبشير بزيادة نسل اهل البيت اوالتبشير بالحمل او بمولود وماشابه هذا .
وأيضا فأن قدومه يوميء الى فوز صاحب الرؤيا في عمل من اعمال اليقظه ,

وعدم رضى الاب تنبيه من هذا الشغل الذي يشغل الحالم قبل رؤياه لوالده .

وايضاً قدوم الاب في المنام يوحي بنجاح الحالم وتفوقه وانتصاره على مايشغله

فأن رؤيا منامك تعتبرك كمثل طفل ضئيل تحاصرة الاعداء (المتمثله بالهموم) فعند قدوم الاب حقيقه لجوار ابنه سنرى الابن عادةً يتشجع ويتفوق على اعدائه وهذا لرؤياه لوالده بجواره فيولي اعداءة فراراً منه وخوفاً من أبوه

(لتشير بوجود حمايه وتوحي الرؤيا بأنتصار الحالم)

ونستخلص من هذا فما وجود الاب في منام الابن او الابنه الامجرد نموزج للامن والحمايه ويشير لنصرة الحالم على همومه وعلى مشاغله سواء قد كانت الاسرية او العمليه سواء.

ذلك والله اعلم.

احدى الاخوات تسأل و تقول : اتمنى ان توضح ماتم ذكره ماضي ليصبح الموضوع إجمالي بكل شي ومرجع لمن ارد ان يفهم نمازج رجوع الاب الميت

رحم الله أبي وجميع موتى المسلمين

اشكر الاخت على سؤالها المهم والذي اشارت فيه للالمام بالموضوع ليصبح إجمالي مع انه يصعب ان نلم بجميع محتوى غايات (رجوع الاب الميت في المنام) ولكن… بمساهمة الجميع فلعلنا قد نصل مع بعض الى بعض هذه الغايات والله اعلم.

وسأتطرق للشق الاول من سؤالها على حسب مانلتمسه من ارض الواقع ومن واقعنا ومن واقع رؤى القلة الصالحة.

ماذا إذا كان الاب عليل ويطلب الدواء؟
وماذا إذا كان الاب غير عليل ويطلب الدواء؟
وقبل الاجابه على هذا فيجب ان تعلم ان الاب والوالدين على العموم إستيعاب لهم منزله عليا ولقد كرمهم الله عز وجل.

أفاد تعالى : { وَقَضَى رَبُّكَ أَلَّا تَعْبُدُوا إِلَّا إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِنْدَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلَاهُمَا فَلَا تَقُلْ لَهُمَا أُفٍّ وَلَا تَنْهَرْهُمَا وَقُلْ لَهُمَا قَوْلًا كَرِيمًا} سورة الاسراء23

وصرح تعالى {وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ } سورة لقمان14

فلقد جعل الله للوالدين منزلة هائلة لا تعادلها منزلة، فجعل برهما والإحسان إليهما والعمل على رضاهما فرض كبير , وفي ذلك الحين دعا الإسلام إلى البر بالوالدين والإحسان إليهما وذكره بعد الشأن بعبادته .

وتحدث النبي محمد صلي الله عليه و سلم : (من أرضى أبويه فقد أرضى الله، ومن أسخط أبويه فقد أسخط الله) (عصري مرفوع)

والجنة تحت أقدام الأمهات:
أتى رجل إلى النبي يرغب في الجهاد، فأمره رسول الله صلى الله عليه وسلم أن يعود ويبر والدته، فأعاد الرجل رغبته في الجهاد، فأمره النبي أن يعود ويبر والدته. وفي المرة الثالثة، صرح له النبي: (ويحك! الزم رِجْلَهَا فثم الجنة) [ابن ماجه].

وأتى رجل على الرسول، فقال: أبايعك على الهجرة والجهاد؛ أبتغي الأجر من الله، فقال صلى الله عليه وسلم: (فهل من والديك أحد حي؟). أفاد: نعم. لكن كلاهما. فقال النبي: (فتبتغي الأجر من الله؟). فقال: نعم. صرح النبي محمد: (فارجع إلى والديك، فأَحْسِنْ صُحْبَتَهُما) [مسلم].

وبِرُّ الأبوين من أعظم أبواب الخير
وربما أتى هذا في الجديد الذي سأل فيه عبد الله بن مسعود النبي قائلاً: أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ إِلَى اللهِ؟ قَالَ : “الصَّلاَةُ عَلَى وَقْتِهَا”. صرح: ثمَّ أيٌّ؟ صرح: “ثُمَّ بِرُّ الْوَالِدَيْنِ”. أفاد: ثمَّ أيٌّ؟ صرح: “الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللهِ”.

فالمسلم يبر أبويه في حياتهما، ويبرهما بعد موتهما؛ بأن يدعو لهما بالرحمة والمغفرة , وينَفِّذَ عهدهما , ويكرمَ أصدقاءهما .
يحكي أن رجلا من بني سلمة أتى إلى النبي فقال: يا رسول الله، هل بقي من بر أبوي شيء أبرُّهما به من بعد موتهما؟ صرح: (نعم. الصلاة عليهما (الدعاء)، والاستغفار لهما، وإيفاءٌ بعهودهما من بعد موتهما، وإكرام صديقهما، رابط الرحم التي لا توصل سوى بهما) [ابن ماجه]

فعندما يأتيك المنام بأحدهما ليخبرك بأنه عليل كمثل ان تشاهد والدك في منامك عليل وقد كان يطلب منك الدواء فبالتأكيد ستغفل عن بعض الامور الهامه وسيذهب فكرك
لجهة واحدة لاغير الا وهي:
الصدقه او الدعاء لاغير

فيذهب الحالم للتصدق لأجل وفاة والدة
والبعض قد يلجأ للدعاء لوالديه ويكتفي نحو هذا .
وذلك لا شك فيه , فوصول مكافأة الصدقة والدعاء للميت هو من تصرف غيره عنه، وهذا لم ينقطع، أما سعي الإنسان لنفسه فينقطع بموته سوى في المسائل التي كان له مشقة في تحصيلها قبل وفاته، فلا تضاد إذن بين وصول مكافأة الصدقة والدعاء وبين قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا وافته المنية ابن آدم انقطع عمله سوى من ثلاث: صدقة جارية أو معرفة ينتفع به أو ولد صالح يدعو له.

ولكن هل مجيئه في المنام لأجل ذلك لاغير؟
وماهو الموضوع الآخر الذي من الممكن أن يكون غفل عنه الحالم؟
فالاب كماذكرناه سابقاً هو نموزج للحي فهو نموزج لما تركه وراءه

فمالمقصود من ان تأتي الابن رؤيا لوالده وهو عليل ويطلب الدواء !!؟
الابن يشاهد أبوه عليل في منامه ويطلب منه شيئ او يطلب منه الدواء ويذهب الابن ليتصدق لأجل وفاة أبوه وبذلك في كل مرة يشاهد أبوه بهذه الهيئه سيذهب على الفور للتصدق او الدعاء!!

فمالفائدة التي ترجع للأبن بقيامه للتصدق عن روح أبوه والابن لايزال عاق لوالده!!؟
كيف يكون الابن عاق لوالده مع ان أبوه توفي وهو راضي عن ابنه!!!؟

فألأب هو مجرد نموزج على ماتركه وراءه , واي تقصير من الابن في ماتركه أبوه فقد يكون السبب بمرض أبوه في منامه.

فعندما يهدر مال ابيه او يطغى بماتركه اباه فقد تأتي الابن رؤيا لوالده بهيئة عليل فتلك الهيئة هي مجرد نموزج لتصبح اشارة اخبارية للأبن بأنه قصر في حق اباه ولذا هو عاق,
وكيف لايكون الاب عليل وابنه مقصر في حق اباه.

فعندما الابن يظلم امه او يقاطعها فقد يأتيه أبوه بهذه الهيئة ليعاتبه على تقصيره بحق شريكة عمره التي من الممكن أن تكون امه او زوجة اباه ,

وكيف لايكون ألأب عليل والابن مقصر او قاطع او ظالماً لأخته او لأخاه ,

وكيف لايكون عليل والابن مقصر او قاطع او ظالماً لرحم ابيه فألأب نموزج للأقارب إستيعاب اهله ورحمه,

وكيف لايكون عليل والابن مقصر مع من كان أبوه يصلهم ويودّهم ,

وكيف لايكون ألأب عليل والابن يعادي اصدقاء اباه ,

وكيف لايكون عليل والابن يظلم اخوته ,

كيف لايكون عليل والأخ يشاهد شقيقته في همّ او في ضيقة ولايلتفت لها ولايساندها  وكيف وكيف..الخ.

فعندما يجيء الابن رؤيا لوالده بهيئة عليل ويطلب من ابنه الدواء فهو فعلاً يطلب من ابنه الدواء !!
فماهو الدواء؟
فهو يطلب من ابنه دواء هذه الامور التي قصر فيها الابن ويحثه ليعفوا ويصفح ويسامح ويبلغ من قطعهم فهؤلاء هم من تركهم وراءه ومايضرّهم يضرّه , فليس المطلوب من الابن الصدقه ويكتفي بها لاغير وهو مقصر في بعض هذه الامور.

فعلى الابن عندما يشاهد أبوه بهذه الهيئه فليقف ليعيد حساباته وليتأمل في كل ماتركه أبوه وراءه وليتأمل في كل من كان أبوه يودهم ويوصلهم في حياته فقد يكون احدهم هو داع مرض اباه.

ولكن من الممكن أن يكون الابن او الابنه لم تقصر في شيئ من هذا فهل الرؤيا لاتشير الا على هؤلاء لاغير؟
فأن كان الابن لم يقصر في هذا الامر

فالرؤيا قد توميء بهيئة الاب اي كرمز على عمل ذلك الابن وعلى تجارة ذلك الابن وعلى المواقف التي تجابه الابن وعلى اي امر يجابهه هذا الابن او هذه الابنه

لتبين للحالم مواقفه القوية وصلاح عمله التي تصورت بهيئة وبصحة الاب وعلى المواقف الضعيفة والتي تصورت بمرض الاب وهذا لأجل أن تخبر الحالم عن مكامن قلة التواجد ليقوم الحالم بعلاجها الصديد .

وفي ذلك الحين توميء ايضاًً رؤيا الاب العليل على إنذار الابن من المنافقين الذين هم بشأن الابن , وفي ذلك الحين يوميء مرض الاب على رأس المال او على الترتيب العالي او على المسؤليه إستيعاب باعتبار اب الشئ فصحة الاب صلاح امره , ومرض الاب علة ماينسب له هذا الامر.

ولكن من الممكن أن يكون ألأب في المنام بصحة جيدة ورغم هذا قد تجده يطلب الدواء!!!؟
فألأب يفتقر الصدقه والدعاء من الابن الصالح , وبإلأضافه الى هذا فأنظر للرؤيا جيداً فألأب بصحة جيده ولايحتاج الدواء بمقدار مايحتاجه الحالم . فعند هذا تمعن في الحالم فقد يدل الأب على الرائي ذاته وما يتضح في أبوه يكون خاصاً بالرائي لاغير وماأباه في هذه الحاله الا نموزج على وضعية ابنه لاغير , بمعنى تمعن في تصرفات الحالم في مايشغله في يقظته فقد تجده يضخم الامور من لاشيئ او تجده يقطن في همّ وهمي , والرؤيا نحو هذا قد تنبّه الحالم ليقوم بعلاج ذاته ليخرج من همومه الوهمية التي ليس لها اساس من الصحة.

وكذلكً في ذلك التوجه فقد يشاهد الحالم بأنه يشابه اباه او اباه يشبهه فهنا قد يدل على انه سيتبع سبيل أباه في صلاحه وفلاحة وقد صنعته أو حتى عيوبه أو عاداته ,او من الممكن أن تكون الرؤيا مبشره له بمولود يشابه اباه وهذا ان كان الابن متزوج .

ذلك والله اعلم بالصواب

رؤيا الام لزوجها الراحل ورؤيا الفتاه لوالدها الراحل في المنام

جزاكم الله خير أستاذنا ومعبرنا الله يهنئ فيكم وبعلمكم
عديد شفت والدي رحمه الله في المنام أول ماتوفي والدي رحمه الله كنت أشاهد أنه رجع للحياة
وفي الواقع كنت غير مستوعبه أن والدي وافته المنية كنت في الحقيقة اقول لنفسي انه سوف يرجع ومامات
وبعد أعوام ارى ابي باستمرار في ثوب ابيض
ويأتي في المنام احيانا يكون موجود بلا خطاب
أو اذهب معه في سيارته
ولكن في اكثر المنامات…
إبي صامت وأتمنى ان يكلمني
او اسمع صوته بل افرح في وجوده واستبشر خير من الرؤيا
رحمه الله رحمه واسعه واسكنه فسيح الجنات وجميع موتى المسلمين اللهم آمين

وسائلة تقول :
امي قد كانت تري أبي عديد في المنام قبل ان تقوم بتسديد ديونه وبعده لم تشاهده للغاية متضايقه من الحال
انا واخواتي يتكرر علينا مشاهدته ودايم يكون أبي مجتمع مع امي وانا في الرويا
سواء رايتها انا او اخوتي
ارجو ان توضح لنا هل عدم روءيته من امي له مهتم ؟

وسائلة أخرى تقول :
باستمرار ارى أبي حي .. واحيانا اراه حي بيننا وكأنه يحتضر ويوشك على الوفاة ثم يرجع الى الحياه

لله ما أخذ ولله ما أعطى وكل شيء عنده بحساب واجل مسمى.

إنا لله وإنا إليه راجعون.

أحسن الله عزاءكم و جبر مصابكم و ألهمكم الصبر و السلوان وأسأل الله ان يغفر لوالدينا جميعاً وان يسكنهم فسيح جناته وان يجعلهم مع الأنبياء والصديقين والشهداء والصالحين اللهم آمين.

اخوتي في الله
فكملحق للتدوينات الفائتة
فعلى ضو ماقرأته في استفساراتكم
سندلي بالاجابة لتصبح كتوضيح عام والله اعلم بصواب هذا.

الام عندما تشاهد قرينها في المنام
امي قد كانت تري أبي عديد في المنام قبل ان تقوم بتسديد ديونه وبعده لم تشاهده!؟
لان الرؤيا سبقها دين لم يسدد فعدم رؤياها له فتلك بإذن الله بشرى بأتمام التسديد ان شاء الله.

ولكنه قد يرجع لها في المنام في المستقبل ليصبح رمزاً لأي مناسبة ستقع لأسرتها وكأنه أتى ليساندها او ليبشرها او ليعاتبها وهذه على حسب الاشاره التي سيقدم فيها وعلى حسب مايدور معها في اليقظه, وربما يأتيها في المنام كمثل ما كان يأتيها في حياته الفائتة فإن ركزت الحالمة على حالة قدومه وعلى أسلوب اسلوبه في المنام فسيذكرها هذا الاسلوب وهذه الوضعيه على احدى مواقف اليقظه ليصبح مقصود الرؤيا على هذا الموقف بأنه سيقع معها وستتواجه به في يقظتها, لتصبح الرؤيا اشارة على (نفس الموقف او على موقف شبيهه وسيحدث معها في يقظتها) ونجاحها بذلك الموقف فقد تظهره الرؤيا من حالته في الرؤيا, وايضا قد يجيء معاتباً فقد يوميء على ابنائها فهو مجرد نموزج على احد ابنائه او على احدى بناته لينبّه الحالمه عن حالهم , فأن كان سعيد فقد توميء الرؤيا على مناسبة سعيده ستطرق باب اسرتها لتعود البسمه مرة أخرى في تلك العائِلة كمثل حدوث مناسبة زواج او فوز او تفوق في امراً ما ,ودخوله من الباب بشرى للحالمه لأي موقف تتجاوز به في يقظتها , وفي ذلك الحين يجيء في المنام وتراه مغاير في شكله او تشاهده يشتكي من الم في جسمه ويفسر مكان الالم على حسب ماينسب اليه هذا المكان (كمثل الفخذ الذي يوميء الى القبيله وماتعانيه الحالمه من اهل هذا الزوج,والرقبه التي توميء للأمانه والذمه التي تحملت بها, ووو الخ… ) وكل هذا على حسب مايشار اليه في الرؤيا وعلى حسب مجرى الرؤيا وعلى حسب احداث يقظتها.

الفتاه عندما تشاهد أبوها الراحل في المنام !
كمثل:
أبي مجتمع مع امي وانا في الرويا !؟
فالرؤيا قد توميء على موضوع يخص التي قد كانت في الرؤيا لتشير الرؤيا على مواضيع طيبة ستقع معها ,وتحديد المقصود قد تظهره الرؤيا عن طريق حالة والديها في المنام التي قد يتضح فيها احدى الشواهد على المواضيع التي تمشي فيها الحالمه او التي تمشي فيها المقصوده بجلوسها مع والديها, الا ان ذلك الامر فيغلبه طول الوقتً الخير بجميع الحالات سواء كان مؤتمر عادي او به حزن اوبكاء وماشابه هذا ليشير الى ضد هذا ليشير الامر الى مناسبة طيبه ستقع معها وربما تكون مبشرة بزواجها , لتصبح حالة والديها اشارة عليها بأنه سيأتي الدور عليها لتصبح شبيهة لهما كأشاره بزواجها من زوج صالح.

احيانا ارى أبي حي بيننا !!
فتلك بشرى بأن الفتاه في امان وبشرى لها في اي امر يشغلها وبشرى لها بالزوج الصالح.
وفي ذلك الحين تكون اشارة على الخير الذي تركه وراءه ولايزال اهل بيته ينعمون بحسه وبماتركه لهم سواء من مال او من حسن سمعه.

ابي يحتضر ويوشك على الوفاة ثم يرجع الى الحياه !
فتلك اشارة مبشرة للحالمة كمثل مااشرنا اليه في الماضى بالبشرى , وبشرى برجوع الامل مرة أخرى للحالمه.

ارى ابي طول الوقت في ثوب ابيض !؟
فتلك حالته نحو ربه , ولكن الرؤيا قد توميء على الحي لتصبح الرؤيا مبشرة بقدوم امر سعيد على الحالمه كمثل قدوم زوج صالح ليرمز صلاحه على حسب لون ثوب اباها ,وايضا بشرى بصلاح امور الحالمه وبياض امورها وحصولها على الشغل الصالح.

يجيء ابي في المنام احيانا يكون موجود بلا خطاب !؟
فهنا الرؤيا من الممكن أن تكون تنبيه وهذا ان كان سكوته في المنام يوحي للمعاتبه او الزعل فإن كان ايضاً فعلى الحالمه ان تعيد حساباتها وان تقهقر الامور التي هي فيها مقصرة.

اما ان كان لاغير ساكت بلا زعل وبدون معاتبه فهنا من الممكن أن تكون للرؤيا امور كان يجريها اثناء سكوته في المنام لتصبح الرؤيا هي اشارة لتشجيع الحالمه لأمراً ما وهذا على حسب مايرمز له ماكان يقوم به في رؤياها.

اما ان كان ساكت لاغير بسكوت الرضى ولم يكن يعمل شيئ اثناء السكوت فالرؤيا قد توميء على الحالمه بأن لاتقلق من الانتظار في امر يخصها فأن الخير آتٍ ولكنه لم يحين أوانه.

اذهب مع أبي في سيارته!؟
فالسيارة هي مسيرة هذا الموضوع التي تمشي فيه الحالمه,وماتواجهه هذه العربة في سبيلها قد يبين المقصود , وموقعها في المركبة قد يبين مكمن القدره تملك (كمثل قيادتها لسيارة أبوها لتشير بأن زمام العائِلة بيدها ,فأن قد كانت بجواره فتلك كذلكً توميء لقوة الحجه والكلمه تملك,وجلوسها بالخلف اي لاتقدم ولاتأخر ولاتعلم بماهو آتي الا انها ستنعم بألامان والخير سيأتيها مفاجئ “وهذا لأن من يجلس بالخلف فهو لاينظر لماهو في الامام لكن ينظر على الجوانب لاغير وعندما تبلغ المركبة لموقف محدد سيتفاجئ بهذا الموقف الذي لم يشاهده نتيجة لـ جلوسه بالخلف” وبذلك..على حسب هذه الاوضاع في العربة لتقاس على مواقفه في موضوعه الذي هو في امان لوجود أبوه) , وركوبها في عربة أبوها فقد توميء الى موضوع اسري او قد توميء الى انها في كنف اباها وفي حمايته وبإذن الله تكون اشارة بأنه لن يضرها شئ من مايشغلها بدليل (وجودها في مركبة أبوها ولن يجرئ احد على مضرتها بحضور أبوها) وفي ذلك تشبيه ليشير بأنها في امان وستنتصر على مايشغلها بإذن الله.

ذلك والله اعلم بالصواب

مفسرالاحلام الدبياني
ولكنه قد يرجع لها في المنام في المستقبل ليصبح رمزاً لأي مناسبة ستقع لأسرتها وكأنه أتى ليساندها او ليبشرها او ليعاتبها وهذه على حسب الاشاره التي سيقدم فيها وعلى حسب مايدور معها في اليقظه, وربما يأتيها في المنام كمثل ما كان يأتيها في حياته الفائتة فإن ركزت الحالمة على حالة قدومه وعلى أسلوب اسلوبه في المنام فسيذكرها هذا الاسلوب وهذه الوضعيه على احدى مواقف اليقظه ليصبح مقصود الرؤيا على هذا الموقف بأنه سيقع معها وستتواجه به في يقظتها, لتصبح الرؤيا اشارة على (نفس الموقف او على موقف شبيهه وسيحدث معها في يقظتها) ونجاحها بذلك الموقف فقد تظهره الرؤيا من حالته في الرؤيا, وايضا قد يجيء معاتباً فقد يوميء على ابنائها فهو مجرد نموزج على احد ابنائه او على احدى بناته لينبّه الحالمه عن حالهم , فأن كان سعيد فقد توميء الرؤيا على مناسبة سعيده ستطرق باب اسرتها لتعود البسمه مرة أخرى في تلك العائِلة كمثل حدوث مناسبة زواج او فوز او تفوق في امراً ما ,ودخوله من الباب بشرى للحالمه لأي موقف تتجاوز به في يقظتها , وفي ذلك الحين يجيء في المنام وتراه مغاير في شكله او تشاهده يشتكي من الم في جسمه ويفسر مكان الالم على حسب ماينسب اليه هذا المكان (كمثل الفخذ الذي يوميء الى القبيله وماتعانيه الحالمه من اهل هذا الزوج,والرقبه التي توميء للأمانه والذمه التي تحملت بها, ووو الخ… ) وكل هذا على حسب مايشار اليه في الرؤيا وعلى حسب مجرى الرؤيا وعلى حسب احداث يقظتها.

الفتاه عندما تشاهد أبوها الراحل في المنام !
كمثل:
أبي مجتمع مع امي وانا في الرويا !؟
فالرؤيا قد توميء على موضوع يخص التي قد كانت في الرؤيا لتشير الرؤيا على مواضيع طيبة ستقع معها ,وتحديد المقصود قد تظهره الرؤيا عن طريق حالة والديها في المنام التي قد يتضح فيها احدى الشواهد على المواضيع التي تمشي فيها الحالمه او التي تمشي فيها المقصوده بجلوسها مع والديها, الا ان ذلك الامر فيغلبه طول الوقتً الخير بجميع الحالات سواء كان مؤتمر عادي او به حزن اوبكاء وماشابه هذا ليشير الى ضد هذا ليشير الامر الى مناسبة طيبه ستقع معها وربما تكون مبشرة بزواجها , لتصبح حالة والديها اشارة عليها بأنه سيأتي الدور عليها لتصبح شبيهة لهما كأشاره بزواجها من زوج صالح.

احيانا ارى أبي حي بيننا !!
فتلك بشرى بأن الفتاه في امان وبشرى لها في اي امر يشغلها وبشرى لها بالزوج الصالح.
وفي ذلك الحين تكون اشارة على الخير الذي تركه وراءه ولايزال اهل بيته ينعمون بحسه وبماتركه لهم سواء من مال او من حسن سمعه.

ابي يحتضر ويوشك على الوفاة ثم يرجع الى الحياه !
فتلك اشارة مبشرة للحالمة كمثل مااشرنا اليه في الماضى بالبشرى , وبشرى برجوع الامل مرة أخرى للحالمه.

ارى ابي طول الوقت في ثوب ابيض !؟
فتلك حالته نحو ربه , ولكن الرؤيا قد توميء على الحي لتصبح الرؤيا مبشرة بقدوم امر سعيد على الحالمه كمثل قدوم زوج صالح ليرمز صلاحه على حسب لون ثوب اباها ,وايضا بشرى بصلاح امور الحالمه وبياض امورها وحصولها على الشغل الصالح.

يجيء ابي في المنام احيانا يكون موجود بلا خطاب !؟
فهنا الرؤيا من الممكن أن تكون تنبيه وهذا ان كان سكوته في المنام يوحي للمعاتبه او الزعل فإن كان ايضاً فعلى الحالمه ان تعيد حساباتها وان تقهقر الامور التي هي فيها مقصرة.

اما ان كان لاغير ساكت بلا زعل وبدون معاتبه فهنا من الممكن أن تكون للرؤيا امور كان يجريها اثناء سكوته في المنام لتصبح الرؤيا هي اشارة لتشجيع الحالمه لأمراً ما وهذا على حسب مايرمز له ماكان يقوم به في رؤياها.

اما ان كان ساكت لاغير بسكوت الرضى ولم يكن يعمل شيئ اثناء السكوت فالرؤيا قد توميء على الحالمه بأن لاتقلق من الانتظار في امر يخصها فأن الخير آتٍ ولكنه لم يحين أوانه.
رؤية الأب في المنام الحي أو المتوفي لابن سيرين، يبحث الكثير من الأشخاص في بلدان العالم بشكل شبه يومي عن تفسير ما يشاهدونه في المنام من أحلام وخاصة تلك التي تتعلق بالأهل والأقارب ومشاهدة الأب في الحلم من ضمن الرؤى التي يشاهدها غالبية الناس ويلجؤون للبحث عن ما يتعلق بتفسيرها بإستمرار، ورؤية الأب في المنام قد قام عديد من العلماء والمفسرين بتوضيح تفسيرها وما يتعلق بهذا الحلم ومن ضمن هؤلاء المفسرين العالم ابن سيرين، واليوم نقدم لهؤلاء الأشخاص تفسير رؤية الأب في المنام ومن ضمن التفسير سنعرض رؤية الأب في المنام وتفسير ما يتعلق بها من بكاء الأب في المنام للعزباء والحامل والمتزوجة الرجل. محتويات تفسير رؤية الأب في المنام للبنت العزباء: تفسير مشاهدة الأب في المنام للمتزوجة: تفسير رؤية الأب في الحلم للرجل ومعناه: معنى رؤية الأب في منام المرأة الحامل وتفسيرها: تفسير رؤية الأب في الحلم للشباب ومعناها: معنى رؤية الأب في المنام الحي أو المتوفي: تفسير رؤية الأب في المنام للبنت العزباء: إن مشاهدة البنت لأبيها قد تتكرر كثيرًا في منامها وذلك لأن الفتاة تعتبر أبيها هو أكبر نموذج للأمان، وفي أغلب الأوقات تلجأ لأن تأخذ برأيه وتستشيره في كل ما يخصها ويشغل بالها لا سيما في المسائل التي تتعلق بأمور ارتباطها أو زواجها وبناء على ذلك، فإن مجيء الأب في المنام فيه علامة وإشارة إلى تجاوز وتخطي الصعاب والمحن. ولا يختلف تفسير الحلم بالأب للفتاة العزباء في المنام إذا كان ذلك والدها حيًا أو توفاه الله في الواقع حيث إنه بشكل عام رؤية الأب في المنام، يشير إلى الأمن والتخلص من الهم و إزالة اللثام عن الغم وإزاحة الكرب والله أعلم. أما رؤية البنت العزباء لأبيها المتوفى وهو يقدم لها مال أو ملابس في المنام فهذا فيه علامة على زواجها خلال وقت قريب بإذن الله. شاهد ايضًا : تفسير حلم سرقة المال في المنام لابن سيرين تفسير مشاهدة الأب في المنام للمتزوجة: أما فيما يتعلق برؤية الأب في المنام بالنسبة للمرأة وهي متزوجة بحيث إذا كان وجه الأب فيه بشاشة أو ابتسامة في المنام، فذلك يومئ بالبركة في المال أو المعيشة والخير القادم وقد يبشر هذا المنام بسماع خبر سعيد، وذلك يمكن أن تستدل من خلال كلامه لها في الحلم أو ربما يكون فيه تنويه لها من قدومها على فعل أمر محدد تنوي القيام بفعله والله أعلم. و إن كانت الابنة متزوجة فإن رؤيتها لأبيها المتوفى وهو يعطيها ثياب أو أموال ففي ذلك بشارة لها بحملها أو دليل على الخير والسعادة في الحياة والله أعلم. تفسير رؤية الأب في الحلم للرجل ومعناه: إن تصريح ابن سيرين لمشاهدة الأب في المنام بأن لها علامات ودلالات عديدة حيث أنها تؤول بشكل عام بالتفاؤل بما يتعلق بالواقع أو المستقبل. وتشير رؤية الأب في المنام بينما هو سعيد أو يهدى شخصًا هدية غالية إلى أن ذلك الشخص الذي شاهد الحلم بأنه ينال رعاية من الله تعالى بشكل كبير. ويقال كذلك أن معنى مشاهدة الأب في المنام وهو مسرور أن هذا الشخص يتصف بالانسجام والتوازن في حياته مع غيره. إن الأبوة فيها معاني كثيرة ففيها نموذج للأمانة والخلق الحميد والصدق، كما ويعتبر سماع الفرد لنصيحة أبيه والأخذ بها في الحلم وسيلة من وسائل التوفيق التي سوف يتبعها ذلك الفرد ويسلكها. ويقال حسب بعض المفسرين أن الشخص الذي يرى أبيه قي الحلم عليه أن يستمع جيدا لقول والده والعمل به، حيث أنه يجوز أن يكون خطاب أبيه عبارة عن وصية له وعليه أن يطبقها و فيها تنويه له بأن هناك سلوك أو عمل أو صديق قد يلحق به ضررًا والله أعلم. معنى رؤية الأب في منام المرأة الحامل وتفسيرها: إن تفسير رؤية الأب في المنام بالنسبة للمرأة الحامل قد لا يتغاير كثيرًا عما تشير إليه رؤية للأب في المنام للمتزوجة، وذلك إن التأويل في الحالتين يشير إلى أن كل ما يصدر عن الأب من قول في المنام يعتبر حق ويجب الأخذ به والاستماع لما يقوله جيدًا والعمل به. الزوار شاهدوا أيضًا: تفسير حلم التوصية في المنام تفسير حلم رؤية الملك والجلوس معه لابن سيرين في المنام تفسير رؤية العم أو العمة في المنام لابن سيرين شاهد ايضًا : تفسير تكرار رؤية شخص معين في المنام لابن سيرين تفسير رؤية الأب في الحلم للشباب ومعناها: إن ما أفاد به علماء تفسير الأحلام بما يتعلق به من رؤية الفرد أبيه غاضبًا في منامه فيه دلالة على اللوم من الوالد وعتابه لأبنائه و قد يكون هذا اللوم والعتاب نتج عن فعل خاطئ غ أقدم عليه هذا الفرد وقام بارتكابه في حق نفسه أو بغي به آخرين. ولا يعد تأويل مشاهدة لوم وضيق الأب خلال المنام من الرؤى الغير محمودة حيث أن تلك الرؤية تعتبر واضحة في دلالتها لأن يصحح الفرد من مجرى حياته فقد يكون الشخص يسلك سبيل غير صحيح أو قام بارتكاب أمر ما ونتج عنه خطأ وبناء على ذلك فعلى الشخص اتباع نصح وإرشاد والده له والقيام بتصحيح خطأه ومساره. أما إن شاهد شخص ما إذا شاهد أباه في نومه إن كان رجل أو كانت امرأة وكان الأب يضربه في المنام، فإن ذلك دليل قوي على تعنيف الأبناء وذلك بارتكابهم لأمر غير صحيح وبذلك يوجههم إلى المسار الصحيح، وقد تعنى رؤية الأب أثناء ضربه لأبنائه في المنام فإن ذلك يشير إلى حصول هذا الابن أو الابنة على منفعة مادية من أبيهم والله أعلم. معنى رؤية الأب في المنام الحي أو المتوفي: إن رؤية الأب المتوفى في المنام تحمل تأويل واضح يومئ بضرورة صلة الأرحام وعدم قطعها وذلك إن رأى الفرد أباه يحكي معه بأمور تتعلق بالأخرة وعمل الخير أيضًا والله أعلم. أما لو رأى الفرد أنه يتناول طعام أو شراب مع والده المياه في المنام فهذا يحمل بشارة بقدوم الرزق والخير الكثير على ذلك الشخص بإذن الله. إن مشاهدة الفرد لوالده الميت خلال منامه وكان أبوه المتوفى يبكى فهذا فيه دلالة على مدى الحنين والاشتياق الذي يشعر به هذا الشخص، وذلك ناتج عن فقدانه لشخص يعز عليه وليس شرطًا أن يكون هذا الاشتياق هو شوقه لأبيه الميت والله أعلم. تشير رؤية الأب وهو في حالة مرضية في المنام أو على فراش المرض إلى الحالة النفسية المتضائلة أو تضاؤل الحالة المادية، بناء على ذلك فإن في صاحب المنام في ذلك الوقت سوف يحل به تعب ومرض ولكن لفترة زمنية مؤقتة وسيشفى منه بأذن الله. وبشكل عام فإن رؤية الشخص لأبيه المريض في حلمه وكان أبوه عليل وعلى سرير الداء، فهذا معناه أن ذلك الفرد يمر بأزمة نفسية كبيرة يعاني منها بشكل كبير ويشعر كأنه وحيدًا ولديه إحساس بالوحدة والمرارة، وقد يكون في أمس الحاجة إلى شخص آخر يستأنس به ويقوم بالتخفيف من ألمه والله أعلى وأعلم.
رؤية الاب في المنام المحظوظ منا اليوم من يمتلك أبا وما زال حيا ، فالأب والأم هما نعمة  عظيمة من الله لا ندرك قيمتها إلا بعد وفاتهم  ، فالأب هو مصدر الحنان والامان و هو عمود البيت الذي يحمينا من أي مكروه ، ويسعى جاهدا ليقدم لنا ما نحتاجه من طلبات أو مصاريف ، لذا فرأيته يأتي في الحلم لها تفسيرات عديدة نعرضها عليكم اليوم بالتفصيل بالنسبة للفتاه العزباء او المتزوجة و السيدة الحامل

المحتويات [اظهار]

تفسير رؤية الاب في المنام ابن سيرين
إذا رأى الشخص ابيه في الحلم ، فهذه بمثابة دعوة للتفاؤل والسعادة ، وإشارة على حياة ومستقبل  مشرق
اما اذا حلم الشخص بان ابيه ينصحه ويرشده الى شيء ما واستجاب الابن لكلام ابوه ونصائحه يدل على أن هذا الشخص سوف ينجح في حياته ويحقق أحلامه.
وإذا رأى الشخص أبيه في المنام فتكون هذه الرسالة على ضرورة سماع  كلام أبيه والعمل به لأن نصائحه تكون بمثابة تنبيه وتحذير له.
الاب في المنام
تفسير رؤية الاب في الحلم بالنسبة للفتاة العزباء
الفتاة معروف عنها بالضعف لذلك فهي تعتبر أبيها هو حماها وقدوتها وتلجأ إليه دائما لاستشارته في امورها الشخصية والعاطفية مثل الخطوبة و الجواز .
فإذا رأت الفتاة العزباء الاب في الحلم دلالة على الفرج والتخلص من كل المشاكل والأزمات والوصول الى بر الأمان طالما معها ابيها
أما إذا رأت الفتاة العزباء انا ابيها يعطيها هديه مثل الثياب او النقود فيدل على انه سوف يتقدم أحدهم للزواج  بها

الاب في الحلم لفتاة العزباء
تفسير حلم المرأة المتزوجة بالأب في المنام
اذا رات المرأة المتزوجة ابيها مبتسما  يدل على أنها ستعيش حياة سعيدة و يحل عليها كل الخير والأخبار السارة التي تستطيع معرفتها من خلال حديثها معه
وايضا قدوم الاب مبتسما  في المنام للمرأة المتزوجة يدل على تحذير الأب ابنته من فعل او ارتكاب شيء معين تنوي القيام به
واذا رات المرأة المتزوجة ان ابيها يقدم لها أموال وملابس فيدل على قدوم الفرحة والبركة و انها ستحمل وستتحول حياتها للأفضل
 زوجة الاب في المنام
تفسير رؤية الاب في المنام بالنسبة للمرأة الحامل لابن سيرين
كما قال ابن سيرين أن الأبوة  ترمز الى كل ما هو جميل مثل الأمانة والشرف والقوة والحنان والحماية
لذلك فإن تفسير مشاهدة الاب  في المنام بالنسبة  للمرأة الحامل لا يفرق عن التفسير بالنسبة للمرأة المتزوجة لان كلام الاب ونصائحه في المنام  تكون دائما صحيحة و يجب العمل بها وتنفيذها
 الاب في المنام مريض
تفسير رؤية الأب سعيدا ومبتسما في الحلم
إذا رأى الشخص الأب وكان مبتسما وعلى وجهه  الفرحة والسعادة او يهدي احدهما هديه يدل على ان الله يرضى عن الشخص الحالم  ودائما يكون في حفظ الله ورعايته
كما يدل أيضا رؤية الأب سعيدا وراضيا في المنام على أن صاحب الحلم شخص اجتماعي على علاقة جيدة مع الناس يحبهم ويحبونه .

حلم الأب سعيدا
تفسير رؤية الاب المتوفي في الحلم
إذا رأى الشخص الحالم أبيه المتوفى في الحلم وكان يتكلم معه في مواضيع ذات اهميه مثل الزكاة و الصلاة و التقرب من الله فهذه أشار على الاهتمام بصلة الرحم وزيارة أقاربه
واذا راى الحالم انه جالس مع ابيه  المتوفي ثم ذهبا لتناول الأكل أو الشرب معا يدل على ان حياته ستكون مليئة  الرزق والسعادة والبركة  في المال والأولادتفسير حلم رؤية الاب المتوفي يبكي

اذا جاء الاب المتوفي الى ابنه في المنام وكان يبكي فيدل على أن الشخص الحالم يعاني من ألم بسبب رحيل شخص قريب منه و يشتاق إليه كثيرا و ليس بالضرورة أن يكون الشخص الذي يحن اليه هو ابيه المتوفي

كما يدل رؤيه الاب المتوفي في المنام وهو حزين ويبكي كثيرا على أن والده يحتاج الى الدعاء له كثيرا او التصدق الى الله من اجل ان يخفف عنه العذاب

تفسير حلم ضرب الاب لأبنته في المنام لابن سيرين
إذا حلمت الابنة بأن ابيها يضربها في المنام يدل على ان هذه الفتاه مقصرة في حياتها الدينية وادائها للصلوات ، فيضربها ابيها لكي تلتزم وتتقرب إلى الله
كما يدل ضرب الاب لأبنته في الحلم على أن هناك شاب لا يعيبه  شيء وحسن الخلق والشكل و لديه وظيفه محترمه يريد خطبتها ولكنها تأبى الزواج منه

تفسير حلم حضن الاب لابنته في المنام
الحضن في المنام يدل على وجود الكثير من المشاعر والحب فعندما ترى الابنة ان  اباها يحتضنها ويعانقها فهذه  دلاله على حبه لها وأنه راض عنها وعن أفعالها .
وايضا يدل عناق الاب في المنام للابنة ان ابيها يحتضنها ويحتويها على أنها سوف تحقق كل ما تسعى اليه من اهداف وطموح وسيكون لها مستقبل باهر و سعيد باذن الله

 غضب الاب في المنام لابن سيرين
إذا رأى الشخص أنه يتشاجر مع أبيه في المنام  فيكون ذلك دليل على أن هذا الشخص الحالم لا يشعر بوجود ابيه و دوره في حياته وانه يحتاج  منه المزيد من الاهتمام والحنان والرعاية

كما يدل أيضا أنه كلما كان الشجار والخناق أقوى في المنام ومشددا يدل ذلك على شدة الحب

تفسير حلم ضرب الأب من قبل أبنائه في المنام
إذا رأى الابن انه يقوم بضرب أبيه في المنام يدل على أن خير قادم من اتجاه والده وانه سوف يحصل على منفعة من تجاه أبيه والله تعالى اعلى واعلم

تفسير حلم البكاء على الاب المتوفي في المنام
إذا كان الشخص يبكي بحرقة على شخص يعرفه وهو ابيه وكان صوت البكاء عالي وشديد فهذه دلاله على ان احد المقربين اليه سيعاني من مشاكل  وصعاب  وسيحزن الحالم عليه حزنا شديدا
اما اذا كان الشخص يبكي ولكن هذه المرة صوت  البكاء منخفض وعادي يدل ذلك  على انتهاء الاحزان وقدوم الخير والسعادة بأذن الله
البكاء على الاب المتوفي في المنام
تفسير رؤيا مرض الأب في المنام
إذا رأى الشخص أبيه  يعاني من مرض ما  في الحلم وحالته الصحية سيئة تدل على أن الشخص الحالم يتعرض للمرض هو أيضا ولكنه الله  سيتم شفائه من هذا المرض سريعا

تفسير حلم غضب الاب على ابنته
إذا رأى شخص أباه وكان غاضبا في المنام يدل على ان احد من ابنائه سواء ولد او بنت قام بفعل اخطاء كثيره او ظلموا اشخاص من حولهم  لذلك غضب والدهم وعاتبهم على هذا الامر
حلم الاب غاضب في المنام
وجود الاب غاضب على ابنته  في المنام ليس بالأمر او الحلم السيء  الذي يجب الخوف منه حيث انه يكون بمثابة إشارة لتغيير الحياة الى الافضل والهداية بعد فعل الكثير من الاخطاء لذلك يجب دائما الاهتمام بكلام الأب ونصائحه

وفي الختام نرجو ان يكون عرضنا  لهذا الموضوع قد نال اعجابكم ورضاكم وان يكون الشرح وافيا ومبسطا لكم واذا اعجبكم المقال قوموا بمشاركته على مواقع التواصل الاجتماعي فضلا وليس امرا وإذا كانت لكم احلام اخرى تودوا وتفسيرها ومعرفتها اتركوها  لنا في التعليقات وسوف نفسرها  بمشيئة الله تعالى .

الأب في المنام وتفسير رؤية الوالد في الحلم بالتفصيل
رمز الأب في المنام، تفسير غضب الأب في الحلم ومعنى رؤية الأب يبكي أو يضحك في المنام، رؤية الأب وهو مريض في الحلم، وتفسير رؤية عناق وتقبيل الأب في المنام، إضافة إلى تفسير رؤية الأب الميت في المنام ومعنى رؤيا الأب للمرأة وحالات أخرى لرؤية الأب في الحلم

الأب في المنام وتفسير رؤية الوالد في الحلم بالتفصيل
 فريق حلوها   منذ 5 شهور
FacebookTwitter
محتويات المقال (اختر للانتقال)
تفسير رؤية الأب في المنام للشيخ النابلسي
تفسير رؤية الأب الحي في المنام
تفسير رؤية الأب الميت في المنام
تفسير رؤية الأب في المنام للمرأة
رؤية الأب في المنام حسب تفسير ميلر
لا بد أن رؤية الأب في المنام لن تمر مرور الكرام دون البحث بقلق عن تفسير الحلم والرؤيا!، خاصة إذا كان الأب في المنام بحالة سيئة أو كان غاضباً، وربما تكون رؤية الأب الميت في المنام أكثر الرؤى إثارة للقلق والفضول.
نقرأ تفسير رؤية الأب في المنام ورمز الوالد في الحلم، ذلك من خلال تفسير رؤية الأب الحي الأب الميت في المنام، تقبيل وعناق الأب في الحلم، وتفسير رؤية الأب المريض والأب الغاضب إضافة إلى رؤية بكاء الأب وضحكه في المنام، دعاء الأب في الرؤيا.

ذات صلة
الزوج في المنام وتفسير رؤية الزوجة لزوجها في الحلم
الثياب في المنام وتفسير حلم الملابس بالتفصيل
العصافير في المنام وتفسير رؤية العصفور

تفسير رؤية الأب في المنام للشيخ النابلسي
لم يفرد ابن سيرين باباً لتفسير رؤية الأب في المنام، وربما ذكره عرضاً في أبوابٍ أخرى، أما الشيخ النابلسي فيقول عن تفسير رؤية الأب الوالد في الحلم أنه يدل على خير غالباً، ويصف حلم الأب أنه خير الرؤى للإنسان، ومثله رؤية الأجداد والأقارب، ما لم يكن في الرؤيا علامات وشواهد على غير ذلك.
فالأب في المنام حسب الشيخ النابلسي يدل على تحقيق الأماني ونيل المطالب، ومن كان في حاجة وعوز ورأى في المنام أباه كان في حلمه الفرج من حيث لا يحتسب، ورؤية الأب في المنام خلاص ونجاة من الألم، وعودة غائب، وقد تدل رؤية الأب في المنام أن الرائي يحذو نهج أباه ويتم ما بدأه والده.
وهذا كل ما ذكره النابلسي عن رؤية الأب في المنام في بابه المخصص، ويمكن أن نستأنس برأي الدكتور سليمان الدليمي الذي يقول أن رؤية الأب في الحلم تدل على العلاقة بين الرائي ووالده والرائي وحده يعرف خبايا هذه العلاقة.
وقد لا تعني رؤية الأب في الحلم شخص الأب نفسه، وإنما تكون رمزاً للسلطة والنظام والقانون وناظمه، وعلى ذلك قد يكون التمرد على الأب في الحلم تمرداً على المجتمع وأنظمته، والكلام للدكتور الدليمي.

ذات علاقة
الأمّ في المنام وتفسير رؤية الوالدة في الحلم بالتفصيل
القلب في المنام وتفسير رؤية القلب في الحلم
العرس في المنام وتفسير رؤية الزفاف والأعراس في الحلم
تفسير رؤية الأب الحي في المنام
وتقول مفسرة الأحلام في موقع حلوها عن رؤية الأب الحي في المنام
رؤية الأب في المنام عموماً تدل على الخير والبركة والرزق، والأب في الحلم يدل أيضاً على الرضى وسعادة الدنيا، وفي هذه الفقرة سنقوم بتفسير الحالات المختلفة للحلم بالأب الحي، ثم نقدم تفسير رؤية الأب الميت في المنام.
فعناق الأب في المنام يدل على انتقال مسؤوليات الأب الى الابن، وتقبيل الأب في الحلم يدل على  العلاقة الودية والسليمة، ويدل على البر والمنفعة المتبادلة (اقرأ تفسير رؤية التقبيل في المنام).
أما رؤية الأب غاضب في المنام فتدل على أن أب الرائي يقيده بالوقت ويلزمه، ورؤية الأب يبكي في الحلم تدل على الندم على ما فرط في تربية أبنائه، أما رؤية الأب يضحك في المنام فتدل على فرح من عمل، ومرض الأب في المنام يدل على  هموم.
ومن رأى أباه يدعو له في الحلم فتفسير دعاء الأب أنه يدل على البرِّ والصلاح والهدى، أما من رأى أباه يدعو عليه في المنام  فذلك يدل على أن الرائي يفرِّط في الخيرات، والله أعلم (اقرأ تفسير رؤية الدعاء في الحلم).
ومن رأى أباه يضربه في المنام فهو يؤدبه ويعلمه، أما من رأى أنه يضرب أباه في الحلم فهو يبره ويساعده في دنياه لأن الضرب في المنام منفعة، (اقرأ عن رؤية الضرب في المنام).
وغضب الأب على أحد أبنائه في الحلم يدل على أن الابن يشتري حياته الدنيا بالآخرة، فمن رأى أباه يطرده من البيت في المنام فهو يحمِّله مسؤولية نفسه، والشجار بين الأب والأم في المنام رؤية أفراد العائلة والاجتماع بهم لأن الشجار من الشجر.
ورؤية الأب عارياً في المنام تدل على حاجته للمال، أما رؤية الأب يرقص ويغني في الحلم قد يدخل في طور أرذل العمر، ومن رأى أباه في المنام عجوزاً فالعجز داخلي فليستلم الراية، ومن رأى أباه العجوز يعود شاباً  فقوة داخلية مع الحزم والإرادة. وتفسير زواج الأب في المنام أنه يدل على اعتماده مشروع عمل جديد في دنياه، وموت الأب في الحلم تمسكه بالحياة الدنيا على ألا يكون مريضاً، والأعمار بيد الله وحده.

تفسير رؤية الأب الميت في المنام
تقول مفسرة الأحلام في موقع حلوها عن رؤية الأب الميت في المنام
رؤية الأب الميت أو المتوفى في الحلم عموماً تذكير بأن البرَّ لم ينتهِ بموت الأب، وعناق الأب الميت في المنام أنه يحمِّل ابنه المسؤولية بقضاء الديون وطلب السماح من الناس، أما رؤية تقبيل الأب الميت في الحلم فتدل على أن البرِّ يصله من ابنه، والله أعلم (اقرأ تفسير رؤية الميت في المنام بالتفصيل).
ورؤية غضب الأب الميت في المنام قد تدل أن الرائي أو الابن يفعل حراماً، أما رؤية الأب الميت يبكي في الحلم فذلك من إسراف أهله على أنفسهم، وضحك الأب الميت في المنام فرحٌ بعمل أهله من بعده (تعرف إلى معنى البكاء في المنام).
ومن رأى الأب الميت في الحلم مريضاً فتلك حاجته للدعاء الصدقة، ومن رأى أباه الميت يدعو له في الحلم فقبول أعماله الصالحة، أما من رأى أباه الميت يدعو عليه فذلك يدل على الكفر أو الظلم أو الفسق.
ورؤية الأب الميت عارٍ في المنام تدل أنه يحتاج إلى صدقة، ورؤية الأب الميت يرقص ويغني باطلة، لأن الميت في دار الحق، إلَّا إن كان الميت كافراً فهو يستغيث من النار، والله تعالى أعلم (تعرف إلى معنى رؤية الغناء في المنام)
ومن رأى أباه الميت يطلب منه شيئاً مادياً طعاماً أو ثياباً أو ما شابه فهو يطلب دعاء وصدقات، أما من رأى أباه الميت يطلب منه شيئاً معنوياً في الحلم إن كان خير فليؤدِّه لأن الميت في دار الحق يطلب ما يرضي الرحمن.
وزواج الأب الميت في الحلم دعوة للرائي أن يصل رحمه، أو أنه يدل على زواج الرائي وبلوغه مرامه، ومن رأى أباه الميت في الجنة فليستبشر خيراً فقد حيزت له الدنيا والآخرة، ومن رأى أباه الميت في نار جهنم فليدعو له.

تفسير رؤية الأب في المنام للمرأة
عن رؤية الأب الوالد في المنام للمرأة تقول مفسرة الأحلام في موقع حلوها
رؤية الأب في المنام للمرأة عموماً؛ فإن صلاح حاله وسوء حاله مقترن بسلوكها، فصلاحها شفاعة لأبيها، وسوئها أو فسادها فهو  يُسأل عن تنشئتها.
ومن رأت أباها يبكي في المنام فهو ينزعج من تصرفاتها، أما من رأت أباها يضحك في الحلم فهو راضٍ عنها، وغضب الأب على ابنته في المنام غضب ومذلة في اليقظة، فمن رأت أباها الحي يوبخها في الحلم فالتوبيخ تأديبه لها وتربيتها على ما يرضي الله عزَّ وجل.
أما من رأت أباها يطردها من بيته في المنام للعزباء فهو يحبسها، وللمتزوجة أنه يوبخها من أجل زوجها فهي لا تؤدي واجباتها ومسؤولياتها كزوجة وأم، ومن رأت أباها يدعو عليها في الحلم فهي تمرغ شرفه، أما من رأت أباها يدعو لها في المنام فبرٌّ وهدى وصلاح.
ومرض الأب في المنام للمرأة ضعفه وهوانه أو موت زوجته، وموت الأب في المنام كسر ظهر المرأة خصوصاً للعزباء، أما رؤية الأب الميت في الحلم للمرأة إن كان بحالة جيدة فهي تؤدي عملاً يرضاه، ورؤية الأب الميت في المنام بحالة سيئة يدل على بعدها عن منهج الحق، والولد الصالح يرفع مقام أبيه في الآخرة.

رؤية الأب في المنام حسب تفسير ميلر
“الحلم بالأب الميت قد يعني التعرض للخديعة!”
رؤية الوالد الحي في الحلم قد تدل على حاجة الرائي للنصح والإرشاد فيما هو مقدم عليه حسب تفسير ميلر، وقد تعني رؤية الأب في الحلم أن الرائي على وشك أن يقع في ورطة، كمن يستنجد بأبيه.
ورؤية الأب الميت في المنام تحذير للرائي أن يلتزم الحذر في مسيرته، وقد تدل على بعض المشقات، وإن رأت الفتاة أباها الميت في الحلم فهو يخبرها أن حبيبها أو خطيبها يخدعها أو سوف يخدعها.
ورؤية والد الزوج أو والد الزوجة في الحلم؛ إن كان في حالة جيدة فذلك يدل على ازدهار العلاقات الاجتماعية، وعلى العكس من رأى حماه في حالة لا تحمد فذلك يدل على خلافات مع الأصدقاء أو الأقارب، والكلام لميلر.
يمثل الأب قيمة كبيرة لكل ابن وابنه ، ورؤيته في المنام تدل على الكثير من الأمور ، وتختلف إن كان الأب حيا أو متوفيا ، كما تختلف أيضا تفسير رؤية الأب تبعا للحالة الاجتماعية للرائي ، ما بين فتاة عزباء أو متزوجة وكذلك الحامل ، وهنا مجموعة من تفسيرات رؤية الأب في المنام .

تفسير رؤية الأب في المنام

– إذا رأت الفتاة العزباء في منامها أبيها وقد تكرر الحلم ، يدل على أن الأب هو أكبر نموذج للأمان بالنسبة إليها ، إذ تلجأ إليه وتستشيره ، فهو الملاذ لها عند اتخاذ اي قرار ، لذلك فإن رؤيته في المنام إشارة إلى تخطي الصعاب والمحن .

– وبشكل عام فتفسير رؤية الأب في المنام للفتاة العزباء واحدا حتى وإن كان قد توفاه الله ، إذ يدل على الأمان والتخلص من الهم والغم والكرب ، وقد تدل رؤية الأب المتوفي وهو يقدم المال أو الملابس على الزواج خلال الفترة القليلة القادمة .

– أما رؤية المرأة المتزوجة للأب في المنام ، فإن كان مبتسما فيدل على البركة والخير القادم ، وهي رؤية مبشرة بالخير ، وربما تدل الرؤية تحذير من أمر ما تنوي القيام به ، وإن كان الأب متوفيا وجاء لها في المناك يعطي لها المال أو الثياب ، فهو بشارة بحملها ودليل على الخير والسعادة في حياتها بإذن الله .

– رؤية المرأة الحامل في المنام يعتبر نفس تأويل رؤيته للمرأة المتزوجة ، وكل ما يقال في المنام من الأب هو حق ويجب الاستماع لما يقوله جيدا ، وتنفيذه والأخذ به .

– ورؤية الأب في المنام لابن سيرين له علامات ودلالات متعددة ، وبشكل عام يؤول بالتفاؤل بكل ما يتعلق بالواقع والمستقبل ، فإن جاء الأب في المنام سعيدا دل على أن صاحب الرؤية سوف ينال رعاية من الله عز وجل ، وإن كان مسرورا يعني الانسجام والتوازن في حياته مع غيره .

– ويقول بعض المفسرين بأن من يرى أبيه في المنام ، عليه أن يستمع جيدا إلى ما يقوله الأب في المنام ، لأن من الممكن أن يكون وصية من الاب ، وهنا عليه أن يطبقها في حياته .

– ورؤية الأب غاضبا في المنام دليل على اللوم من الوالد وعتاب للأولاد على فعل ما قاموا به ، أو ارتكاب شئ في حق نفسه أو بغي .

– وإن جاء الأب في المنام ضيق الصدر ولائم ، فهي من الرؤى غير المحمودة ، ورؤية تحذيرية لصاحبها إذ تحذره من أمر ما عليه أن يتخذ الطريق الصحيح فيه ، وعليه أن يتبع ارشادات الوالد كما جاءت في المنام .

– وإن رأى صاحب الرؤية بأن الأب يضربه في المنام ، فهو دليل على ارتكاب أمر غير صحيح ، وهو بالضرب يوجههم للطريق الصحيح ، وقد تدل على الحصول على منفعة مادية من الأب .
تفسير حلم رؤية الأب في المنام لابن سيرين او النابلسي او ابن كثير من خلال كتب التفسير عبر موقع فكرة ،  حلم الأب يضرب إبنته ، حلم الأب يحضن إبنته ، بكاء الأب في المنام ، غضب الأب من إبنته ، بكاء الأب في المنام ، الضرب في المنام يدل علي الخير والمنفعة وقد يدل علي النصيحة ، وضرب الأب لأبناؤه يدل علي التهذيب والتأديب للوصول بهم للخُلق القويم ، وكما أن الضرب في الواقع علي الأخطاء ولتقويم السلوك فهكذا في المنام يدل علي التهذيب للوصول إلي الصلاح وسوف نوضح ذلك بشيئ من التفاصيل تفسير حلم الأب في المنام .

تفسير حلم الاب يضرب ابنته
محتويات
تفسير حلم الاب يضرب ابنته
تفسير حلم حضن الاب لابنته
تفسير حلم غضب الاب على ابنته
بكاء الاب في المنام
رؤية الاب في المنام وهو مريض
تفسير رؤية الاب غاضب في المنام
ضرب الأب لإبنته في المنام يدل علي المنفعة والمصلحة منه لها ،فقد تكون المصلحة دينية فقد تكون هذة الفتاة مقصرة في العبادات والضرب في المنام ذجر لها للرجوع إلي طاعة الله ، وقد يكون الضرب في المنام لوجود عريس يتصف بصفات الكمال والفتاة ترفضة والأب يري مصلحة إبنته في الزواج من هذا الشاب.

تفسير حلم حضن الاب لابنته
رؤية الأب في المنام تدل علي الأمن والأمان ، كما تدل علي الخير والرزق والبركة ، والعناق أو الحضن في المنام يدل علي المودة والحب ، وحضن الأب لإبنتة في المنام يدل علي رضاه عنها ، كما تدل هذة الرؤية علي تحقيق الطموح لهذة الفتاة والنجاح في حياتها المستقبلية والسعادة المنشودة لها .

تفسير حلم غضب الاب على ابنته
الأب في منام الفتاة العزباء يدل علي الأمان لها والأمن ، وللمتزوجة علي الإستقرار والسعادة الزوجية ، وغضب الأب غير مُحبب في المنام وقد يدل علي المعاصي والذنوب لصاحب الرؤية ، وقد يدل غضب الأب في المنام علي السلوك السيئ لهذة البنت أو لصاحب الرؤية ، وهذة الرؤية تدل علي حب الأب الشديد لهذة الفتاة لان الأب يأتي في المنام لكي يوجهها إلي السلوك القويم ، كما أن هذة الرؤية إنذار من الله لكي تنتبه البنت إلي تغيير سلوكها للأفضل .

بكاء الاب في المنام
البكاء الشديد في المنام يدل علي المصائب والهموم ، وقد يدل علي عقوق الأبناء ، أما البكاء بدون صوت أو دموع فقط فيدل ذلك في المنام علي الفرج والنجاة من الهم والحزن وعلي سماع أنباء جديدة سعيدة  ، وقد يُشر البكاء في المنام للأب علي عودة الحياة الأسرية إلي الإستقرار والهدوء ونبذ الخلافات الأسرية ، ايضًا تدل هذة الرؤية علي التوبة من الذنوب والإستقامة علي أوامر الله .

رؤية الاب في المنام وهو مريض
رؤية الأب في المنام تُعبر عن الأمان لصاحب الرؤية ، وهي مُبشر خير سواء كان الأب علي قيد الحياة أو متوفي ، وإن كان الأب مريض في المنام فهذا يدل علي حال صاحب الرؤية فقد يمر بأزمة نفسية شديدة نتيجة إحتياجة المادي أو إحتياجة العاطفي كترك زوجتة له أو إنشغال الأبناء عنه ، وإن كان لازال شابَا فهذا يدل علي سوء العلاقات العاطفية أو فشلها وربما كان هناك مشكلة في نطاق العمل .

تفسير رؤية الاب غاضب في المنام
غضب الأب في المنام يعود إلي صاحب الرؤية ،فإن كان صاحب الرؤية شابَا دل ذلك علي سوء سلوكة وأفعالة وهذة الرؤية إنذار له ، وربما تقصير في الصلاة وعبادة الله فهذة الرؤية زجر له ليعود إلي طريق الله ويبتعد عن اللهو واصدقاء السوء ، وقد يكون الإبن عاق لوالدية وهذة الرؤية لكي ينتبة ويُحسن علاقته معهم .تفسير حلم رؤيه الأب فى المنام بالتفصيل علي موقع محتوي تعد رؤيه الأب فى المنام إنعكاس لما يشعر أو يمر به هذا الشخص من الناحيه العاطفيه أو الوجدانيه حيث أن الأب بالنسبه للأنسان هو رمز الأمان وعليه فقد رأينا أن نذكر هذا اليوم تفسير رؤيه الأب فى المنام بالتفصيل.

تفسير رؤيه الأب فى المنام لإبن سيرين
قال إبن سيرين أن رؤيه الأب فى المنام يكون لها دلالات هامه حيث أنها تعنى فى المجمل التفاؤل بالنسبه للواقع أو المستقبل ،ويعد رؤيه الأب سعيد أو يهدى الشخص هديه غاليه فيه إشاره على أن هذا الشخص صاحب الحلم ينال رعايه كبيره من الله عز وجل.

ومن الممكن أيضا أن يعنى رؤيه الأب سعيد فى المنام أن هذا الشخص يكون منسجما ومتزنا فى حياته مع الأخرين ،والأبوه تحمل العديد من المعانى حيث أنها رمز للصدق وحسن الخلق والأمانه ،ويعتبر سماع الشخص لأبوه والأخذ بنصيحته فى المنام طريق من طرق النجاح التى سوف يسلكها هذا الشخص.

ويقول المفسرون أن على الشخص الذى يرى أبيه فى المنام الأستماع جيدا لما يقوله له والعمل به حيث من الممكن أن يكون ذلك الكلام وصيه لهذا الشخص عليه تنفيذها أو تحذير له من فعل أو عمل أو صاحب قد يلحق به الضرر والله أعلم.

رؤيه الأب فى منام الفتاه العزباء
يرى الفتيات الأب كثيرا فى منامهم وذلك حيث أن الفتاه تعد الأب هو أكبر رمز للأمان فى حياتها  ودائما ما تأخذ برأيه فى كل ما يخصها ويشغل بالها وبالأخص المسائل المرتبطه بأمور أرتباطها أو زواجها وعليه تعد رؤيه الأب فى المنام دلاله لتجاوز وعبور الصعاب والمحن.

شاهد أيضا:
تفسير رؤية قراءة القرآن في المنام
ولا يختلف رؤيه الفتاه العزباء للأب فى المنام سواء كان هذا الأب حيا أم ميتا فى الواقع حيث أن رؤيه الأب فى المجمل دلاله على الأمن والخلاص وكشف الغمه وإزاحه الهم والنجاه من الكرب والله أعلم.

رؤيه الأب فى منام المرأه المتزوجه
وبالنسبه للمرأه المتزوجه فرؤيه وجه الأب المبتسم أو البشوش فى المنام يشير إلى قدوم الخير والبركه فى المال أو العيش وقد يبشرها بسماع خبر سعيد سوف تستدل عليه عبر كلامه لها فى المنام أو قد يكون تحذير لها من القيام بأمر معين هى مقدمه على فعله والله أعلم.

رؤيه المرأه الحامل للأب فى المنام
ولا يختلف تفسير رؤيه المرأه الحامل للأب فى المنام عنه فى تأويل رؤيه الأب فى منام المتزوجه حيث أن كل ما يقوله الأب فى المنام يعد حق ويجب الأستماع جيدا له والأخذ والعمل به.

رؤيه الأب الغاضب فى المنام
قال علماء ومفسرى الأحلام عن رؤيه الشخص فى منامه أبوه غاضبا أن فى ذلك دلاله على لوم وعتاب من الأب لأبنائه قد يكون هذا اللوم والعتاب بسبب خطأ أقدم به هذا الشخص وأرتكبه فى حق نفسه أو ظلم به أخرين.

ولا يعد رؤيه غضب الأب فى المنام من ضمن الأحلام الغير محموده أنما تكون هذه الرؤيه بها دلاله واضحه لتصحيح مسار هذا الشخص من طريق خطأ قد أتخذه أو أمر أرتكبه ونتج عنه الخطأ وعليه وجب على الشخص العمل بنصيحه وأرشاد والده له وتصحيح خطأه ومساره.

رؤيه ضرب الأب لأولاده فى المنام
أذا رأى الشخص سواء كان رجل أو أمرأه أن الأب يقوم بضربه فى المنام فيكون بذلك دلاله قويه على تعنيف الأولاد بسبب خطأ أرتكبوه وتوجيهم إلى المسار الصحيح ،وقد يعنى رؤيه ضرب الأب لأبنائه فى المنام أيضا أن هذا الأبن أو الأبنه سوف يحصل على منفعه ماديه من والده والله أعلم.

رؤيه الأب المتوفى فى المنام
رؤيه الأب المتوفى فى المنام لها دلاله واضحه تشير إلى وجوب صله الرحم وذلك إذا رأى الشخص والده يتكلم معه بأمور تخص الأخره وعمل الخير.

أما رؤيه الشخص أنه يأكل الطعام أو الشراب مع والده المتوفى فى المنام يبشر بقدوم الرزق والخير الوفير على هذا الشخص.

ورؤيه الفتاه العزباء لوالدها المتوفى يعطيها مال أو ملابس فى المنام يبشر بزواجها قريبا وأذا كانت أمرأه متزوجه فيبشرها بحملها أو خير وسعاده فى العيش والله أعلم.

رؤيه بكاء الأب المتوفى فى المنام
أذا رأى الشخص منامه أن أبوه المتوفى يبكى فذلك يدل على مدى الحنين والشوق الذى يشعر به هذا الشخص نتيجه فقده لشخص عزيز وغالى عليه ولا يشترط أن يكون هذا الشوق هو شوقه لأبيه المتوفى والله أعلم.

رؤيه مرض الأب فى المنام
تشير رؤيه الأب مريض أو على فراش المرض فى المنام إلى تدهور الحاله النفسيه أو الحاله الماديه لهذا الشخص صاحب الحلم وقد يشير إلى تعبه أو مرضه ولكنه سيكون مرض وتعب مؤقت يشفى منه بأذن الله.

وبصفه عامه فالشخص الذى يرى فى حلمه أن والده مريضا وعلى سرير المرض يعنى أن هذا الشخص يعانى من أزمه نفسيه كبيره جدا ولديه أحساس كبير بالوحده والمراره وقد يكون فى حاجه شديده إلى شخص يستأنس به ويخفف عنه ألمه والله أعلى وأعلم.

تفسير رؤية موت الاب لابن سرين

يشير عالم تفسير الاحلام محمد بن سيرين في كتابه الى ان رؤية المرأة المتزوجة للاب المتوفي في المنام توحى بقدوم رزق وفير وذرية صالحة علاوة على انها قد تدل على صلاح تلك المرأة في الحياة اما عن رؤية المرأة الحام للاب الميت في المنام فقد تدل على وشك ولادتها طفل يرث عن جده المتوفي جميع الصفات الخيرة مثل الامانه والصدق وعمل الخير .
تفسير حلم الأب في المنام لكبار علماء التفسير، الأب هو رمز الأمان ومصدر السعادة والبهجة للأسرة، كما يقال عو رب المنزل لأنه يقع على عاتقه الكثير من المسؤوليات، والعديد من الناس يبحثون عن تفسير لأحلامهم ومن ضمن هذه الأحلام هو رؤية الأب في المنام فهي فسرها الكثير من العلماء والفقهاء لها العديد من المؤشرات والمفاهيم كما سنتعرف عليها في هذا المقال.

محتويات

تفسير حلم الأب لابن سيرين
تفسير حلم الأب الغاضب
تفسير حلم مرض الأب
تفسير حلم الأب للمتزوجة
تفسير حلم الأب للعزباء
تفسير حلم الأب للحامل
تفسير حلم بكاء الأب الميت
تفسير حلم الأب لابن سيرين
فسر الشيخ ابن سيرين عن تفسير رؤية الأب في المنام فهو يرمز إلى الأمان والسلامة.
أما ظهور الأب في المنام وهو سعيد فهو بشارة بالتفاؤل و الأمل في الحقيقة.
رؤية الأب في المنام سواء كان حي أو ميت فيدل على التوعية للحالم.
أما رؤية إهداء الأب بهدية في المنام فيدل على أن الحالم سوف ينال رعاية وحماية كبيرة من الله.
تُعبر رؤية الأب السعيد في الحلم على مدى اتزان الحالم وانسجامه مع الناس في الحقيقة.
يرمز الأب في الحلم على السلوك الحسن والصدق.
تشير رؤية تحدث الأب في المنام يجب أخذ هذا الحديث في الاعتبار والاهتمام به لأنه بمثابة نصيحة هامة في حياته.
رؤية حديث الأب في المنام فهو يدل على النجاح في الواقع.
تدل رؤية الأب في المنام فهو يدل على عود الغائب من السفر.
رؤية الأب في الحلم فهو دليل على قدوم الرزق الوفير للحالم.
تفسير حلم الأب الغاضب
رؤية الأب وهو غاضب في الحلم فما هو إلا دليل على عتاب الأب للرائي بسبب ارتكابه خطأ سواء كان في نفسه أو في غيره.
رؤية الأب الغاضب في المنام فيدل على تصحيح مسار الرائي ولا يعني الغضب رؤية غير محمودة للحالم.
كما تشير رؤية الأب الغاضب في الحالم أن يجب على الرائي أن يتخذ بحديث والده عن جدية والعمل به لأنه بمثابة نصيحة له.
بالنسبة لرؤية غضب الأب في الحلم فيشير إلى مدى حب الأب لأبنائه.
تفسير حلم مرض الأب
رؤية الأب وهو مريض في المنام فيدل على مدى تدهو الحالة النفسية والمادية للحالم.
كذلك تشير رؤية الأب المريض للرائي على إصابة الحالم ولكن بصفة مؤقتة.
رؤية الأب وهو مريض على السرير فمعناه أن الحالم يعاني من الوحدة وبحاجة إلى من يهتم به.

تفسير حلم الأب للمتزوجة
رؤية الأب في منام المتزوجة وهو سعيد فهي بشارة لها بالحصول على الرزق والخير الوفير.
كما أن رؤية الأب وهو سعيد فيشير إلى أنها ستحصل على الكثير من المال والرزق.
رؤية الأب في الحلم للمتزوجة فهو بمثابة بشارة لها بسماع الأخبار السعيدة لها عما قريب.
رؤية الأب وهو مبتسم في الحلم فيد على الحظ السعيد لها.
كما أن الأب السعيد في منام المتزوجة يشير إلى النجاة لها من الكرب .
تفسير حلم الأب للعزباء
تدل رؤية الأب في منام العزباء فهو يدل على زوال الهموم والأحزان لها.
تعبر رؤية الأب في الحلم على النجاة والقدرة على تخطي متاعب الحياة.
رؤية الأب في منام العزباء فهو يرمز إلى الصدق والأمن.
كذلك تشير رؤية الأب في المنام للعزباء على بشارتها بالخير فيما يخص بالمسائل المتعلقة بحياتها الشخصية مثل الارتباط أو الزواج لها.
تفسير حلم الأب للحامل
رؤية الحامل للاب في منام الحامل فهما هو إلا دليل على الأمان.
كما يبشر رؤية الأب في منام الحامل على قدوم الأخبار السعيدة لها.
تشير رؤية الأب في منام الحامل فبشارة لها بسهولة الولادة والحظ السعيد.
تفسير حلم بكاء الأب الميت
رؤية بكاء الأب وهو قد مات بالفعل في المنام فهو يدل على مدى الحنين والاشتياق من قِبل الرائي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *